Français
English
 

Les articles publiés par أحمد عصيد

 
نهاية "الصحوة"، ما العمل ؟
كانت "الصحوة الإسلامية" شعارا سياسيا رُفع خلال القرن العشرين، من قِبل حركات دينية ذات طموح سياسي، وكان الهدف منه استعادة الدولة الدينية بعد سقوط الخلافة سنة 1924، حيث لم يفهم المسلمون من هذه الواقعة أن الخلافة تجربة تاريخية نسبية انتهت إلى الفشل،...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2019-06-24 22:37:00
 

 
الدستور لا يرسم الأمازيغية "بجانب" العربية يا أستاذ عصيد!
منذ سنوات دأب الكثيرون من المعلقين والصحفيين والكتاب ومن بينهم الأستاذ أحمد عصيد على ترديد مقولة مغلوطة مفادها: الدستور المغربي يرسّم اللغة الأمازيغية "بجانب" اللغة العربية (أو "إلى جانب" العربية). ...
بقلم: مبارك بلقاسم - - - - بتاريخ: 2019-06-12 17:46:00
 

 
ثلاث إشكالات بعد المصادقة على قانون الأمازيغية بدون تعديله ؟
المصادقة على القانون التنظيمي لتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية على علاته، وبدون إدخال التعديلات الجوهرية عليه، وبدون تجويده حتى يرقى إلى مستوى ما ينصّ عليه الدستور، تطرح أمامنا ثلاث إشكالات عويصة:...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2019-06-12 16:54:00
 

 
جوهر ما ينبغي تعديله في مشروع القانون التنظيمي للأمازيغية
نصّ الدستور المغربي على أن اللغة الأمازيغية لغة رسمية للبلاد، كما نصّ على ضرورة وضع قانون تنظيمي لتفعيل طابعها الرسمي ، والذي سيحدّد كيفيات ومراحل إدراج الأمازيغية في جميع قطاعات الحياة العامة. ...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2019-06-12 16:46:00
 

 
وفاة الرايسة "خدّوج تاحلوشت": صوت الإباء اللاذع
كان الرايس ابراهيم لشكر، شاعر أحواش الكبير، يقول دائما ويكرّر: "لا يمكن لصوت الرجل أن يضادّ صوت المرأة أو يرجح عليها، فهي دائما الأعلى"، يعود هذا التقدير إلى صورة المرأة في المجتمع التقليدي، والتي تجعلها دون الرجل في كل شيء،...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2019-06-04 22:54:00
 

 
كلنا ضد أحمد عصيد !
قد يكون عصيد يشتغل في عدة واجهات ضد تيار عملاء الجماعات الدينية و القومية الخليجية لكنه يبقى عملا بصيغة المفرد. لما قال المثقفون لعصيد ، اذهب أنت وربك فقاتلا ، إننا ها هنا لقاعدون....
بقلم: Marwan Marwani - - - - بتاريخ: 2019-05-30 02:10:00
 

 
هل يُعجّل كمال فخار بتحرير الشعب الجزائري من براثن الاستبداد العسكري
والجزائر تغلي على صفيح ساخن، وقوى التحرّر والتغيير تقف بصمود في الشارع الجزائري بإصرار وعناد لا رجعة فيهما منذ شهور، مطالبة كل أوجه النظام القديم وسماسرته بالرحيل، في هذه اللحظة الحاسمة والبالغة الحساسية، يقدم كمال فخار المناضل الشهم والصادق، روحه وحياته لكي يقول إن الجزائر في نقطة اللاعودة،...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2019-05-29 23:31:00
 

 
بيان المرصد الأمازيغي للحقوق و الحريات حول وفاة الدكتور كمال فخار
تلقى المرصد الأمازيغي للحقوق والحريات بألم بالغ نبأ فاجعة رحيل المناضل الدكتور كمال فخار، الذي وهب حياته من أجل كرامة أمازيغ امزاب والشعب الجزائري، وكانت وفاة فخار نتيجة الإهمال المقصود أثناء إضرابه عن الطعام، منذ اعتقاله بطريقة تعسفية من طرف الأجهزة الأمنية الجزائرية يوم 31 مارس 2019 بدون أي سبب معلن....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2019-05-28 23:35:00
 

 
بيان المرصد الأمازيغي للحقوق و الحريات حول وفاة الدكتور كمال فخار
تلقى المرصد الأمازيغي للحقوق والحريات بألم بالغ نبأ فاجعة رحيل المناضل الدكتور كمال فخار، الذي وهب حياته من أجل كرامة أمازيغ امزاب والشعب الجزائري، وكانت وفاة فخار نتيجة الإهمال المقصود أثناء إضرابه عن الطعام، منذ اعتقاله بطريقة تعسفية من طرف الأجهزة الأمنية الجزائرية يوم 31 مارس 2019 بدون أي سبب معلن....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2019-05-28 23:35:00
 

 
ثلاث سنوات من أجل مسلسل "اغبالو" عن الرايس الحاج بلعيد
ستقدم القناة الامازيغة الثامنة خلال شهر رمضان هذه السنة، مسلسلا خاصا عن حياة الرايسالحاج بلعيد، الذي يعتبر واحدا من رموز فن الروايس بالمغرب. وقد اعتمد المخرج مصطفى أشور على مادة توثيقية غزيرة من أجل رسم صورة واضحة عن هذا الفنان، الذي اشتهر بعزفه على آلة الرباب. ...
بقلم: خديجة ايت علي - - - - بتاريخ: 2019-05-13 14:15:00
 

 
أذكى من هوكينغ وأبلد من حمار
"يمكن أن تكون المجتمعات جاهلة ومتخلفة، ولكن الأخطر من ذلك أن ترى جهلها مقدسا" برتراند راسل "المشكلة اليوم أن الناس الأذكياء أميل إلى الشك، بينما الأغبياء غارقون في اليقين المطلق". شارل بوكوفسكي....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2019-05-12 14:44:00
 

 
من أجل بعث روح وفضاء "تومليلين"
كان لقاء مؤثرا ومليئا بالمشاعر العميقة، ذلك الذي أتاحه لنا المخرج حميد درويش بالمكتبة الوطنية بالرباط، عندما قدم لنا فيلمه الوثائقي "أجراس تومليلين"....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2019-05-01 11:05:00
 

 
تدريس العلوم ليس موضوعا هوياتيا أو إيديولوجيا
مرة أخرى يتم تأجيل المصادقة على القانون الإطار الخاص بالتعليم، بسبب تعنت التيار التقليدي المحافظ إزاء موضوع لغة تدريس المواد العلمية، وهذا يجعلنا نعود إلى هذا الموضوع لبيان بعض الأمور التي تخفى على كثير من الناس....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2019-04-03 08:45:00
 

 
ايت اورير : الأمازيغية وقيم الانتقال إلى الديمقراطية
في إطار الأنشطة الفكرية والعلمية التي تنظمها، تحتضن، منظمة تاماينوت فرع أيت أورير ندوة وطنية حول موضوع : الأمازيغية وقيم الانتقال إلى الديمقراطية “ودلك يوم السبت 02مارس 2019 بقاعة الإجتماعات التابعة لبلدية أيت أورير ، ابتدءا من الساعة الثالثة زوالا :؛ من تأطير الاستاذ: أحمد عصيد...
بقلم: ابراهيم الغدويني - - - - بتاريخ: 2019-02-27 15:00:00
 

 
أحمد عصيد : لماذا يلجأ الإسلاميون إلى الإشاعة الكاذبة ؟
من الأقوال البليغة حول الإشاعة أن "الإشاعات يخلقها الحاقدون، وينشرها الحمقى، ويتقبلها الأغبياء". وهذا معناه أن مصدر الإشاعة هو دائما الرغبة في الإساءة والتحطيم، ولكن يتم هذا في الغالب ضدّ من لم تنفع معه وسائل أخرى، وهذا معناه أن أكثر الناس عرضة للإشاعة هم الذين يتمتعون بقدر من المصداقية،...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2019-02-14 09:25:00
 

 
المغرب: بيان من أجل الشفافية
تتسم الحياة السياسية والاقتصادية المغربية بالغموض والالتباس، حيث تدخل أشياء كثيرة ضمن أسرار الدولة أو الخواص، بينما هي في الواقع معطيات ينبغي أن تكون متاحة للجميع، ...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2019-02-08 15:10:00
 

 
حرف "تيفيناغ" غير قابل للمساومة
ظل القانون التنظيمي لتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية موضوع أخذ ورد في البرلمان حتى الآن، والسبب في هذا التأخير إصرار الحزب الذي يرأس الحكومة على تمرير المشروع دون إدخال التعديلات الضرورية عليه، وضغط مكونات من الأغلبية الحكومية من أجل تعديل المشروع وتجويده وجعله مطابقا للدستور، ...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2019-01-31 09:22:00
 

 
أسكت وإلا قتلتك !
تقوم حكايات ألف ليلة وليلة على معادلة الحكي مقابل الحياة، وهي معادلة يوجزها عبد الفتاح كيليطو في عبارة "احك حكاية وإلا قتلتك !"، فلكي تحافظ شهرزاد على حياتها لجأت إلى الحكي اللانهائي الذي يجعل الحياة مستمرة والموت أمرا مؤجلا. ...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2019-01-17 21:10:00
 

 
المغرب: الحريات العامة بين الدستور والقوانين والممارسة السلطوية
مضت ستون عاما على إقرار الحريات العامة وسن قوانين لحمايتها بالمغرب، حيث وضعت مدونة الحريات العامة في نونبر من سنة 1958، وعلى امتداد المسافة الزمنية التي تفصلنا عن ذلك التاريخ، عرف الشارع المغربي مختلف الانتهاكات الجسيمة للحق في التعبير الجماعي والتنظيم والتجمهر السلمي...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2018-12-19 07:16:00
 

 
عندما تكون الشفافية والثقة أساس التعاقد بين الدولة والمجتمع
تحتل النرويج، وباستمرار، الصفوف الأمامية المتقدمة في مختلف المؤشرات التنموية والاقتصادية، وكذا مؤشر الحكامة والتدبير والديمقراطية، إضافة إلى مؤشر السعادة وجودة الحياة. ...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2018-12-13 13:28:00
 

 
الصحافة الغوغائية
يعرف رجال ونساء الإعلام بالمغرب بأننا نكن لهم كل التقدير والمحبة، فلولاهم لما عرف الناس الكثير مما يعانيه المواطنون المغاربة سواء في الحواضر أو البوادي، من ألوان العسف وهدر الكرامة، غير أنه بين الفينة والأخرى تقع بعض الأقلام التي يتم تحريكها عن بعد، في مطبّ الغوغائية وحالة الشرود، التي لا تهدف إلا إلى التشهير والتحريض والإساءة إلى ذوي الحقوق، ...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2018-11-28 14:24:00
 

 
مرحى ! لا ينقصنا إلا "عمر عبد الكافي"
يعيش بلدنا مشهدا كئيبا على كل المستويات، حياة سياسية بئيسة وبلا معنى، انتهاكات متلاحقة للحقوق السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية واللغوية للمغاربة في مختلف قطاعات الدولة وحتى في خطابها، بؤس اجتماعي وفقر يضع ملايين المغاربة على حافة المجهول،...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2018-11-23 07:34:00
 

 
المغرب: الرعي الجائر يزداد جورا بتواطؤ مع السلطات
ما يحدث بمناطق سوس والأطلس الصغير، والذي امتد أحيانا ليشمل حتى مناطق عبدة، هو أشبه بحرب أهلية غير معلنة، حيث يهاجم الرعاة الرحل بجحافل قطعان الماشية ممتلكات السكان ويعيثون فيها فسادا بدون احترام أي ضابط أو قانون، ...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2018-11-04 18:58:00
 

 
عندما تُخرب المدارس وتُغلق المعامل وتُبنى مساجد فخمة
تداول المواطنون المغاربة مع الدخول المدرسي والاجتماعي الحالي، وهم بصدد متابعة النقاش حول لغات التدريس، صورا غزيرة لمدارس آيلة للسقوط، وأخرى خربة تماما بلا سقوف ولا جدران، وغيرها تحولت إلى إصطبلات للبهائم، مشاهد تحزّ في النفس وتدمي القلب، ...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2018-10-05 11:01:00
 

 
"كن رجلا" حالة نفسية متأزمة
ذكرتني حملة "كن رجلا" ببيان أصدرته رابطة علماء المغرب خلال الستينات من القرن الماضي، توجهت فيه إلى السلطة مطالبة إياها بحظر السباحة في الشواطئ ومنع لباس البحر، وهي الحملة التي...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2018-07-27 14:51:00
 

 
منع ندوة الحريات الفردية لا ينهي النقاش في المجتمع
انكشفت عورة السلطة وعورة تيار التطرف الديني معا، وهما اللذان يبذلان الكثير من الجهود لمحاولة الظهور بغير حقيقتهما التي يخفيانها. فبتحالفهما من أجل حظر ندوة فكرية دولية حول الحريات الفردية بالدار البيضاء، يكونان معا قد أسقطا الأقنعة عن وجهيهما وظهرا بملامحهما التقليدية،...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2018-06-25 14:14:00
 

 
كنز بولمان
ليست هذه أول مرة يخرج فيها الناس في بلدنا وراء شخص يدّعي الخوارق، فتاريخ المغرب حافل بأحداث من هذا النوع، ما يدلّ على أن الحادثة التي صدمت الكثيرين هي من "تقاليدنا العريقة"....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2018-06-21 16:09:00
 

 
العقلية الإجرامية في رمضان
صرح أحد مشعوذي الإسلام السياسي بأنّ واجب المرضى والحوامل والعجزة أن يصوموا كغيرهم وأن لا ينتبهوا إلى أقوال الأطباء الذين لا يفقهون شيئا في حقيقة رمضان، وقال هذا الدعيّ إن هؤلاء الصائمين لن يحدث لهم أي مكروه لأن رمضان "معجزة"،...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2018-06-04 22:12:00
 

 
عندما يكون الإنسان هو الرأسمال الأول
في زيارتي القصيرة لفنلندا، فهمت بعمق أكبر من خلال نموذج مجسّد، معنى أن يكون الإنسان هو الرأسمال الأول للنهوض والتفوق....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2018-05-31 00:30:00
 

 
صفعة تونسية للمغرب
قامت السلطات المغربية بمنع كتاب "صحيح البخاري نهاية أسطورة" ومحاصرة كاتبه ومنعه من التواصل مع قرائه، وهلل المحافظون للمنع والحصار وكبروا لكفاءة السلطة والقضاء وتنسيقهما وتعاونهما من أجل اعتقال كتاب وإقصاء مؤلفه وحرمانه من الكلام....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2018-05-08 18:11:00
 

 
"تكريم المرأة" على الطريقة الإخوانية
مقالنا هذا ليس للتشفي ولا للسخرية من الدكتور أحمد الريسوني، بل فقط لتصحيح المعطيات الواردة في مقاله الذي يحمل عنوان:" تكريم المرأة على الطريقة الحداثية"، والتي هي معطيات غير صحيحة يكذبها الواقع المباشر سواء في بلدنا المغرب أو في البلدان الغربية المتقدمة....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2018-04-29 20:27:00
 

 
أسئلة إلى "أهل الاختصاص"
كلما خضنا نقاشا حول قضية من قضايا المجتمع المغربي - التي لها علاقة بنصوص الدين - إلا وقيل لنا لستم من "أهل الاختصاص"، دون أن ينتبه أصحاب هذا الرأي إلى أن جميع القضايا التي نتناولها هي قضايا حقوقية محضة، نخوض فيها بصفتنا فاعلين مدنيين حقوقيين، أي أنها في عمق "اختصاصنا"، لكن يبدو أن هؤلاء يعتبرون الدين مجالا مستثنى من حقوق الإنسان....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2018-04-20 08:10:00
 

 
النقاش في الإرث ليس إرادويا
مهما بالغنا في إنكار ما للمرأة من حقوق، وما لنا في نهوضها من نعمة شاملة، فإنها ذاهبة في تيار التطور الحديث بقوة لا تملك هي ولا نحن ردّها". الطاهر الحدّاد....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2018-04-16 10:00:00
 

 
نعم "صحيح البخاري" ليس صحيحا
يعمد فقهاء التقليد ودعاة التشدّد في العديد من المناطق وعبر تحريك "المجالس العلمية" المحلية، إلى محاصرة مؤلف كتاب "صحيح البخاري نهاية أسطورة"، وذلك بالاتصال بالسلطات المحلية لمنع اللقاءات التي يحضرها الكاتب، بغرض توقيع كتابه للقراء الكثيرين الذين يطلبونه ويهتمون به، كما اتصلوا بالسلطات المحلية من أجل جمع الكتاب من المكتبات التي يباع فيها،...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2018-04-16 08:11:00
 

 
أسماء المرابط
ما أقدمت عليه السلطة من دفع الدكتورة أسماء المرابط إلى تقديم استقالتها من "الرابطة المحمدية للعلماء" بسبب موقفها من نظام الإرث المعتمد، هو إجراء بعيد عن روح الحكمة ومنطق التجديد والتنوير الفكري الذي تمثله الرابطة، أو من المفروض أنها تدفع في اتجاهه من داخل المؤسسة الدينية الرسمية....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2018-03-22 20:50:00
 

 
الحركة الأمازيغية وإسرائيل.... أسئلة وتدقيقات
عاد القوميون العرب والإسلاميون من التيار الإخواني ـ "حركة التوحيد والإصلاح" خاصة ـ إلى سابق عهدهم من اعتماد الغوغائية والإشاعة بغرض الإساءة إلى حركة ذنبها الوحيد أنها تخالفهم في المنطلقات والمرجعيات والأهداف، وترمي عكس ما يسعى إليه التطرف الديني والعرقي إلى بناء دولة القانون والمواطنة والمساواة في بلدنا المغرب....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2018-03-01 19:56:00
 

 
التعامل الديني القاسي مع الأطفال يتعارض مع البيداغوجيا العصرية
يقوم التيار المحافظ بحملة ممنهجة ضدّ وزير الشبيبة والرياضة الذي صرح بأن إيقاظ الأطفال في الثالثة صباحا لصلاة الفجر في المخيمات عمل غير مقبول، كما أن تركهم في الشمس لمدة طويلة لأداء صلاة الجمعة سلوك لا يطابق وضعهم وسنهم، ويشكل خطرا على صحتهم....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2018-02-20 20:35:00
 

 
"المغرب العربي" عبارة عنصرية مخالفة للدستور
ما زالت بعض النقاشات تجرّ وراءها ثقل الماضي وترسباته، والسبب في ذلك عدم الحسم في الاختيارات الديمقراطية الكبرى واستمرار التردد والارتباك في سلوك السلطة والفاعلين السياسيين، خاصة منهم الذين يعانون من جمود إيديولوجي يمنعهم من مواكبة التطورات المتلاحقة، القانونية منها والواقعية....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2018-02-14 18:34:00
 

 
إلى أحمد الريسوني: من أوصل الجامعة المغربية إلى حافة الإفلاس ؟
صرح الدكتور أحمد الريسوني، الرئيس السابق لـ"حركة التوحيد والإصلاح" التابعة للتيار الإخواني في افتتاح المؤتمر الوطني لـ"التجديد الطلابي"، المنظمة الطلابية للحركة المذكورة، صرّح قائلا:"حينما التحقت بالجامعة في السبعينيات كان الدين الرسمي والوحيد فيها هو الماركسية والإلحاد والعبثية، ولا شيء يسمح به سوى ذلك”،...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2018-02-02 09:16:00
 

 
أسئلة وتدقيقات إلى السيد المقرئ أبو زيد[1] ؟
يتحمل البرلمانيون مسؤولية العمل التشريعي وإصدار القوانين الكفيلة بدفع مسلسل الدمقرطة والتحديث في الاتجاه الصحيح، وهم بذلك ملزمون باحترام الدستور، واستيعاب الواقع المغربي ومعرفة الرهانات والتحديات التي يطرحها....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2018-01-22 09:08:00
 

 
لماذا لا يحسن المسلمون الدعاية لرأس السنة الهجرية ؟
يضجّ دعاة التطرف الديني ويقوى شغبهم على المجتمع وتعلو صيحاتهم مع كل رأس سنة ميلادية، وكلما ازداد صراخهم تزايد إقبال الناس على الاحتفال برأس السنة الملعونة، الدعاة المتشدّدون لا يفهمون، والتيار المحافظ لا يستوعب ما يجري، كيف لا يخاف الناس من النار ؟ ومن عذاب القبر ؟ ...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2017-12-28 23:11:00
 

 
نهاية مقامر
قبل حوالي خمسة أشهر صرح السيد عبد الإله بنكيران بأن "الملك ليس إلاها، وأنه إنسان يمكن أن يصيب وأن يخطئ"، وهو أمر هنأناه على "اكتشافه"، وإن كان قد أخطأ بالإحالة في هذا الموضوع على الحسن الثاني الذي ظل يعتبر نفسه سلطانا مقدسا حتى نهاية حياته عوض أن يحيل على الدستور المغربي....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2017-12-22 17:38:00
 

 
محمد منيب محرّر الأمازيغ من عقدة "الظهير البربري"
الناس عابرون، والزمن يرسم آثاره على الأجساد والنفوس قبل أن تتلاشى، لكن عبور الناس في الزمن والتاريخ لا يعني النهاية، فالإنسان هو الكائن الوحيد الذي يترك أثرا خالدا، بحكم اشتغاله بالرمزي، وإعادة تشكيله لذاته ومحيطه....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2017-12-04 21:16:00
 

 
مقترح قانون "البيجيدي" بشأن العربية نكوص ذهني متأخر
من بين العبارات التي كانت متداولة في فترة ما داخل الحركة الأمازيغية أن الإسلاميين "ليسوا إلا قوميين عربا بعمامة ولحية وفولار"، وهي عبارة تأكد مضمونها غير ما مرة، وفي أكثر من مناسبة، آخرها مقترح القانون الذي تقدم به نواب حزب "العدالة التنمية" بالبرلمان، لـ"حماية اللغة العربية"، على حدّ تعبيرهم. ...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2017-11-29 15:10:00
 

 
الفقر القاتل صناعة رسمية
فاجعة مقتل 15 امرأة بمنطقة الصويرة تسائل ضميرنا الوطني ليس على مستوى جزئيات الحادث وحيثياته العابرة، بل في أسبابه الكبرى البنيوية والعميقة، والمرشحة للدوام والاستمرار....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2017-11-21 00:42:00
 

 
أوساخ الرميد
كنت دائما أقول إن من أسباب تأخرنا وتردي أوضاعنا تولية المناصب لمن لا يستحق أو من لا صلة له بالمجال الذي أؤتمن عليه، وقد أشرت منذ إعلان تشكيلة الحكومة الحالية إلى أن تولية السيد مصطفى الرميد وزارة حقوق الإنسان هو من المهازل الكبرى التي لا يمكن أن تعني إلا أمرين اثنين:...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2017-10-19 12:23:00
 

 
الاعتراف بالتعددية الدينية وحرية الضمير من أوليات الحياة الديمقراطية
بدأ الواقع المغربي يعرف بالتدريج انفتاحا ملحوظا على معتنقي الديانات الأخرى غير الإسلام، وكذا على غير المتدينين، وهو اتجاه يرتبط ارتباطا وثيقا بدينامية المجتمع المغربي ما بعد انتفاضات 2011، حيث تراجعت مواقف الخوف والتوجس، لصالح مزيد من الصراحة والصدق في النقاش العمومي،...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2017-10-12 21:37:00
 

 
الاقتتال بسبب الدين من مظاهر غباء البشر وانحطاطهم
يرى المسلمون أن غيرهم من أهل الديانات الأخرى "كفار"، كما يرون الذي لا يؤمن بأي دين "كافرا" أيضا، وهو نفس ما يعتقده المسيحيون عن المسلمين، ويعتقده اليهود عن المسيحيين والمسلمين، وهو نفس ما يراه...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2017-09-11 16:31:00
 

 
محمد بودهان: الأمازيغية والمثقفون المغاربة*
قد لا نحتاج إلى كثير من التحليل والاستدلال لتبيان أن المثقفين المغاربة، باستثناء المنتمين منهم إلى الحركة الأمازيغية، لا يكنّون ودا للأمازيغية. فعندما لا يعادونها بشكل صريح ومكشوف، فهم، في أحسن الأحوال، يتجاهلونها ولا يساندون مطالبها. ...
بقلم: محمد بودهان - - - - بتاريخ: 2017-08-20 12:52:00
 

 
جمعيات "الطابور الخامس"
يتمثل دور المجتمع المدني أساسا في إعادة الاعتبار للقضايا العادلة التي أغفلتها السياسات العمومية وهمشتها الطبقة الحاكمة، إما لعدم ملاءمتها لتوجهاتها، أو لتعارضها مع مصالحها، وإما لوجود توازنات داخلية أو خارجية تمنعها من أخذ تلك القضايا بعين الاعتبار وإنصاف أهلها....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2017-07-27 00:04:00
 

 
"الاستثناء المغربي" هل يخون نفسه ؟
كل المؤشرات تدلّ على أن بطارية 2011 قد استهلكت بالكامل واستنفذت طاقتها، ولم يعد بإمكان السلطة الاستمرار في اعتماد التسوية السياسية لسنة الحراك السابق، ذلك أنها كانت بكل المقاييس تسوية ظرفية، ولم تتخذ بأي حال شكل الانتقال النوعي الذي يتميز بالحسم في الاختيارات، حيث لم نعرف في تاريخ المغرب المعاصر أية طفرة حقيقية بالمفهوم القطائعي، بقدر ما ...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2017-07-02 22:00:00
 

 
ما جدوى حكمة الحكماء في ظلّ غلو السلطوية ؟
ثمة تناقض صارخ بين المناظرة والوساطة والعنف، ففتح باب الحوار والقبول بمبادرات الوساطة يقتضي إيقاف السلوكات المتهورة للسلطات والقوى العمومية بالشارع العام، لأن المناظرة والوساطة من الناحية المبدئية تعني التحاور والتقارب بين أطراف مختلفة بهدف إيجاد المخارج الممكنة من الضائقة التي يمر منها البلد، ...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2017-06-21 10:55:00
 

 
الحراك الريفي بين خطاب السلطة وتجار الأزمة
ما أقدمت عليه أحزاب الأغلبية الحكومية في ما يخص حراك الحسيمة لا يبشر بخير، فالموقف الرسمي يظل مرتبكا وعديم المردودية، لأنه لا يستجيب للوضع الذي يعبر عنه الحراك الشعبي الريفي....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2017-05-23 19:08:00
 

 
"حتى لا تفقد الأمة روحها !"
هكذا تحدث الزعماء السياسيون الفرنسيون، ضدّ صعود اليمين المتطرف، كانوا صفا واحدا ضدّ الفاشية ومن أجل الوطن، حتى لا تفقد الأمة الفرنسية روحها التي تم إرساؤها ـ بتضحيات جسيمة ـ على قيم الحرية والمساواة والأخوة....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2017-05-08 23:07:00
 

 
سوس جهة بمقومات دولة
عرفت الندوة الدراسية التي نظمتها جمعية "أزمزا" للثقافة والتنمية بتارودانت بمناسبة الاحتفال برأس السنة الأمازيغية الجديدة 2967 حول "سوس وتارودانت الأمازيغية" يوم السبت 07 يناير 2017، توصيات هامة جدا ونجاحا باهرا على إثر مداخلات علمية وأكاديمية وحقوقية تناولت الموضوع في ثلاث محاور رئيسية مختلفة، ...
بقلم: هشام المستور أفولاي - - - - بتاريخ: 2017-04-27 14:59:00
 

 
ليسوا أشرارا يا زغلول النجار !
ما حدث لزغلول النجار مع طلبتنا بمدينة فاس يشعرنا ببعض الفخر والطمأنينة، حيث يظهر جليا بأنّ شبابنا المغربي ليس مغفلا إلى درجة أن يضحك عليه بعض تجار الدين ومشعوذيه، الذين تعودوا على تسويق بضاعتهم الكاسدة في بلدان الاستبداد والتخلف الشرقي....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2017-04-26 21:22:00
 

 
"إيديا" صوت الهوامش الجريح
في سنة 2012، مباشرة بعد تولي السيد عبد الإله بنكيران منصب رئيس الحكومة وشروعه في تشكيل حكومته أجرت معه القناة الأولى أول حوار إعلامي من بين ما جاء فيه:"هناك بوادي في المغرب تعيش فيما قبل التاريخ، وقد اندهشتُ لشدة الفقر الذي يعيش فيه بعض الناس، والذي اكتشفته أثناء حملتنا الانتخابية"....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2017-04-17 07:56:00
 

 
تركيا: خطوات ثابتة نحو العودة إلى ترسيخ الاستبداد الشرقي
لقد قلنا دائما إنّ معضلة الإسلام السياسي هي حنينه الدائم إلى الاستبداد الشرقي ورغبته في استعادته، رغم كل المكتسبات الديمقراطية لعصرنا، ورغم المتغيرات التي طرأت على واقع المسلمين، ورغم كل المآسي التي تسبب فيها نموذج الدولة الدينية الذي عرفه المسلمون عبر تاريخهم الطويل....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2017-03-16 18:27:00
 

 
سلطوية النظام وضعف الأحزاب السياسية وسعي الإسلاميين إلى الهيمنة: عوامل "البلوكاج" الرئيسية
تضحت منذ بداية التحضيرات لانتخابات السابع من أكتوبر المنصرم ملامح توتر سياسي سرعان ما أدّى إلى الباب المسدود، فالطابع السلطوي للنظام، والذي جعل الملكية على جميع الواجهات، قد أدى إلى إضعاف الأحزاب السياسية، كما قاد إلى التصادم مع الإسلاميين،...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2017-03-08 20:50:00
 

 
على من يضحك رئيس الحكومة ؟
كعادته كلما شعر بانسداد الآفاق أمامه، عمد رئيس الحكومة إلى التهديد بالشارع، كما لو أن الشارع المغربي رهن إشارته، وهو لا يتذكر ربما كم عدد المرات التي نزل فيها الناس إلى الشارع بالآلاف ضد سياساته التي أقرها ودافع عنها دون أن يعيرهم أي اهتمام، ...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2017-02-24 12:41:00
 

 
كيف نعيد للناس متعة القراءة ورُفقة الكتاب ؟
بين الفينة والأخرى يقام معرض للكتاب هنا أو هناك، وتوقيعات لكتاب ومبدعين لا تسفر إلا عن مردودية هزيلة، ويظل النقاش حول قضايا الكتاب والمقروئية والتلقي ومشاكل التوزيع والنشر وحقوق المؤلفين نقاشا قائما، ...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2017-02-17 07:57:00
 

 
رسائل قصيرة إلى المغاربة
الوطنية هي الانتماء إلى وطن والعمل من أجله، واعتباره مِلكا لكل من فيه من أبنائه بغض النظر عن لونهم أو عقيدتهم أو عرقهم أو نسبهم العائلي أو لغتهم، وكل من حاول اختزال الوطن في عنصر واحد من هذه العناصر، إنما يسعى إلى سرقة الوطن وتحويله إلى منطقة مسيّجة لحفظ امتيازاته على حساب غيره....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2017-01-04 17:10:00
 

 
قراءة في "محنة" بنكيران وورطة السلطة
صرح رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران بأنه يجتاز "محنة" اضطرته إلى لزوم بيته والدخول في ما يشبه حالة اكتئاب وانكسار عبّر عنها بعبارات أرادها أن تكون عامل تقوية لموقعه، بينما سرعان ما تحولت إلى عنصر قوة لخصومه، فقد أصبح واضحا أن السلطة ترمي من خلال عرقلة تشكيل الحكومة إلى تمريغ جبهة بنكيران في الوحل وإهانته،...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-12-19 15:22:00
 

 
المغرب: أزمة سياسة أم أزمة دولة ؟
يجتاز المغرب وضعية صعبة على جميع المستويات، مما يجعلنا ننعتها بالمأزق الحقيقي للأسباب التالية:...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-12-09 18:12:00
 

 
الصورة والحياة الخاصة، قراءة في "النزعة الفضائحية"
أصبح شيوع الصورة واختراقها كل الفضاءات بدون تحفظ موضع اهتمام متزايد في المجالس الخاصة بالمغرب، فالتطور التكنولوجي الكبير للسنوات الأخيرة ـ خاصة في صناعة الهواتف الذكية ـ أفضى إلى واقع جعل كل المواطنين بمن فيهم الأطفال مصورين لمشاهد وموثقين لأحداث، وقد أدى هذا إلى صنع واقع جديد يتصف بـ :...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-11-23 11:11:00
 

 
عالم مجنون يتجه بخطى ثابتة نحو الكارثة
بدأت ترتسم ملامح مستقبل مكفهر للعالم، حيث كما حدث في السنوات الأخيرة قبل الحرب العالمية الثانية، تسارعت وتيرة التصعيد بين بؤر التوتر الإقليمية في كل منطقة، وكان من أكبر العلامات السابقة على قرع طبول الحرب، صعود التيارات الفاشستية والنازية وبروز دور القادة والزعماء المهيّجين،...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-11-15 18:57:00
 

 
لماذا تنعدم الثقة بين أطراف الدولة ؟
تعكس الحياة السياسية بوقائعها وتوتراتها غيابا شبه كلي للثقة بين أطراف الدولة، فالمناورات التي قامت بها السلطة للإطاحة بحزب العدالة والتنمية، والتي انتهت إلى خدمة هذا الحزب عوض إضعافه، تظهر مقدار نفور القصر من حزب "الإخوان" وعدم ارتياحه له، بسبب مشروعه المتمثل أساسا في الهيمنة على الدولة ومنازعة الملكية في الشرعية الدينية بغرض إقامة دولة "الإخوان"، كما أظهر حزب المصباح انعدام الثقة لديه في السلطة...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-11-09 11:28:00
 

 
حكايتان في سوء حالنا: من محطة البيضاء الميناء إلى الحسيمة
في يوم الجمعة 21 أكتوبر 2016 ، كنت عائدا من الدار البيضاء إلى الرباط ، قصدت محطة القطار الرئيسية لأستقل قطار السابعة و20 دقيقة، لأفاجأ بوجود جموع غفيرة من المواطنين، لا يمكن أن يسعها قطار، وهي تزدحم على الأرصفة في انتظار الفرَج، بسبب عطب حدث ما بين البيضاء والرباط جعل القطارات تنقطع لمدة غير يسيرة. ...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-11-01 20:16:00
 

 
لمادا الإسلاميون المغاربة يكنون للحركة الأمازيغية الضغائن والأحقاد الإيديولوجية؟
الحملة التي تستهدف الأستاذ أحمد عصيد تطرح أمامنا الكثير من التحديات، أولها محاولة المتطرفين الدينيين الهيمنة على الساحة بإرهاب خصومهم، وكل من يعارضهم، مما سيمهد لهم الطريق لأن يواصلوا عملهم من أجل الاستيلاء على الدولة، وهو الحلم الذي يراودهم جميعا. التحدي الثاني هو مدى قدرة الحركة الأمازيغية على إيقاف هذا الهجوم المتطرف عند حدّه ...
بقلم: عادل أداسكو - - - - بتاريخ: 2016-10-29 09:32:00
 

 
المغرب : مقاطعة الانتخابات يقوي سلطوية الدولة ونفوذ المحافظين
سألني عدد من المواطنين الذين تعودوا على مقاطعة الانتخابات، عن السبب الذي جعلني أدعو إلى المشاركة فيها والتصويت للأكثر نزاهة ووفاء للديمقراطية وقيمها النبيلة، وفيما يلي جوابي على ذلك:...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-10-26 21:15:00
 

 
المغرب : الحكومة لا تأكل العدس
رمزية العدس في الثقافة المغربية وثقافة بلدان شمال إفريقيا أنه طعام الفقراء، ولهذا تحفل به النكات والأخبار التي تربط دائما بين أكل العدس وبين الظروف المادية المزرية للأفراد والجماعات، ويبدو أن هذا الارتباط قديم جدا في شمال إفريقيا، حيث يروي المؤرخون القدامى ......
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-10-20 13:17:00
 

 
دروس وعبر من انتخابات 7 أكتوبر
حملت استحقاقات 7 أكتوبر العديد من الرسائل التي ينبغي النظر فيها بعين الجدّ، بغرض تطوير الحياة السياسية المغربية في الاتجاه الصحيح، وإنجاح الانتقال المطلوب نحو الديمقراطية، ويمكن بهذا الصدد التأكيد على الرسائل التالية:...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-10-12 22:42:00
 

 
مسيرة البيضاء تعيد "العدالة والتنمية" إلى موقع الضحية
إذا كان الناس "لا يعرفون" تحديدا من قام بتنظيم مسيرة الدار البيضاء ضدّ حزب "العدالة والتنمية" في ظرفية يطبعها الاستعداد لاستحقاقات 7 أكتوبر، فإننا متأكدون من أن هذه الجهة تتصف بقدر من الغباء جعلها تحقق مباشرة عكس ما ترمي إليه....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-09-20 11:37:00
 

 
عندما يصبح العمل الخيري رشاوى انتخابية
يبدو أن الفساد يمكن أن يمارس بألف قناع، كما يمكن لمن يقوم بحملته الانتخابية باسم محاربة الفساد أن يكون أكبر الفاسدين والمفسدين دون أن يُضبط أو يُفضح، يكفي أن يستعمل المساجد والدعاة (الذين يعظون الناس ثم يأتون كل الموبقات) أو العمل الخيري، لكن ما دام حبل الكذب قصيرا فإن كل شيء ينتهي بأن يعرض بالواضح وعلى المكشوف....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-09-15 07:10:00
 

 
لماذا تعجز مؤتمرات الفقهاء عن حلّ معضلات المسلمين اليوم ؟
بين الفينة والأخرى تعقد مؤتمرات لفقهاء المسلمين من أجل النظر في "حال الأمة"، وغالبا ما يكون محرك هذه المبادرات دول وإمارات ذات مصالح استراتيجية محدّدة، في فترة معينة. وفي كل مرة، يتناوب الفقهاء على منصة الخطابة ثم يصدرون بيانا ويختمون لقاءهم بالدعاء وينصرفون، لتتفاقم المعضلات وتتزايد الأزمات والكوارث في الواقع الملموس، الذي يسير في اتجاه لا علاقة له بما يقوله هؤلاء الفقهاء ويرددونه فيما بينهم. ...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-09-12 08:14:00
 

 
أحمد عصيد : القوانين لا توضع على مقاس الإسلاميين، ولا تتلون بحسب أوضاعهم
يبدو أنّ علينا أن ننتظر جميعا أن يُظلم الإسلاميون وتُهان كرامتهم لكي ينضموا إلينا في المعارك الحقوقية الكبرى، ويدركوا بأن الحريات والحقوق إنما هي أيضا حرياتهم وحقوقهم، وأن المعركة من أجل الكرامة هي معركة من أجل المغاربة جميعا لا بعضهم دون بعض....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-09-06 13:51:00
 

 
لماذا يضطرّ "العدالة والتنمية" إلى ترشيح الدعاة والخطباء السلفيين
اول حزب العدالة والتنمية غير ما مرة خلال ولايته الحكومية إبعاد شبهة الحزب الديني عن نفسه، وبذل جهدا كبيرا لتحاشي استعمال الخطاب الديني إلا من فلتات قليلة حوسب عليها أصحابها، ولم تمر دون أن تثير لغطا لم يكن في صالح الحزب وأتباعه، لكنه في استعداده للانتخابات القادمة فاجأ الجميع بترشيح القيادة المركزية للحزب لبعض الوجوه السلفية والدعوية (بعضها عُرف بتبنيه لمواقف الغلو والتطرف) على حساب الفاعلين السياسيين المحليين للحزب، ...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-09-02 22:37:00
 

 
الملائكة أيضا في خدمة فقهاء البترول
أعلن القرضاوي مرة أخرى بأن الملائكة ستتدخل حتما لإنقاذ محمد مرسي من سجن العسكر، لأنه رئيس "مؤمن"، كما تدخل جبريل لإنقاذ إردوغان "المؤمن" من الانقلاب العسكري الذي قاده فقيه آخر "مؤمن" بدوره يُدعى "فتح الله كولن"، يعتبره أتباعه بدوره بأنه مدعوم من الملائكة، بل ويعمل على تسخير الجنّ كما زعم عمدة مدينة أنقرة....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-08-29 06:59:00
 

 
"خدام السلطة" لا خدام الدولة
من مزايا المرحلة التي نمرّ بها أن أمورا كثيرة كان الناس لا يكترثون لها، فأصبحت مثار انتقاداتهم الشديدة وموضوع تعبيرهم عن السخط العلني وعدم الرضا، بعد أن كانوا يواجهونها بالصمت والتجاهل، رغم ما كانت تتركه في دواخلهم من مرارة، حيث كانوا يعتقدون باستحالة تغييرها. لكن روح الحراك الشعبي لـ سنة 2011، أظهرت إمكان تغيير الكثير من السلوكات السياسية...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-07-28 08:21:00
 

 
الإسلاميون والولاء للدولة
لاحظ الكثير من المغاربة في سلوك قياديي العدالة والتنمية وبعض وجوه التيارات الإسلامية الأخرى نوعا من الحماسة في دعم التيارات الشبيهة لهم في العالم، مع فتور ظاهر في دعم القضايا الوطنية مثل قضية الصحراء. ولتفسير ذلك لا بدّ من معرفة الجذور الفكرية والمرجعية الإيديولوجية لتيارات الإسلام السياسي:...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-07-25 10:35:00
 

 
هل يحقق إردوغان حلم "الإخوان" بالاستيلاء الشامل على الدولة ؟
بعد إدانة الانقلاب الفاشل بتركيا من طرف الجميع، سرعان ما بدأت الشكوك تساور مختلف الأطراف في حقيقة نوايا إردوغان وأهدافه، فقد انبرت المعارضة التركية التي سبق أن أدانت الانقلاب للتذكير بضرورة احترام القانون وعدم الإقدام على تجاوزات لتحقيق مآرب أخرى، وأعلنت فرنسا بأن الانقلاب ليس "شيكا على بياض" يسمح للحاكم بالقفز على القانون والإقدام على أعمال لا تختلف عن أهداف الانقلابيين...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-07-19 15:11:00
 

 
أحمد الزياني... سنةُ الرَّزية
عرفته أكثر من ثلاثة عقود... عرفتُه رجلاً هادئاً رزيناً منصتاً ... عرفتُه قارئاً نهِم القراءة، عميق التفكير ... عرفتُه شاعراً مبدعاً حافظاً لشعره محسناً للقول والإلقاء... عرفتهُ فناناً جياش القريحة عذبَ النغمة والإيقاع... عرفتُه إنساناً متسامحاً متفهِّماً محترماً للآخر ومنفتحاً على الثقافات واللغات والحضارات... عرفتُه أمازيغياً منغرساً حدّ النخاع في أرضه وثقافته الأمازيغية... ...
بقلم: عبد السلام خلفي - - - - بتاريخ: 2016-07-18 07:01:00
 

 
"التربية الإسلامية" أم "التربية الدينية" ما الفرق ؟
أثير نقاش حول تسمية المادة الدينية المقررة في النظام التربوي المغربي، حيث نشرت بعض المنابر الإعلامية خبرا مفاده أن وزارة التربية الوطنية قررت إطلاق تسمية "التربية الدينية" على المادة التي كانت تعرف بـ "التربية الإسلامية"، وذلك تنفيذا للقرار الملكي القاضي بمراجعة مقررات ومضامين ما سماه الخطاب الرسمي "التربية الدينية"، وقد أدّى هذا القرار بأساتذة التربية الإسلامية إلى...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-07-05 22:13:00
 

 
سيكولوجية الصائم
اتجه النقاش حول حق الأفراد في الأكل في الفضاء العمومي خلال رمضان اتجاهات متفرقة، بعضها ركز على الجانب القانوني، وتحديدا الفصل 222 من القانون الجنائي المجرم لما سمي بـ "الإفطار العلني " في رمضان، والبعض اتجه توجها حقوقيا بالتركيز على وضعية الحريات الفردية في المجتمع المغربي، والبعض اتجه إلى الدفاع عن الوضع كما هو عليه خشية أن يقع أي تغيير يعصف بوصايته على المجتمع، لكن هؤلاء و أولائك لم ينتبهوا إلى...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-06-30 13:11:00
 

 
لنقف جميعا يوم 18 يونيو ضد الحصيلة التشريعية المحبطة للحكومة
ما أسفرت عنه جهود وتحريات مختلف مكونات المجتمع المدني المغربي منذ شهور، وآخره ما كشف عنه تقرير حركة "أنفاس" حول حصيلة "المقاربة التشاركية" للحكومة، من شأنه أن يستنفر كل القوى الديمقراطية ببلادنا لكي تقف وقفة حازمة من أجل تحصين المكتسبات الديمقراطية، وضمان عدم العودة إلى الوراء في موضوع الحقوق والحريات الأساسية....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-06-17 15:39:00
 

 
من يسعى إلى التحكم لا شرعية له في محاربة التحكم
قرأت في الصحافة في الآونة الأخيرة رأيين لزعيمين سياسيين نقف عندهما لفهم السياق والأبعاد والمرامي، أحدهما للسيد محمد اليازغي الكاتب الأول السابق لحزب القوات الشعبية، الذي صرح بأنّ حركة 20 فبراير أوقفت "المشروع التحكمي للبام"، والتصريح الثاني للسيد عبد الإله بنكيران الأمين العام لحزب العدالة والتنمية والذي مفاده أنه يرفض ويعارض فكرة "الملكية البرلمانية". ...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-06-07 21:31:00
 

 
من الحكومة إلى الجنة
خاطب الأمين العام لحزب "العدالة والتنمية"، أتباع حزبه قائلا "هل تريدون الجنة أم الحكومة ؟"، وهو كلام اعتقد البعض أنه للتنكيت و"الترويح عن النفس"، فيما رأى آخرون أنه لا يصدر عن عاقل أو عمن يحترم مخاطبيه ويعتبرهم راشدين عقلاء. بينما نرى نحن أنه كلام في الصميم، فالرئيس يعلم أن أتباعه يريدون الحكومة والجنة معا، لأنهما في النهاية نفس الشيء،...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-06-01 20:27:00
 

 
حقوق المرأة المغربية ليست موضوع مساومات سياسية
تم تمرير مشروع القانون المتعلق بهيئة المناصفة ومكافحة كل أشكال التمييز داخل لجنة القطاعات الاجتماعية بالبرلمان، بدون أي تعديل يهمّ تقوية صلاحيات الهيئة في محاربة جميع أشكال التمييز التي تعاني منها المرأة المغربية، وقد تمت المصادقة على مشروع القانون المذكور في غياب 75 في المائة من أعضاء اللجنة، كما انكشف بالملموس وجه بعض الأحزاب السياسية التي تعلن مواقف وتضمر أخرى، ...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-05-11 11:18:00
 

 
ما قيمة دستور لا يحترمه أحد ؟
بعد خمس سنوات من مراجعة الدستور المغربي، هذه المراجعة التي جاءت ببعض التعديلات التي حملت مكتسبات ديمقراطية انتزعها انتزاعا نشطاء حقوق الإنسان والمجتمع المدني المغربي والقوى السياسية الديمقراطية، في ظرف عسير وسياق دقيق سنة 2011، بعد هذه المدة التي مرت على المراجعة المذكورة، ما زال الدستور يبدو كما لو أنه عبء على الدولة، حيث التزمت فيه بأمور لا تنوي في الواقع تحقيقها، بقدر ما كانت تهدف إلى تهدئة الخواطر بالتعبير عن نية في الإصلاح مع وقف التنفيذ والتفعيل، ولأن "النية أبلغ من العمل" ...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-05-04 18:54:00
 

 
غوغائية الشارع نتاج سياسة الدولة، لكنها قد تؤدي إلى خراب الدولة
على ماذا تدلّ فوضى الشارع التي تجعل بعض المواطنين، عن جهل أو عن قصد مبيت، يقتحمون بيوت الناس ويعتدون عليهم أو يقتصون منهم في الشارع بدون أي مبرر معقول سوى اختلافهم عنهم، حيث لا يوجد أي مسوغ أصلا لمثل هذا النوع من الاعتداءات التي تعتبر أعمالا إجرامية ينبغي أن يعاقب عليها القانون بصرامة ؟...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-04-15 16:53:00
 

 
المرصد الأمازيغي للحقوق والحريات: بيان استنكاري حول ما يحاك ضدّ اللغة الأمازيغية الرسمية داخل كواليس الدولة
تستعد الحكومة للمصادقة على مشروع مرسوم يمكن من تفعيل الرؤية الاستراتيجية التي وضعها المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، ويتم هذا في غياب القانون التنظيمي الخاص بتفعيل الطابع الرسمي للغة الأمازيغية، الذي لم يوضع حتى الآن، وبعد تدارس المرصد لوضعية الأمازيغية حاليا على كل الأصعدة، والنظر في ما تنصّ عليه الرؤية التي أعدّها المجلس الأعلى للتربية والتكوين، المراد تمريرها من خلال ......
بقلم: المرصد الأمازيغي للحقوق والحريات - - - - بتاريخ: 2016-04-07 11:19:00
 

 
من يتولى تدبير وضعية الأمازيغية رسميا في الدولة ؟
لم تُخيّب الحكومة توقعات الفاعلين الديمقراطيين في بلادنا، فقد فاجأت الحقوقيين بمسودة مشروع قانون جنائي يرسخ السلطوية والتحكم ويمهد لمحاكم التفتيش، ووضعت مشروعا لقانون هيئة المناصفة جاء خاليا من الصلاحيات التي تمكن من المحاربة الفعلية للتمييز ضدّ النساء،...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-03-31 13:43:00
 

 
المرصد الأمازيغي للحقوق والحريات : بيان استنكاري حول ما يحاك ضدّ اللغة الأمازيغية الرسمية داخل كواليس الدولة
تستعد الحكومة للمصادقة على مشروع مرسوم يمكن من تفعيل الرؤية الاستراتيجية التي وضعها المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، ويتم هذا في غياب القانون التنظيمي الخاص بتفعيل الطابع الرسمي للغة الأمازيغية، الذي لم يوضع حتى الآن، وبعد تدارس المرصد لوضعية الأمازيغية حاليا على كل الأصعدة، والنظر في ما تنصّ عليه الرؤية التي أعدّها المجلس الأعلى للتربية والتكوين، .......
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-03-28 18:43:00
 

 
المغرب:الأسباب الخمسة لعودة الصراع حول الهوية بعد أن حسم فيها الدستور ؟
ليس هناك أكثر عبثا من العودة إلى السجال في أمور تم حسمها بالتوافق بين المغاربة بعد عقود طويلة من النقاش العمومي والصراع الفكري والصدام الإيديولوجي والسياسي. إذ يقتضي الحسّ السليم أن يتجه الناس إلى المستقبل، عوض أن ينظروا إلى الوراء لإيقاظ نعرات ليسوا بحاجة إليها، بل إنها تتعارض مع الترسيخ الديمقراطي الذي يصبون إليه. ولكن من جانب آخر، إذا كان الناس قد عادوا إلى مناقشة أمور حسموها على الصعيد القانوني، أو ليس ذلك دليلا على وجود أعطاب ينبغي فحصها بإمعان وتداركها؟ ...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-03-16 14:34:00
 

 
هل العنف ضدّ المرأة من تعاليم الإسلام ؟
لنا الحق جميعا أن نتساءل عن الأسباب التي تجعل التيار الإسلامي المحافظ يعمل في جميع البلدان الإسلامية على عرقلة أي قانون يصدر لتجريم العنف ضد النساء، فسواء في الجزائر أو في باكستان أو في بلدان الخريطة الممتدة من شمال إفريقيا إلى بلدان الخليج، يكاد يعتبر ضرب الرجل للمرأة "حقا مكتسبا" بل و"واجبا" حسب بعض الآراء من التيار المحافظ، الذي جعل من مهامه عرقلة القوانين التي تلزم الرجال باحترام أكبر للنساء باعتبارهن مواطنات كاملات العضوية في المجتمع ،...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-03-09 07:49:00
 

 
شرعية الاحتجاج وشرعية الصناديق
خاطب الأساتذة المتدربون وزير الاتصال والناطق الرسمي باسم الحكومة قائلين "إرحل !"، وردّ عليهم الوزير "لقد صوت علينا مليون وستمائة ألف مغربي"، هذا ما نشرته الصحافة، وهو يطرح إشكالا حقيقيا على المغاربة البتّ فيه بروية، لأنه يتعلق بمستقبل مشروعهم الديمقراطي....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-02-25 04:51:00
 

 
المغرب: أخيرا،، مراجعة مناهج وبرامج التربية الدينية
القرار الذي اتخذته الدولة المغربية أخيرا، والذي أعلن عنه الملك محمد السادس من العيون، كان منتظرا منذ سنة 2003، وتأخر بأزيد من عشر سنوات، أما كاتب هذه السطور فقد دعا إليه منذ سنة 1994، وهي السنة التي بدأتُ أهتمّ فيها شخصيا بموضوع القيم في المقررات والمناهج الدراسية. ...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-02-10 01:47:00
 

 
قراءة نقدية في "إعلان مراكش لحقوق الأقليات الدينية في العالم الإسلامي"
نظمت وزارة الأوقاف و الشؤون الإسلامية ومنتدى تعزيز السلم بالمجتمعات الإسلامية، من 25 إلى 27 يناير بمراكش، مؤتمرا حول "الأقليات الدينية في الديار الإسلامية : الإطار الشرعي و الدعوة إلى المبادرة". وهو اللقاء الذي ضم أزيد من 300 فقيها ومفكرا وباحثا من أكثر من ستين بلدا، وقد تمخض اللقاء عن بيان سُمي "إعلان مراكش لحقوق الأقليات الدينية في العالم الإسلامي"، ...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-02-04 16:42:00
 

 
السعودية / إيران، هل دقت ساعة الحقيقة ؟
كنت دائما أقول إن النظامين التيوقراطيين سينتهيان إلى إشعال نار حرب طائفية معمّمة في المنطقة، تقضي على الأنظمة القائمة، وتأتي بعدها مرحلة الترسيخ الديمقراطي في بلدان ظلت ترزح لفترة غير يسيرة تحت حكم العمائم الشيعية، واللحى الوهابية. كما قلت أكثر من مرة إن هذين النظامين اللذين يُعدان من أسوا الأنظمة الاستبدادية في العالم، ما فتئا يقدمان الأدلة الساطعة على ضرورة العلمانية والدولة المدنية التي وحدها من يستطيع إيقاف الحروب ووضع حدّ للمذابح الطائفية....
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2016-01-06 15:05:00
 

 
حول وضعية أساتذة اللغة الأمازيغية
يتواجد أساتذة اللغة الأمازيغية المكلفون بتدريس هذه المادة في وضعية مفارقة، تنتج عنها صعوبات وعقبات تعرقل بشكل كبير مهمتهم التي من أجلها تم تكوينهم. فهؤلاء الأساتذة يمثلون الجيل الأول المؤسس لتدريس اللغة الأمازيغية في النظام التربوي المغربي منذ سنة 2003، حيث عندما تقرّر إدراج هذه اللغة في التعليم لم يكن ثمة أساتذة ذوو تكوين في ديداكتيك الأمازيغية ومنهجية تدريسها،...
بقلم: أحمد عصيد - - - - بتاريخ: 2015-12-23 21:53:00
 

 

Voir les publications des autres auteurs

اخبار
 
نهاية "الصحوة"، ما العمل ؟
كانت "الصحوة الإسلامية" شعارا سياسيا رُفع خلال القرن العشرين، من قِبل حركات دينية ذات طموح سياسي، وكان الهدف منه استعادة الدولة الدينية بعد سقوط الخلافة سنة 1924، حيث لم يفهم المسلمون من هذه الواقعة أن الخلافة تجربة تاريخية نسبية انتهت إلى الفشل،   [أحمد عصيد]

حراك الجزائر في الجمعة التامة عشر
حراك الجزائر في أسبوعه التامن عشر، يتطلب الانتباه الى أنواع السياسة التي تنهجها الحكومة ، وسياسة رئاسة الدولة، وسياسة العسكر، وسياسة نشطاء الحراك، وخاصة في الجانب الإقتصادي والمالي، وسنحاول دراستها كمايلي:   [احمد الدغرني]

المغرب- تنسيقية شباب الحوز: كل خطط التنمية أخطأت إقليمنا ويتم تغيير أسماء المسؤولين دون أن تتغير ملامح السياسة الكبرى الممنهجة
اتهمت “تنسيقية شباب الحوز” ما وصفته “اللوبي” بالتحكم والعبث بمصير إقليم الحوز. مشيرة إلى أن هناك “مسؤولون يتم تغيير أسمائهم في كل حين دون أن تتغير الملامح الكبرى للسياسة الممنهجة في التعاطي مع قضايا الإقليم”. موضحة أن ذلك “يتمظهر بشكل واضح ....    [مراسل]

حراك الجزائر في الجمعة السابعة عشر
يمكن اعتبار الأسبوع السابع عشر لحراك الجزائر، مناسبة لطرح مشكلة العدالة والقضاء في ذلك البلد،وقد جرت تغييرات في هذا الأسبوع في صفوف مسؤلي القضاء،ويعتبر فيه حراك العدالة خطوة سلمية إيجابية متميزة عن مايجرى في ليبيا وتونسوالمغرب، وموريتانيامنذ سنة 2011ونذكر أمثلة مهمة منها كمايلي:   [احمد الدغرني]

بعد بلوكاج تماني سنوات، ها هو الفرق بين قانون بنكيران وقانون العثماني لترسيم لغة الامازيغ في دستور بلادهم
من منا لا يتذكر الطريقة السحرية التي ابعد بها رئيس الحكومة السابقة عبد الاله بنكيران (عن حزب الاخوان المسلمين بالمغرب) المجتمع المدني المغربي والحركة الامازيغية على الخصوص من مبدأ المقاربة التشاركية التي تدعيها الحكومة في مشروع صياغة القانون التنظيمي للغة الامازيغية تنزيلا لدستور 2011؟ من منا لا يتذكر البريد الالكتروني السحري tamazight@cg.gov.ma الدي ...   [امازيغ وولد]

لمن يهمهم أمر تامينوت بمناسبة انعقاد مؤتمرها ال 14 بمراكش
يحمل مؤتمر 14 لتاماينوت السنة 40 من عمرها (الرقم 40 رقم مقدس بالنسبة للديانات السمازية) لنطرح علينا كيف يمكن توصيف هذا الزمن من حياة منظمة مدنية؟ ربما عمر طويل، تحدي رهان تم ربحه، أم مجرد مرحلة،   [ريناس بوحمدي]

الترجمة الأمازيغية للنقود المغربية بالحرف اللاتيني
تعاني اللغة الأمازيغية منذ 2011 من ترسيم دستوري معوج ناقص مشوه مجمد مؤجل في الفصل رقم 5 من الدستور المغربي. ورغم أن الأولوية الحقيقية يجب أن تكون هي تعديل الفصل الخامس من الدستور المغربي لرفع الظلم عن اللغة الأمازيغية ولمساواتها الكاملة باللغة العربية شكلا ومضمونا فإن أصحاب العقلية الديكورية   [مبارك بلقاسم]

الدستور لا يرسم الأمازيغية "بجانب" العربية يا أستاذ عصيد!
منذ سنوات دأب الكثيرون من المعلقين والصحفيين والكتاب ومن بينهم الأستاذ أحمد عصيد على ترديد مقولة مغلوطة مفادها: الدستور المغربي يرسّم اللغة الأمازيغية "بجانب" اللغة العربية (أو "إلى جانب" العربية).    [مبارك بلقاسم]

صحفي إلى رئيس الحكومة المغربية: موقع ياݣور الأثري والذي عمَّر ما يناهز ستة آلاف سنة يحتظر
إن موقع ياݣور يعد خزانة ومكتبة نفيسة جدا مفتوحة على السماء، هو فضاء طبيعي وتاريخي وأثري غني، هو بلاطو إيكولوجي فريد من نوعه في العالم، يحتوي على أزيد من 3500 نقش صخري، متنوع ومختلف في المواضيع والأشكال والرسوم، أهمها النقش المعروف بقرص الشمس، المشهور دوليا وعالميا.   [عبدالله بوشطارت]

ثلاث إشكالات بعد المصادقة على قانون الأمازيغية بدون تعديله ؟
المصادقة على القانون التنظيمي لتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية على علاته، وبدون إدخال التعديلات الجوهرية عليه، وبدون تجويده حتى يرقى إلى مستوى ما ينصّ عليه الدستور، تطرح أمامنا ثلاث إشكالات عويصة:   [أحمد عصيد]

جوهر ما ينبغي تعديله في مشروع القانون التنظيمي للأمازيغية
نصّ الدستور المغربي على أن اللغة الأمازيغية لغة رسمية للبلاد، كما نصّ على ضرورة وضع قانون تنظيمي لتفعيل طابعها الرسمي ، والذي سيحدّد كيفيات ومراحل إدراج الأمازيغية في جميع قطاعات الحياة العامة.    [أحمد عصيد]

حراك الجزائر في الجمعة السادسة عشر
الجمعة رقم 16 بالنسبة لحراك الجزائر هي جمعة نهاية رمضان،ومرحلة تعميق الغموض في السياسة،حيث تتمحور السياسة العلنية حول أمور محددة،نذكر منها،الحوار الذي تروج له الحكومة،ولم يطبق أي حوار،والتوافق وهو جامد لم يحدث معه أي تقدم،والمتابعات القضائية،   [احمد الدغرني]

أخيرا تم الافراج عن قانون بنكيران 16-26 لاستدراج الامازيغ وعدم ترسيم الامازيغية
وأخيرا وبعد تماني سنوات من تعطيل ترسيم الامازيغية لغة وتفافة وهوية وتاريخ كما جاء في دستور 2011, يقرر البرلمان المغربي يوم أمس 10 يونيو 2019 التصويت على القانون التنظيمي 26-12 لترسيمها والدي توصل الموقع بنسخة كاملة منه.    [امازيغ وولد]

الخطايا العشر للحركة الأمازيغية والوصايا العشر لمحبي الأمازيغية
الحركة الأمازيغية بأجيالها المتعددة ناضلت منذ الستينات من أجل الاعتراف الدستوري باللغة الأمازيغية لغة رسمية (من الدرجة الأولى طبعا وليس من الدرجة الثانية) للدولة المغربية، ومن أجل الاعتراف بالهوية الأمازيغية هوية قومية وطنية جامعة للمغاربة والدولة المغربية، ومن أجل إرجاع المغرب إلى إطاره القومي الطبيعي الذي هو الإطار القومي الأمازيغي،    [مبارك بلقاسم]

برنامج المسرح يجمعنا ينطلق بمدينة الحسيمة
في اطار برنامج " المسرح يجمعنا " الخاص بتوطين فرقة ثفسوين للمسرح الامازيغي بالمركز الثقافي مولاي الحسن بمدينة الحسيمة و الذي يستمر للسنة الخامسة على التوالي منذ 2015، و بعد تميز الفرقة على الصعيد الوطني من خلال أعمالها المسرحية المنتجة و برنامج تنشيطها الثقافي    [مراسل]

لماذا تتهرب الحركة الأمازيغية من المطالبة بتعديل الدستور؟
منذ 2011 ونحن الآن في 2019 اختارت الحركة الأمازيغية أو بالأحرى اختار قادتها الرمزيون والجمعويون والإعلاميون والإيركاميون أن يخضعوا ويستسلموا لمضمون الفصل الدستوري الخامس الظالم الذي يدستر الأمازيغية كلغة رسمية ثانوية المكانة (أقل مكانة وأدنى مرتبة من العربية) ومجمدة الترسيم ومقيدة بشيء اسمه "القانون التنظيمي".    [مبارك بلقاسم]

حراك الجزائر في الجمعة الخامسة عشر
الجمعة رقم15 بالنسبة لحراك الجزائر تعتبر مناسبة لتقييم مسار الحراك من بدايته،واستخلاص نتائج الحراك في كل المدة التي مربها،واهم النتائج نلخصها كما يلي:    [احمد الدغرني]

الأمازيغية تحتاج التعديل الدستوري وليس فتات القانون التنظيمي
لا يملك المرء إلا أن يشمئز من انبطاح الحركة الأمازيغية أمام الأمر الواقع الذي فرضه الفصل الدستوري الخامس الظالم وهو الترسيم الأعوج والمشوه للغة الأمازيغية في 2011.   [مبارك بلقاسم]

موراكوش Murakuc هو الاسم الأمازيغي للمغرب
كلمة Murakuc "موراكوش" هي الصيغة الأمازيغية المتعارف عليها لدى الكتاب والمهتمين باللغة الأمازيغية للتعبير عن اسم بلد "المغرب".    [مبارك بلقاسم]

ⴰⵙⵉⵡⴹ ⴰⵏⵖⵎⴰⵙ 01