Français
English
 

Les articles publiés par الطيب أمكرود

 
الرايس مبارك أيسار: تحل الذكرى ويتواصل الجحود والنسيان
تحل اليوم الذكرى الحادية عشرة لرحيل هرم من أهرام الأغنية الأمازيغية الرايس مبارك ايسار فصباح الواحد والثلاثين من ماي من سنة 2009، نعى الحيحيون فقيد الأغنية الأمازيغية في جنوب المغرب، وأحد أعمدتها الرايس مبارك أيسار....
بقلم: الطيب أمكرود - - - - بتاريخ: 2020-06-01 00:19:00
 

 
سّْنْدُو : من جبال الأطلس إلى جبال جورجورا، هدية لروح إيدير
غادرنا إيدير وقد ملأ الدنيا وشغل الناس حبا، غادرنا والعالم يردد فافاينونفا وسّْنْدُو و ءايازواو س أومانديل أوراغ وأدرار ءينو وروائع ريبرتواره الغنائي الكبير. ...
بقلم: الطيب أمكرود - - - - بتاريخ: 2020-05-31 22:58:00
 

 
كورونا، من أرض العلم إلى أرض الخرافة
عندما ظهر فيروس كورونا في الصين، سارع رعاة الجهل ودعاة الجهل ومروجو الخرافة إلى ادعاء أن السماء أرسلت كورونا إلى الصين انتقاما مما يروجون أنها تمارسه ضد مسلمي الإيغور. ولأن العلم علم والخرافة خرافة،...
بقلم: الطيب أمكرود - - - - بتاريخ: 2020-03-23 20:17:00
 

 
المغرب: متى يتحقق الإدماج الحقيقي للغة الأمازيغية في المنظومة التربوية؟
حسب إحصائيات المندوبية السامية للتخطيط المستمدة من نتائج الإحصاء العام للسكان والسكنى لسنة 2014، بلغ عدد الناطقين بالأمازيغية بالمغرب ما مجموعه 9.345.000 نسمة أي بنسبة 26.7 % من مجموع السكان لتلك الفترة. ...
بقلم: الطيب أمكرود - - - - بتاريخ: 2019-11-12 16:55:00
 

 
مرافعة من أجل تيفيناغ
تمثل اللغة الأمازيغية الوجه العريق للمغرب وامتداده التاريخي الكبير، فالشواهد التاريخية تشير إلى وجودها بشمال إفريقيا منذ تسعة آلاف سنة قبل اليوم، أي سبعة آلاف سنة قبل الميلاد، وهي اللغة التي شكلت الذهنية المغربية ورسمت الخريطة الطوبونيمية للأرض المغربية ولعموم شمال افريقيا....
بقلم: الطيب أمكرود - - - - بتاريخ: 2018-07-24 16:28:00
 

 
المغرب : رسالة مفتوحة إلى السيد رئيس الحكومة بشأن تصريحه بالبرلمان
سلام تام بوجود مولانا الإمام. وبعد، تابعت يومه الثلاثاء 19 يونيو 2018 ما ورد ضمن تدخلكم بمجلس المستشارين بشأن وضعية أساتذة اللغة الأمازيغية وتوقيفكم النهائي لتكليفهم بتدريس مواد أخرى غير مادة تخصصهم....
بقلم: الطيب امكرود - - - - بتاريخ: 2018-06-20 09:53:00
 

 
رسالة مفتوحة إلى السيد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي تحية تقدير وبعد،
منذ موسمين دراسيين يعيش أساتذة التعليم الثانوي التأهيلي للغة الأمازيغية وضعية قانونية غريبة تجابهها الوزارة الوصية بالصمت وممثلوها بالأقاليم بالترقيع....
بقلم: الطيب أمكرود - - - - بتاريخ: 2017-04-07 08:35:00
 

 
الأمازيغية التي يريدها البيجيدي - لكم أمازيغيتكم ولنا أمازيغيتنا...
منذ احتدام النقاش العمومي حول ملف الأمازيغية، بعد تدشين الدولة لمشروع إعادة الاعتبار لها، لم يتوقف المصباحيون عن محاولة تحريف هذا النقاش نحو مسارات تعاكس المسار الذي اختاره الفاعلون الميدانيون المهتمون بالقضية في شموليتها....
بقلم: الطيب أمكرود - - - - بتاريخ: 2016-05-30 14:17:00
 

 
المغرب - وزارة التربية الوطنية: لا أمازيغية في الثانوي التأهيلي
بعد عقد ونصف من شروع المغرب في إدماج اللغة الأمازيغية في المنظومة التربوية، وبعد سلسلة أرقام وإحصائيات ظلت الوزارة تشهرها كلما أثير تراجع العملية، وبعد تراجع الوزارة في عدد من الأكاديميات عن عدد من المكتسبات عبر إنهاء تكليف مئات من أساتذة الابتدائي مصت تكويناتهم الملايير من المالية العمومية بتدريس المادة والشروع منذ ثلاثة مواسم في تخريج أعداد محدودة ومتحكم فيها من الأساتذة المختصين في تدريس اللغة الأمازيغية...
بقلم: الطيب أمكرود - - - - بتاريخ: 2016-05-30 14:13:00
 

 
صالح الباشا والوعي التقليدي بالقضية الأمازيغية .. أغنية للفنان حول القضية الأمازيغية تثير الجدل في الجنوب
من عادة الفنانين الأمازيغ بموازاة كل مناسبة أن يصدروا أشرطتهم الغنائية في أكثرها شعبية لدى المغاربة كعيد الفطر وعيد الأضحى ... حيث يلتحق أغلب المهاجرين بمختلف المدن المغربية بقراهم لمشاركة ذويهم هذه الاحتفالات التي يقتنون لتخليدها من بين ما يقتنون آخر الأشرطة التي يصدرها الفنانون المفضلون لديهعم، ويتنافس رجال البحر من المنحدرين من مختلف قبائل إيحاحان في اقتناء آخر ما استجد من أغاني الروايس ، وتعد أسواق سميمو وتمنار من أكثر الأسواق تحقيقا لأرقام مبيعات قياسية لأغاني الروايس حسب عدة مصادر. ...
بقلم: الطيب أمكرود - - - - بتاريخ: 2014-07-27 23:45:00
 

 

Voir les publications des autres auteurs

اخبار
 
المغرب: بقدرة قادر
بقدرة قادر، ينقلب التصويت إلى ضدّه وتتغير المواقف داخل مؤسسة رسمية، وبقدرة قادر يتحول الخلاف والصراع والمطالبة بسحب قانون مخالف للدستور إلى "مصادقة بالإجماع" في البرلمان، وبقدرة قادر وفي لمح البصر تعلن الحكومة عن إغلاق مدن كبرى   [أحمد عصيد]

المغرب: حقوق الأمازيغ في المواطنة بین إستعلاء الدولة و تخاذل الأحزاب
لا یکاد یمر أسبوع في المغرب دون أن تطفو علی سطح ممارسة الحکم و السیاسة تجلیات المیز والتهمیش ضد الأمازيغ و الأمازيغیة: فکل القوانین التي صدرت بعد القانون التنظیمي لمراحل تفعیل الطابع الرسمي للأمازيغیة،

المروكي : عذرا مايسة سلامة الناجي. فإبتسامتك لا تكفي لإقناعنا بالإنضمام إلى الأحزاب الحالية
مناسبة هذا الكلام الخرجة الأخيرة (الفرشة) لمايسة سلامة الناجي تتحدث عن ضرورة الانضمام للأحزاب الحالية لتحقيق ملكية برلمانية. هذه السيدة المحترمة كانت قد وصفت الاحزاب غير ما مرة بالدكاكيين السياسية .   [العربي مكافح]

ردّ لطيف على كلام عنيف : من أجل تجاوز الماضي والعودة إلى الراهن
لست أدري وأنا أقرأ مقالة السيد بنسالم حميش حول "جذور القرابة بين العربية والأمازيغية" ، لماذا تذكرتُ "غزوته" الغريبة وغير المبرّرة، ضدّ الراحل محمد أركون، الذي قام بجلده في قبره ذات يوم، في نزوة أثارت استغراب المشتغلين بالفلسفة آنذاك، وما لم نفهمه وقتئذ هو أن السيد حميش يقع بين الفينة والأخرى ضحية انفعالات ظرفية، سرعان ما يُحوّلها إلى مواقف تبعده عن جادة الصواب،    [أحمد عصيد]

نحيي عاليا "وقاحة" حزبي المصباح والميزان لوجههم المكشوف، ونشجب الكائنات التي تنصب نفسها "ممثلة" عن الأمازيغ وتدعي مناصرتهم
اعتقدنا ولمدة غير يسيرة أن حزبي العدالة والتنمية والاستقلال هما فقط من يعاديان ويحاربان القضية الأمازيغية وما يرتبط بها من حقوق لغوية وثقافية وتاريخية، اكتشفنا مستغربين أن هناك "إجماعا" على هذا الموقف المازوخي من جانب كل الأحزاب السياسية المغربية، يمينها، وسطها ويسارها.   [لحسن أمقران]

المغرب: الأمازيغية في "يد الله وأفواه الشمايت"..
اعتاد الأمازيغ ترديد هذا المثل كلما وجدوا أنفسهم أمام قضية مستعصية وفي موقف العاجز أو الذي لا يعرف ما ستأتي به الأيام..   [ساعيد الفرواح]

الهوية المغربية والخطايا الأصلية
"يمكن أن يكون الشعور بالهوية مصدرا، ليس فقط للفخر والبهجة، بل أيضا للقوة والثقة. إلا أن الهوية يمكن أن تقتل وبلا رحمة". أَمَارتيَا صن.   [عبد الله حتوس]

هل يفيد الحِجر الصحّي في تخفيف الحِجر على الأمازيغية؟
عندما قال لي الدكتور حسن بنعقية، في دردشة هاتفية، إن هناك من يُفيده الحِجرُ الصحي، وإنه يعتبر الأمازيغية ضمن المستفيدين من فرض حالة الطوارئ الصحية، أدركت للتوّ مضمون الفكرة التي يرمي إليها، والتي ربطتها مباشرة بمقال سبق أن كتبه بعنوان:"vive l'analphabétisme" (عاشت الأمية).   [محمد بودهان]

المغرب: التراجع حتى عن الترسيم الرمزي للأمازيغية
بقراءة متأنّية لصيغة الفصل الخامس من الدستور، بفقراته الست، يتبيّن أن ما ينص عليه من ترسيم للغة الأمازيغية هو ترسيم ناقص ومبتور. وقد جاء القانون التنظيمي رقم 26.16، المتعلق بتفعيل هذا الترسيم، بعد ثماني سنوات من إقراره في الدستور، ليؤكدّ هذا النقصَ والبترَ اللذيْن يتجليان في تركيز هذا القانون التنظيمي على تفعيل ترسيم رمزي للأمازيغية، وتجاهله لتفعيل ترسيمها الوظيفي.   [محمد بودهان]

الأمازيغية: التنافس الأمريكي - الفرنسي
لم تتأخر دولة فرنسا، الامبريالية العظمى التي استعمرت كل بلاد الامازيغ بشمال افريقيا، واستحوذت ثم نهبت ثرواتهم في الأطلس والصحراء والاوراس ومالي والنيجر، وصنعت بفضل تلك الموارد والثروات النفيسة مجدها الاقتصادي والمالكي، منذ عام 1830،   [عبدالله بوشطارت]

الأمازيغ لاجئون في وطنهم
لقد ارتكب أجدادنا خطأ كبيرا ولازلنا نحن نجني ثماره المرة، فمرض الطيبوبة جعل اباءنا الأولين لا يميزون بين الأنواع البشرية، حيث استقبلوا على أرضهم ضيفا سفاحا يفترس الثقافة والهوية.   [محند قافو]

ناشطة سعودية: أتمنى أن يبدأ التعاون العربي الاسرائيلي اليوم قبل الغد
الناشطة السعودية سعاد الشمري في مقابلة خاصة مع قناة "كان" الإسرائيلية: "أتمنى أن يبدأ التعاون الإقتصادي والثقافي والتجاري مع اسرائيل فورا. إسرائيل ليست عدوتنا، ايران مثلا عدوتنا"   [امازيغ وولد]

من "أكسيل" إلى الزفزافي
لم يسبق للأسماء الأمازيغية أن أثارت، خارج مسألة منع تسجيلها بدفاتر الحالة المدنية، ردود فعل عنيفة وعدائية لدى مجموعة من السلفيين المتطرّفين، مثل التي أثارها اسم "أكسيل"، وذلك منذ أن أعلن السيد أحمد الزفزافي، والد الصنديد ناصر الزفزافي فكّ الله أسره، على مواقع التواصل الاجتماعي في يونيو 2020، أن ابنه البِكر رُزق بمولود ذكر اختار له عمّه ناصر الزفزافي اسم "أكسيل".    [محمد بودهان]

في معنى النزاهة، ومعنى الشفافية
البيان الذي أصدرته لجنة الأخلاقيات التابعة لحزب "العدالة والتنمية" حول الوزيرين الرميد وأمكراز يطرح أمامنا مشاكل عويصة، بالنظر إلى موقع الحزب الأغلبي سواء في الحكومة أو في المجتمع، فالبيان يقول إن الوزيرين قد خرقا القانون فعلا ، لكنه يتدارك ويقول إنهما فعلا ذلك بكل "نزاهة" و"شفافية"،   [أحمد عصيد]

بيان الفيدرالية الوطنية للجمعيات الأمازيغية حول إقصاء اللغة الامازيغية في مشروع القانون رقم 20.04 المتعلق بالبطاقة الوطنية للتعريف الالكترونية
يتابع المكتب الوطني للفيدرالية الوطنية للجمعيات الأمازيغية مسار إدماج وتفعيل الأمازيغية في السياسات العمومية من طرف الدولة المغربية وأجهزتها التنفيذية والتشريعية بقلق كبير،   [الفيدرالية الوطنية للجمعيات الأمازيغية]

الإستغلال البشع للأمازيغ في رسم السیاسات الدولیة خلال العصرین الحذیث و المعاصر
إذا کان الأمازيغ في العصر القدیم و الوسیط قوة عظمی یضرب لها ألف حساب من قبل القوی الدولیة الأخری، فقد أصبح الأمازيغ منذ أواخر القرن التامن عشر أداة تستعملها القوی العظمی في حروبها و طموحاتها التوسعیة و الإستعماریة، و أحیانا تستعملها للدفاع عن حدودها و سیادتها الترابیة في تغییب تام لمصالح الأمازيغ أنفسهم...   [حسن عويد]

بين الواجب والصدقة
لم يفهم كثير من المغاربة لماذا لم يقم وزير حقوق الإنسان، بتسجيل كاتبته في صندوق الضمان الاجتماعي، وهي التي أفنت زهرة عمرها في العمل في مكتبه، وإليكم إحدى التفسيرات الممكنة:   [أحمد عصيد]

عندما يتحوّل الأمازيغ إلى برابرة يعادون أمازيغيتهم
كلمة "بربري" barbare، جمع "برابرة"، والتي لا علاقة لدلالتها بكلمة berbère المصاغة من نفس الجذر، تعني، في أصلها الإغريقي (barbaros) ثم اللاتيني (barbarus)، "الأجنبيَّ" (dictionnaire Larousse)، سواء بعرقه أو بانتمائه إلى حضارة أخرى (Dictionnaire cnrtl) غير عرق وحضارة الذين يشكّل بالنسبة إليهم عنصرا أجنبيا خارجيا،   [محمد بودهان]

خرافة الملكية البرلمانية بالمغرب
"الملكية البرلمانية" مطلب يتردّد دائما في أدبيات العديد من الهيئات السياسية والحقوقية، ويحضر باستمرار لدى مجموعة من فعاليات المجتمع المدني، وترفعه بشكل متكرّر شخصيات تنتمي إلى عالم الفكر والثقافة... والمقصود بالملكية البرلمانية، كما تُعرّف خطاً بالمغرب لخطأ في الترجمة، ذلك النظام الملكي الذي "يسود فيه الملك ولا يحكم"،   [محمد بودهان]

حول عنف الـ"فيسبوك"
اتصلت بي أستاذة جامعية وهي في غاية الانزعاج بسبب ما تلقته من سباب وشتائم على "فيسبوك"، بعد أن أقدمت لأول مرة على نشر مقال أكاديمي لها في الفضاء الأزرق، قالت :"مقالتي علمية محضة ولا علاقة لها بأي صراع إيديولوجي أو سياسي"، فطمأنتها قائلا:   [أحمد عصيد]