Français
English
 
التاريخ القديم
اكثر من 183 سنة مفقودة من تاريخ الإسلام .. أين اختفت ؟
أود أن الفت عناية كل من يقرأ هذا الموضوع أني لا أقصد الإساءة أو الإهانة لكائن من يكون ،وتحديدا المشايخ والفقهاء باختلاف مكانتهم ،إنه بحث موضوعي علمي تاريخي يطرح أسئلة ، ويحتاج إلى الإجابات الواضحة التي لا تقبل الشك على قدر ما سوف أطرحه من أسئلة وعلامات استفهام غاية في الأهمية من وجهة نظري …!!!... بقلم : د. نزار الحيدري بتاريخ : 2018-05-28 17:33:00

لنقل جميعا لا لموسى ابن نصير و امثاله !
من أين أتى ذلك الغباء الذي جعل موسى ابن نصير بطلا يطلق اسمه على المدارس و الشوراع في مدن شمال افريقيا ...هذا الذي كان يسبي جداتنا و هن مراهقات و يختار منهن الحسنوات و يرسلهن للخليفة ليصبحن جاريات... بقلم : حميد زناز بتاريخ : 2017-12-29 11:54:00

محمد بودهان: الأمازيغية والمثقفون المغاربة*
قد لا نحتاج إلى كثير من التحليل والاستدلال لتبيان أن المثقفين المغاربة، باستثناء المنتمين منهم إلى الحركة الأمازيغية، لا يكنّون ودا للأمازيغية. فعندما لا يعادونها بشكل صريح ومكشوف، فهم، في أحسن الأحوال، يتجاهلونها ولا يساندون مطالبها. ... بقلم : محمد بودهان بتاريخ : 2017-08-20 12:52:00

 
اعادة قرائة تاريخ تمازغا

Une des façons -pour mieux comprendre l’histoire- est de la lire à grande échelle dans le temps et dans le contexte avoisinant. Ici le cas de Tamazgha (Afrique du Nord) en dates clés :

Année : 1949
Evénement : Ferhat Ali, vieux militant de l'ENA, ancien opposant à Messali, militant du PPA/MTLD à Tizi-Rached et ami de Laimèche et des étudiants berbéro-nationalistes est atteint d'une balle de pistolet, tirée par Krim Belkacem accompagné de Hanafi Fernane et de Akli Djeffel, restés solidaires de la direction du Parti, après la crise de la Fédération de France. Ferhat "refuse, selon Aït-Ahmed, de se soumettre au diktat des chefs écartant l'ancienne équipe dirigeante en Kabylie". Peut-on voir ici une tentative de récupération de la Fédération de la Kabylie tenue par les berbéro-nationalistes, après celle de la Fédération de France?C'est l'avis des victimes. Le lendemain, l"'Echo d'Alger", quotidien colonialiste, profitant de l'incident, publie un article sous le titre "Des membres dissidents du PPA veulent créer le P.P.Kabyle...", déclaration présumée de Ferhat Ali.

 
الامازيغوفبية
الامازيغ دوي الداكرة القصيرة


Non aux droits culturels Amazighs, parceque .....
... Lire la suite


Non aux droits culturels Amazighs, parceque .....
... Lire la suite


Non aux droits culturels Amazighs, parceque .....
... Lire la suite

أريد المزيد من ظاهرة الامازيغوفبية بشمال افريقيا

 
 
التاريخ الجديد
أقروا أخيرا بعدم عروبتنا !!!! فمادا بعد؟؟؟
في خضم الحرب الكلامية الناشبة بين مواطنينا في المغرب والجزائر من جهة والمواطنين السعوديين من الجهة الأخرى عقب إحجام السعودية عن التصويت لصالح(شقيقتها) المغربية لاحتضان كاس العالم لسنة 2018، حيث ... بقلم : المحفوظ امناي بتاريخ : 2018-06-17 22:03:00

الأمازيغية والاستعمار أم العروبة والاستعمار؟
ولأن نظرية المؤامرة تشكّل لبّ هذه القراءة "الوطنية" للأمازيغية ولعلاقتها المزعومة مع الاستعمار، فقد جعل منها الأستاذ بوتبقالت ركيزة لتفسير أي عمل قامت به فرنسا أو كانت تعتزم القيام به في المغرب، مثل ما يخص نشر اللغة والثقافة الفرنسيتين قبل فترة الحماية وأثناءها.... بقلم : محمد بودهان بتاريخ : 2018-06-17 20:53:00

معاني أسماء 24 ولاية تونسية
سنتعرض من خلال هذا المقال إلى معاني أسماء الولايات التونسية، يعني ما المقصود من أسمائها ولماذا سمّيت بهذه الأسماء؟... بقلم : حركة تغيير شمال افريقيا بتاريخ : 2018-05-25 17:41:00

 

الشخصيات الامازيغية
دارناطينوس : المحارب الامازيغي
في غالب الاحيان , يتجه التاريخ لإبراز معالم و شخصيات أناس لم تكن إنجازاتهم الوحيدة سوى أنهم تقلدوا منصاب عليا و مراتب شريفة على ظهور أشخاص يعتبرون تاريخيا ثانويين و غير ممجدين أصلا رغم عظمتهم في عصورهم الذهبية بين أبناء جلدتهم و حتى عند من تلقدوا مناصب عليا , قد يتناسى التاريخ ذكرهم بل قد ينساهم اصلا ... بقلم : يحيى بودهان بتاريخ : 2018-04-11 07:17:00

محمد مونيب ونهاية أسطورة "الظهير البربري"
كانت حياة الأستاذ محمد مونيب، كما يعرف الجميع، حافلة بجليل الأعمال والمنجزات والعطاءات والنضالات. وسيكون من المجحف الحديث عن هذه الشخصية الفذّة في دقائق معدودة. ولهذا سأكتفي، في هذه الكلمة التأبينية، بالتذكير بأحد منجزاته الذي أصبح يُعرف به كعلم في رأسه نار، كما يقول التعبير العربي، وهو كتابه "الظهير البربري، أكبر أكذوبة سياسية في المغرب المعاصر"، والذي حظيت بشرف كتابة تقديم له. ... بقلم : محمد بودهان بتاريخ : 2018-04-09 14:57:00

جنازة الحسين الملكي و تغير طقوس الدفن بالرباط
طقوس دفن الموتى في المغرب الحالي تخضع لتقاليد لم تنفتح للدراسات الموضوعية التي تجعلها تتعرض للنقد، ويشملها الوعي، والتجديد الذي يشمل الحياة العامة للسكان المعاصرين، ولاشك أن دهشة الموت والخوف والرعب الذي يترتب عنه هي أسباب كون موضوعها يسيطر عليه بعض من يستفيدون منه ويستغلونها لنشر الشعوذة..... بقلم : احمد الدغرني بتاريخ : 2018-04-05 15:04:00

   
   
   
   
   
 

 

 
 

Headquarters : Amazigh World  (Amadal Amazigh), North America, North Africa

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.