Français
English
 
 

"المروك" التسمية المنبوذة من أبناءها


المروك هذه الكلمة يطلقها الجزائريين و التونسيون على "المغرب" أو "المغاربة" و هذه التسمية تسبب إزعاج للكثير من المغاربة في المنتديات و المواقع الاجتماعية غالبا ما ثثير حفيظتهم و يعتبرنها نوعا من الإحتقار أو شتيمة أحيانا و هذا نتاج التعريب الممنهج الذي تعرض له المغاربة على مر العصور. غالبا ما تجد الكثير من زوار المواقع الاجتماعية و المنتديات من المغاربة يجادلون الجزائررين و التونسيون أحيانا يصل الأمر إلى العنف اللفظي ممن تزعجهم كلمة "المروك " هذا ما دفعني لمحاولة تقريب القارء من المعنى الحقيقية و أصل الكلمة. لنحاول.

فمصطلح "المروك" هو تدريج للمصطلح الفرنسي "ماروك" و هو في الأصل تصغيرا للتسمية الاصل لما كان يعرف ببلاد مراكش نسبة للعاصمة السياسية للدولة المرابطية الأمازيغية التي اتخدت من مدينة مراكش عاصمة لها. و تعد كلمة مراكش بدورها تصغيرا للمصطلح الأمازيغي " أمور ن واكوش" و ترجمتها بالعربية " أرض الله "
أما أصل مصطلح "المغرب" يعود للعرب الذين كانو يطلقون التسمية على شمال افريقيا من ليبيا إلى موريطانيا الحالية، ظنا منهم أن الشمس تشرق في اليابان و تغرب في المغرب قبل اكتشاف القارة الأمريكة، و كانو يطلقون على ليبيا و تونس المغرب الأدنى، و على الجزائر المغرب الأوسط، و يطلقون على "المغرب الحالي" المغرب الأقصى.

وإلى اليوم في أغلب لغات العالم يعرف فيها المغرب بالتسميات القريبة من مراكش أي بالفرنسة ماروك ، بالإنجليزية موروكو، بالإسبانية مارويكوس، بالألمانية ماروكو، ; مراكش بالفارسية، و يعد الأتراك استثناءا من نوع أخر حيث يطلقون على المغرب اليوم دولة فاس في الوثائق الرسمية، ربما هذا عائد لكون الأتراك لم يعرفوا المغرب إلا في حقبة الإمبراطورية العثمانية المتزامن مع فترة حكم الادارسة بعاصمتهم فاس.


الكاتب: الحسن الدور

بتاريخ : 2018-11-22 21:56:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 4815 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق 14rei40b هنا :    
 

 

 

 

   
   
   
   
   
 

 

 

مقالات اخرى


لماذا الأمازيغية ؟؟؟
بتاريخ : 2019-07-03 18:18:00 ---- بقلم : عبد الرحيم ادوصالح









 

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.