Français
English
 
 

اكتشاف جديد يتبت ان ما نسب للادارسة هو في الحقيقة للملك الامازيغي راشد بن قادم


من هو مؤسس الدولة الادريسية؟

أمامكم، احدى عملات راشد بن قادم المكتشفة بمدينةوليلي الاثرية بالمغرب (القرن7 أو8م)؟!

هي ليست أي عملات عادية في تاريخ المغرب بأسره، بل الامر يتعلق بخمس قطع نحاسية منها، توجد في ملكية متحف بنك المغرب محفوظة بسرية تامة.

ضرب على وجهها الأمامي عبارة: مما_أمر به راشد بن قادم
وفي وجهها الخلفي عبارة: ضرب هذا الفلس بوليلة

بل والأسوء، من هذا كله..أنه توجد عملة اخرى من مدينة تيهرت وتحمل نفس الاسم و على خلفيتها عبارة ضرب هذا الفلس بتيهرت. وهذا يعني، أن مدينتي وليلي و تيهرت (تيارت بالجزائر)، كانتا تحت نفوذ ملك امازيغي يدعى راشد ابن قادم؟

ويستند بنك المغرب والمتعاونون معه، في كون هته العملة عاصرت الفترة الادريسية لأنها توافق نفس شكل عملات ادريس الثاني وأعطى تاريخا تقريبيا بين القرن 7 و8م!

بل ويقولون انها عملات تخص حاكم وليلي عندما توفي ادريس الأول؟! وخلال الفترة اللتي حكم فيها المغرب عندما كان ادريس الثاني طفلا؟

مستشهدين بالتراث العربي الاسلامي، قائلين ان التراث يتحدث عن مرافق ادريس الاول اللذي فر معه من الشرق باتجاه المغرب ألا وهو صبيه رشيد؟

بالنسبة لنا، اولا يجب ترك التراث جانبا وعدم تصديق ما يسمى بمعركة فخ التي هي الاساس الدي خلق لنا شخصية ادريس الاول لأنه لا وجود لمصادر أصلية تتحدث عنه من مخطوطات قديمة معاصرة له.

ثانيا، نحن امام عملات تحمل اسم راشد بن قادم اي (راشد الاوربي الامازيغي) والدي جعلته الرواية التراثية شخصية ثانوية، ان يسك راشد النقود باسمه فهذا دليل على نفوذه.

بل ربما هو احد الملوك بوليلي وقد يكون سليل لأسرة ملكية وهو المؤسس الفعلي لفاس.

ولهاذا السبب قامت الرواية الرسمية بطمس كل المعلومات عنه، وعلينا الا ننسى ان مدينة وليلي لانعرف كيف فعلا تحولت للاسلام وهي المدينة المتحضرة والعريقة في المدنية.

هذه المسكوكات تبدو لنا لا تحمل تاريخا دقيقا، ربما هي اقدم من التاريخ الدي أعطيت لها، لأنهم يفكرون حسب تاريخ الاحداث التي ترويها الرواية الرسمية.

تذكروا قضية تأسيس جامع القرويين، انهم يحاولون دائما جعل المؤسس لشئ ما في المغرب قادما من الخارج.

اننا امام سرقة تاريخ هذا البلد ...يا سادتنا الكرام!

المصدر:

Idrissids in the light of Fulūs struck at Volubilis and Tahert


الكاتب: اصول الشعب المغربي

بتاريخ : 2019-03-25 21:45:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 4433 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 

1 التعليق رقم :
سوس م.د. بقلم :
تحت عنوان :
Italy البلد :
 
تعرض الأمازيغ لغسل الدماغ من طرف العرب. .رأس مال العرب هو الكذب و التزوير .حاصرونا في زاوية التعريب لتكميل مشروع طموح القومية العربية التوسعية.استغلوا الاسلام استغلالا سياسيا الصقوه بالعروبة فأصبحت ركن من أركانه فقط في شمال أفريقيا.السؤال حق طبيعي مقدس.الكل يطرح السؤال ليجد الجواب، فلماذا انت ايها الأمازيغي لا تطرح السؤال؟و لماذا حين تطرح السؤال يسمونك بالكافر أو الانفصالي أو الخائن أو صانع الفتنة؟ لماذا لا تطرح الأسئلة المحرمة؟ مثل: منهم العرب؟كيف وصلوا شمال إفريقيا؟ كم عددهم؟ لماذا 85%من مسلمي العالم هم مسلمون بهويتهم ولغتهم و لا علاقة لهم بالعروبة؟ لماذا يعربون الأمازيغ اصلا اذا كانوا عربا؟ بأي حق يعربونهم بالقوة ويمسخونهم اذا لم يكونوا عربا؟ لماذا يقتلون و يعتقلون المناضلين الامازيغ ؟لماذا العرب يحثوننا على الفلاحة و الدين و اللغة العربية ويتشبتون هم بالسلطة و المعرفة السياسية والعلمية المعاصرة؟ لماذا يمنعون تدريس تاريخ الأمازيغ وهو مفخرة المغاربة أمام العالم ؟ إذا سموها بالأمة العربية ،فأين أجد نفسي انا الأمازيغي؟ وإذا سموه بالوطن العربي،فأين أرض اجدادي؟  
 

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق l04tyglt هنا :    
 

 

 

 

   
   
   
   
   
 

 

 

مقالات اخرى








هل كان جدي من جبل إغود؟
بتاريخ : 2017-06-14 00:35:00 ---- بقلم : عبد الله بوشطارت



 

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.