Français
English
 

 

 

المغرب: الحركة التقافية الامازيغية بموقع بني ملال تحتفل بالربيع الامازيغي وتطالب باطلاق المعتقلين السياسيين للقضية الامازيغية

بقلم MCA - AmazighWorld.org
بتاريخ : 2011-04-28 12:53:00



حركة الربيع الامازيغي Ayt Mellal Amussu n tfsut n imazian

بيان

مواكبة للحراك الذي تعرفه الساحة الوطنية وفي اطار حركة الربيع الامازيغي "amussu n tfsut n imazien". خرجت الحركة الامازيغية بايت ملال (بني ملال) في مسيرة احتجاجية للمطالبة بالافراج الفوري و اللامشروط على المعتقلين السياسين للقضية الامازيغية حميد اعضوش ومصطفى اوسايا و للتأكيد على امازيغية الهوية (المغربية). وكذا المطالبة بجميع المطالب الديمقراطية للشعب المغربي.
وبهده المناسبة نعلن للراي العام مايلي:

? مساندتنا لحركة 20 فبرايرفي مطالبها الديمقراطية
? تشبتنا ب:

- براءة المعتقلين السياسيين للقضية الامازيغية مصطفى اساي و حميد اعضوش.
- عدالة القضية الامازيغية

? تنديدناب:

- استثناء المعتقلين السياسيين للقضية الامازيغية من لائحة المفرج عنهم.
- تباطؤ الدولة في الاستجابة لمطالب الشعب الامازيغي
- الاعلام الرسمي الذي لا يجسد الصورة الحقيقية للشعب المغربي

? مطالبتنا ب :

- الافراج الفوري و الامشروط على المعتقلين السياسيين للقضية الامازيغية
- دسترة الهوية و اللغة الامازيغيتين في دستور ديمقراطي شكلا و مضمونا
- محاسبة المتورطين في اختطاف و اغتيال بوجمعة الهباز
- اعادة كتابة التاريخ باقلام وطنية حـــــــــــرة
- اسقاط الفساد و الرشوة و الزبونية

? تضامننا مع:

- اسر المعتقلين السياسيين للقضية الامازيغية
- اسرة بوجمعة الهباز
- كل الشعوب التواقة الى الانعتاق و التحرر و على راسهم الشعب الليبي


ايت ملال 24 ابريل 2011


تابعونا على الفايس البوك الجديد

 

 

 
تواصل
انشرها او انشريها على الفايس بوك
مقالات لنفس الكاتب MCA
ارسل المقال الى صديق
مقال قرئ 4187

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق dliwwv4f هنا :    
 

 

 

 

 

 

   
   

الجزائر

 
   
مصر  
   
المغرب  
   
جزر الكناري  
   
موريطانيا  
   
ليبيا  
   
مالي  
   
تونس  
   
النيجر  
   
عريضة  
 
 

 

 

 

مقالات اخرى


ما هكذا تورد الإبل يا استاذ
بتاريخ : 2021-11-13 05:21:00 ---- بقلم : الطيب أمكرود














 

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.