Français
English
 

 

 

موفدين من المجلس الوطني الانتقالي بليبيا في لقاء مع لجنة من المرصد الأمازيغي

موفدين من المجلس الوطني الانتقالي بليبيا في لقاء مع لجنة من المرصد الأمازيغي في إطار لقاءاتهم مع هيئات سياسية و مدنية مغربية، أجرى موفدين من المجلس الوطني الانتقالي بليبيا لقاءا مع لجنة من المرصد الأمازيغي للحقوق و الحريات، و ذلك يومه الثلاثاء 28 يونيو 2011. و قد كان فريق الموفدين من المجلس يتكون من السادة: 1. ذ. محمد الرز 2. ذ. أبو لقاسم علي في حين تعذر حضور عضوين آخرين بسبب التزامات أخرى، وهما : ذ. فرج أبوشاح و ذ. احمد عثمان. كما كان المرصد الأمازيغي ممثلا بكاتبه التنفيذي ذ. عبدالله حتوس و عضوي المكتب الأستاذة مريم الدمناتي و الأستاذ احمد عصيد. وقد اطلع موفدي المجلس أعضاء المرصد الأمازيغي، على مستجدات الساحة الليبية، و على عمل المجلس الانتقالي الساعي إلى استكمال تحرير ليبيا من نظام ألقذافي، وبناء الدولة الليبية الديمقراطية. كما استعرض موفدي المجلس وضعية الأمازيغ الليبيين الأحرار، الذين يقاتلون بشراسة من اجل تحقيق الحلم الليبي الديمقراطي.

وقد كان اللقاء مناسبة حرص من خلالها موفدي المجلس على الثناء بشكل خاص على الدور المحوري لأمازيغ ليبيا في هذه المرحلة الدقيقة من تاريخ ليبيا، مؤكدين على أن التدبير المستقبلي لموضوع اللغة و الثقافة الأمازيغية بليبيا سيكون ديمقراطيا و منصفا لأمازيغ ليبيا في إطار الدولة الليبية الديمقراطية. وقد قدم أعضاء المرصد الأمازيغي موجزا عن السبل التي واجهت بها الحركة الأمازيغية بالمغرب، سياسات نظام ألقذافي الرامية إلى إبادة الأمازيغية في شمال إفريقيا، منذ بداية أواخر السبعينات من القرن الماضي. مؤكدين على أهمية التنسيق بين المناضلين الأمازيغ بليبيا و مكونات الحركة الأمازيغية بالمغرب، ذلك التنسيق الذي جعل من الملف الليبي ملفا له مكانة خاصة عند كل مناضلي الحركة الأمازيغية. موفدو المجلس الانتقالي بليبيا، عبروا عن حاجة الشعب الليبي إلى تضامن كل الأحرار في العالم، و خصوصا أحرار المنطقة المغاربية.، وعلى أهمية استمرار تعبئة الرأي العام. من جانبهم أكد أعضاء المرصد الأمازيغي، على أن مكونات الحركة الأمازيغية و الحقوقية، لن تكون إلا إلى جانب شعب ليبيا، حتى ينتصر و يعيد بناء الدولة الديمقراطية، التي ستساهم بشكل قوي في بناء الحلم ألمغاربي. المرصد الأمازيغي للحقوق و الحريات الكتابة التنفيذية


الكاتب: Abdallah Hitous

بتاريخ : 2011-06-30 01:20:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 3873 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق 0s1hnvmq هنا :    
 

 

 

 

 

 

   
   

الجزائر

 
   
مصر  
   
المغرب  
   
جزر الكناري  
   
موريطانيا  
   
ليبيا  
   
مالي  
   
تونس  
   
النيجر  
   
عريضة  
 
 

 

 

 

مقالات اخرى
في طرابلس "أمازيغي" من قلب "سوس"
بتاريخ : 2019-04-22 21:31:00 ---- بقلم : مصطفى منيغ



ليبيا وعوامل فشل الحل السلمي
بتاريخ : 2018-06-11 22:34:00 ---- بقلم : احمد الدغرني


ماذا يريد الأمازيغ في ليبيا
بتاريخ : 2018-03-28 09:01:00 ---- بقلم : محمد شنيب

17 فبراير،ليبيا إلى أين
بتاريخ : 2018-02-01 08:11:00 ---- بقلم : محمد شنيب


الهوية والإنتماء
بتاريخ : 2017-12-25 21:05:00 ---- بقلم : محمد شنيب

العلمانية والديمقراطية
بتاريخ : 2017-12-19 17:57:00 ---- بقلم : محمد شنيب

ليبيا المكونات الثقافية
بتاريخ : 2017-12-07 10:29:00 ---- بقلم : محمد شنيب






 

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.