Français
English
 

 

 

هل تسرق قطر ثورات الشعوب!؟

دعي علي الصلابي احد زعماء الإسلاميين في ليبيا الذي كان إلى وقت قريب دمية في يد سيف الإسلام القدافي? محمود جبريل احد أبراز أوجه ليبيا الجديدة إلى الاستقالة لأنه يعادي الهوية الإسلامية للشعب الليبي , هو ومجموعة من الكوادر اللذين يحلمون طبعا بليبيا التعددية وليس ليبيا الاستبداد الشمولي الديني كما يرغب عملاء قطر, التي أصبحت عرابة الاسلام السياسي بامتياز.
حيت نشرت ديلي تلغراف البريطانية أن حركة طالبان تستعد لفتح مكتب لها في هذا البلاد الصغير, الذي أصبح رقما صعبا في المعادلة الدولية بفضل أموال البترودولار, بطلب أمريكي, حيت أن امريكا ربما تسعى من جديد إلى التحالف مع الإسلاميين وإلا كيف يمكن تفسير العلاقة المتميزة التي تربط مدير قناة الجزيرة لسان التيارات الدينية الرجعية مع المخابرات الأمريكية والتي كشف النقاب عنها موقع ويكليكس الشهير؟ إلى ذلك عادت الجزيرة إلى بت برامجها السابقة قصد تقديم دعم لحلفائها وتوجيه ثورات الشعوب وفق مصالح أمير دولة قطر في دعم التيارات الدينية لكبح التعددية وربما سيتحول الدعم القطري إلى الثوار إلى نقمة ستدفع الشعوب الثائرة ثمنه على المدى البعيد ولعل كلام مفتي الأمير يوسف القرضاوي الذي صرح أن الليبراليين والعلمانيين حكموا الشعوب وألان جاء دور الإسلاميين يبين صحة نية سرقة الثورة .


الكاتب: الحسين بوردة

بتاريخ : 2011-09-13 14:02:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 4072 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق gaer3laa هنا :    
 

 

 

 

 

 

   
   

الجزائر

 
   
مصر  
   
المغرب  
   
جزر الكناري  
   
موريطانيا  
   
ليبيا  
   
مالي  
   
تونس  
   
النيجر  
   
عريضة  
 
 

 

 

 

مقالات اخرى
في طرابلس "أمازيغي" من قلب "سوس"
بتاريخ : 2019-04-22 21:31:00 ---- بقلم : مصطفى منيغ



ليبيا وعوامل فشل الحل السلمي
بتاريخ : 2018-06-11 22:34:00 ---- بقلم : احمد الدغرني


ماذا يريد الأمازيغ في ليبيا
بتاريخ : 2018-03-28 09:01:00 ---- بقلم : محمد شنيب

17 فبراير،ليبيا إلى أين
بتاريخ : 2018-02-01 08:11:00 ---- بقلم : محمد شنيب


الهوية والإنتماء
بتاريخ : 2017-12-25 21:05:00 ---- بقلم : محمد شنيب

العلمانية والديمقراطية
بتاريخ : 2017-12-19 17:57:00 ---- بقلم : محمد شنيب

ليبيا المكونات الثقافية
بتاريخ : 2017-12-07 10:29:00 ---- بقلم : محمد شنيب






 

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.