Français
English
 

 

 

امازيغ ليبيا يوجهون رسالة قوية الى العالم

نجحت الفعاليات الأمازيغية في ليبيا في تنظيم مهرجان أمازيغي كبير وفي مدينة بنغازي الشرقية التي يعتبرها البعض من المدن المعربة بالكامل? كان دالك يوم 15 ديسمبر 2011. استضاف المهرجان طاقات فنية امازيغية كانت لم تستطع أن تغني بالامازيغية أيام القدافي لأن كل من غنى بالامازيغية فمصيره السجن. لكن المثير للانتباه هو حضور وزير الشباب والرياضة فتحي تربل الذي هو محامي معروف بنشاطه في ميدان الحقوق للمهرجان بدون استدعائه كما صرح? ومرتديا العلم الأمازيغي. هو الدي كان أيام الثورة من اتهم الأمازيغ بتسييرهم من الغرب وإسرائيل لما نادوا بحق ثقافتهم في ليبيا الأمازيغية التي ورثوها عن أجدادهم. بعض مقاطع المهرجان:



?


?



وزير الشباب و الرياضة الليبي فتحي تربل الدي كان يعادي الامازيغية في مهرجان الاغنية الامازيغية ببنغازي يوم 15 دسمبر 2011









لكن العروبي الاسلامي العنصري سرعان ما يكشف عن انيابه ليقول :




الكاتب: Amazighworld

بتاريخ : 2011-12-17 00:34:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 5186 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 

1 التعليق رقم :
AYOUZIL بقلم :
تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
احذروا يا اخوتي ليس الان وقت مهرجانات بل وقت العمل والنضال والكفاح من اجل لبييا امازيغية حرة فاعدؤونا يتربصنا بنا بكل جانب

والله معكم ان شاء الله
 
 

 

2 التعليق رقم :
Bsm بقلم :
كفانا عنصرية تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
في الحقيقة أنا أؤمن بأن الموروث الثقافي الليبي بكل أشكاله عربية و أمازيغية وغيرها من حقها أن تعيش و يكفل لها سبل رعايتها و المحافظة عليها لما لها من إثراء المخزون التاريخي و الثقافي للأمة الليبية و اللتي تحتوي العديد من العناصر المكونه بالإضافة للأمازيغ و العرب, فهناك الشركس و القريتلي, الروماني و الإغريقي و الطارقي و الإفريقي, و اللذي يظهر في التنوع اللغوي حتى أننا نجد من تكلم اللغات الأفريقية في بعض المدن الليبية , و لذلك فإن المحافظة على هذا الموروث واجب وطني مقدس, و اللذي لا أرى أن المدعوا تربل قد إبتعد عنه أو قال بما يخالفه .  
 

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق r3vtqc8f هنا :    
 

 

 

 

 

 

   
   

الجزائر

 
   
مصر  
   
المغرب  
   
جزر الكناري  
   
موريطانيا  
   
ليبيا  
   
مالي  
   
تونس  
   
النيجر  
   
عريضة  
 
 

 

 

 

مقالات اخرى
في طرابلس "أمازيغي" من قلب "سوس"
بتاريخ : 2019-04-22 21:31:00 ---- بقلم : مصطفى منيغ



ليبيا وعوامل فشل الحل السلمي
بتاريخ : 2018-06-11 22:34:00 ---- بقلم : احمد الدغرني


ماذا يريد الأمازيغ في ليبيا
بتاريخ : 2018-03-28 09:01:00 ---- بقلم : محمد شنيب

17 فبراير،ليبيا إلى أين
بتاريخ : 2018-02-01 08:11:00 ---- بقلم : محمد شنيب


الهوية والإنتماء
بتاريخ : 2017-12-25 21:05:00 ---- بقلم : محمد شنيب

العلمانية والديمقراطية
بتاريخ : 2017-12-19 17:57:00 ---- بقلم : محمد شنيب

ليبيا المكونات الثقافية
بتاريخ : 2017-12-07 10:29:00 ---- بقلم : محمد شنيب






 

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.