Français
English
 

 

 

المغرب-وجدة: الحلركة التقافية الامازيغية تتشبث بالمطالب الأساسية لإيمازيغن على رأسها "ترسيم الأمازيغية في دستور ديمقراطي شكلا ومضمونا"

بقلم MCA - AmazighWorld.org
بتاريخ : 2012-06-02 03:20:00



الحركة الثقافية الأمازيغية الإتحاد الوطني
موقع وجدة لطلبة المغرب

بيان صادر عن تظاهرة
ازول ذامغناس
تحية النضال و الصمود إلى عموم الجماهير الطلابية الحاضرة معنا هذا الشكل النضالي المتميز، من خلالكم و عبركم نزف تحايا الإجلال و الإكبار لكل الشهداء الحقيقيين للشعب المغربي ،وفي مقدمتهم شهداء المقاومة المسلحة وأعضاء جيش التحرير،ولكل شهداء القضية الأمازيغية في جميع بقاع ثامزغا،كما نزف تحايا النضال و الصمود لمعتقلينا السياسيين(مصطفى أسايا،حميد أعضوش و يوسف عاهد)،كما لا يفوتنا أن نرفع تحايا تضامن مع لكل الشعوب التواقة للإنعتاق.

أيتها الجماهير الطلابية،
تأتي تظاهرتنا هذه كإستمرارية موضوعية للأشكال النضالية التي دأبت MCA على خوضها من داخل الجامعة المغربية، في وقت يتسم بتنامي المد النضالي الأمازيغي وتنامي وتيرة ومشروعية خطابه،واتساع رقعة الإحتجاجات الجماهيرية في مقابل إخفاق وفشل الخطاب السياسي الرسمي الذي يتبجح به النظام وأتباعه، إذ نسجل على مستوى ثامزغا،تنامي الوعي بالقضية والهوية الأمازيغية حيث أصبح حضور القضية الأمازيغية بشكل أساسي في الحراك الشعبي الذي تشهده ثامزغا (أزواد،ليبيا،تونس الجزائر،المغرب)من أجل تحقيق وانتزاع كافة مطالبها السياسية والثقافية والإجتماعية والإقتصادية ،خاصة وأن الأنظمة العروبية الحاكمة بدول شكال إفريقيا ما زالت مستمرة في نهج سياستها القديمة-الجديدة لإيهام الرأي العام الدولي ،

فإننا أيضا نسجل إستمرار إقصاء الشعب الأمازيغي ،مع استمرار المخزن للتطبيل لمجموعة من الشعارات( "دولة الحق والقانون"الإنتقال الديمقراطي"...) لكن الواقع يؤكد أن المخزن يجدد وعده مع التاريخ الذي أكد أنه يتحمل المسؤولية في اغتيال العديد من رموز المقاومة المسلحة وأعضاء جيش التحرير ،والإختطافات الإعتقالات ،وكذا الأحداث الدامية التي استهدفت محو الإنسان الأمازيغي (اغتيال عباس لمسعدي،أحداث الريف 58-59 ) إلا أن التعامل مع حقوق الشعب الأمازيغي وقضيته العادلة والمشروعة اتخذت أشكالا جديدة تتناسب مع الوضعية الراهنة ،تتمثل أساسا في ('الدستور الجديد"، "ربط المسؤولية بالمحاسبة"،'التنمية البشرية"Ircam?"..)

وهذه ما هي إلا مبادرات يراد من وراءها إعطاء مشروعية للنضام المخزني ومحاولته البحث عن المزيد من الولاءات.
وأمام هذا الوضع فإن MCA تجدد دعوتها لكافة مكونات الحركة الأمازيغية من أجل توحيد ورص الصفوف،وكذا تطوير استراتيجية عملها والإلتزام بمبدأ الإستقلالية عن المخزن وأذياله وكذا مؤسساته المشبوهة ،والتشبث بالمطالب الأساسية لإيمازيغن على رأسها "ترسيم الأمازيغية في دستور ديمقراطي شكلا ومضمونا".

وأمام كل المحاولات المخزنية لتحريف مسار النضال الامازيغي فإن MCA بوعيها المتجذر ومماستها النضالية عاقدة العزم على مواصلة الطريق الذي سطره شهداء القضية الامازيغية وكذا معتقلينا السياسيين.
أما على مستوى الحركة الطلابية ،لا زال إجهاز النظام المخزني على ما تبقى من مكتسبات الطالب المغربي وتردي الوضعية الإجتماعية والإقتصادية وشروط التحصيل العلمي خاصة بعد تطبيق ما يسمى "الميثاق الوطني للتربية والتكوين"،المخطط الإستعجالي"،خوصصة المرافق الجامعية،هذا لاسيما مع تراجع نضالات وقوة الحركة الطلابية وتعنت المكونات الأوطامية وعدم استجابتها لدعوة MCA قصد بناء أوطم وفق المبادئ الأربعة وتجسيد قيم الإختلاف ونبذ العنف وتسييد النسبية وثقافة الحوار .

وبناءا على ما سبق نعلن للرأي الوطني و الدولي ما يلي:

نريد :
? الإفراج الفوري واللامشروط عن المعتقلين السياسيين للقضية الامازيغية
? ترسيم الأمازيغية في دستور ديمقراطي شكلا ومضمونا
? تدريس الأمازيغية وبحرفها تيفيناغ لكافة المغاربة وفي جميع اسلاك التعليم وإدماجها في مختلف المؤسسات والإدارات (القضاء،الإعلام..)
? إخراج معاهد مستقلة للدراسات الأمازيغية وإنشاء أكاديمية خاصة باللغة الامازيغية بعيدا عن كل أشكال المراوغة والإحتواء المخزنية
? إعادة كتابة التاريخ المغربي بشكل علمي وموضوعي وإعادة الإعتبار لرموز المقاومة المسلحة وأعضاء جيش التحرير وكافة الوطنيين الحقيقيين
? إعادة رفاة الشهيد مولاي موحند الى مسقط رأسه دون أي استغلال سياسوي للحدث
? الكشف عن مصير المختطفين وفي مقدمتهم كل من بوجمعة الهباز وحدو أقشيش
? إعتبار السنة الأمازيغية عيدا وطنيا لجميع المغاربة
? إجلاء كل الأجهزة المشبوهة والقمعية عن الجامعة المغربية
إدانتنا لــ :
? الإطارات المسترزقة بملف معتقلينا السياسيين وكذا القضية الأمازيغية
? محاولات الركوب على الإرث النضالي لــ MCA من داخل الجامعة

دعوتنا لــ :

? ضرورة وضع ميثاق وطني ضد الإقصاء والعنف وفتح حوار بين المكونات الطلابية في أفق تجاوز ازمة أوطم على قاعدة الإختلاف البناء ووضع مصلحة الطالب فوق كل اعتبار
? توحيد الصف الطلابي لتحقيق المطالب المادية والمعنوية للطالب المغربي
? مكونات الحركة الأمازيغية لجمع الشمل
? كل الحقوقيين للدفاع عن المعتقلين السياسيين للقضية الامازيغية

تضامننا مع :

? كل النضالات الشعبية للشعب المغربي .
? كل المعتقلين السياسيين للشعب المغربي وعلى رأسهم معتقلينا (أسايا،أعضوش وعاهد)
? كل الشعوب التواقة للتحرر و الإنعتاق (إيموهاغ، الشعب السوري،الكردي،الفلسطيني، الشيشاني...).

إشادتنا بــ :

? الدور الفعال للمرأة الامازيغية في نضالها على القضية الامازيغي
? بكل مناضلي ومناضلات MCA

عاشت MCA إطارا صامدا ومناضلا
عاش أوطم منظمة جماهيرية تقدمية ديمقراطية ومستقلة

حرر بوجدة في 12 مرايور 2962 الموافق لـ 25 ماي 2012


تابعونا على الفايس البوك الجديد

 

 

 
تواصل
انشرها او انشريها على الفايس بوك
مقالات لنفس الكاتب MCA
ارسل المقال الى صديق
مقال قرئ 4593

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 

1 التعليق رقم :
hmayya بقلم :
ayuuuuuz تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
ayuuuuuuuuz i MCA ayaw n ayt ujda

ayuz ikullu imghnasn n umussu adlsan amazigh

 
 

 

2 التعليق رقم :
ytto بقلم :
bon retour تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
azul, je suis contente de voir le site amazighworld de retour accessible. on dit que c'est le mali qui est derrnse qu'il etait derri?re son piratage, ce petit pays peut-il ? lui seul y arriver. je pense qu'il etait aid? par les arabistes. ayouz et thanmirth pour votre retour sur le net

 
 

 

3 التعليق رقم :
amazigh n antwerpen بقلم :
timuzgha jusqu au bout تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
ca me fait chaud au coeur quand je voix des jeunes porte le flambeau de la liberte ,la jeunesse c est la garantie de la victoire  
 

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق fgtrftq3 هنا :    
 

 

 

 

 

 

   
   

الجزائر

 
   
مصر  
   
المغرب  
   
جزر الكناري  
   
موريطانيا  
   
ليبيا  
   
مالي  
   
تونس  
   
النيجر  
   
عريضة  
 
 

 

 

 

مقالات اخرى


ما هكذا تورد الإبل يا استاذ
بتاريخ : 2021-11-13 05:21:00 ---- بقلم : الطيب أمكرود














 

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.