Français
English
 

 

 

مظاهر تيموزغا في ليبيا الحديثة

بقلم Amazighworld - AmazighWorld.org
بتاريخ : 2012-06-18 17:05:00

بدأت تظهر للأعلام بعض مظاهر تيموزغا في ليبيا الحديثة? الاولى في كرة القدم والثانية في الجيش. ففي كرة القدم ظهر فريق "جزيرة زوارة" الليبي كأول فريق على مستوى شمال إفريقيا الدي جعل من العالم الأمازيغي واجهة لقمصان فريقه، فهل ستتبعه بعض الفرق المغربية والجزائرية والتونسية كحسنية أكادير، و إتحاد الزموري الخميسات? وتيزي وزو ، و الريف الحسيمي ، و المغرب التطواني ، و الكوكب المراكشي...

اما في الجيش فالى جانب مدافع المقاومة التي حملت العالم الامازيغي في كل معارك تحرير ليبيا من الطاغية العروبي معمر القدافي واتبات العالم الامازيغي فوق قصر القدافي بعد الاطاحة به? فها هي الفرق العسكرية الليبية ترفع الاعلام الامازيغية في تخرجها. لتكن بدالك اول بلد في شمال افريقيا يحمل فيها الجيش العلم الامازيغي تعبيرا عن التشبث بالوطن ارضا وهوية وشعب : لا غربية ولا شرقية. فمتى تحدوا البلدان الشمال افريقيا حدوها.



تابعونا على الفايس البوك الجديد

 

 

 
تواصل
انشرها او انشريها على الفايس بوك
مقالات لنفس الكاتب Amazighworld
ارسل المقال الى صديق
مقال قرئ 3253

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 

1 التعليق رقم :
Amazighe1 بقلم :
الامازيغ الحقيقين تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
ماشاء الله على امازيغ ليبيا اكثر الضمائر الحية في شمال إفريقيا، امازيغ ليبيا كلهم شجعان و احرار و اما امازيغ المغرب و الجزائر... فنهن الاحرار منهم لكن لاسف الأغلبية منهم لا يبالي و ضمائرهم ميتة بالإضافة الى كثرة الخونة منهم، لا يجب ان يطلق على اي شخص امازيغي فقط لإنه ناطق بها لأن الامازيغي الحقيقي مستعد للموت من اجل لغته و ارضه و رايته، من هدا المنبر اهنئ كثرا امازيغ ليبيا و الامازيغ الحقيقين في بافي البلدان. تانميرت د ازول فلاون



--

Via MebApp.com
 
 

 

2 التعليق رقم :
Anouar MAZROUB بقلم :
Ayuz i igrawliyen n naffoussa d Zwara تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
Les libyens ont rejouer les sc?nes de la vrais lutte des pays de l'afrique du nord ? l'actuelle, personnes n'est en mesure de les exclure tout simplement parce que l'histoire leur a retenue la le m?rite de la victoire de la bataille de tripoli, apr?s la glorieuse 20 Aout et la d?cente des Igrawliynes des Adrars nafoussa suite ? des ravitallement et renforts fran?ais parachut?s et pourr les "moutaslkines" ou insinu?s amazighophobes,je dis allez y cherchez pourquoi la france a choisi les montagnes de Nafoussa pour acheminer les renforts, sans doute parce que'elle a bien cern? les le?ons de Badou, Bougafer, Tilwine, Boudnib et Tazggarte (1934 du Maroc),o? elle ?tait confront? aux lions de l'atlas, et o? des l?gionnaires fran?ais en entier ont ?t? d?cim? dans des embuscades et des batailles atroces et infernales!donc elle a voulu trancher la longue guerre apr?s la d?ception du front oriental pr?s de Briga,ce qui prouve encore que la guerre est une strat?gie et il ne suffit pas d'?tre barbu pour ?tre croyant et ?fficace!!plut?t il faut des valeurs et des astuces que la nature des vall?es et des cimes de Tamazgha a enseign? aux amazighs

Tanmert/Anouar!
 
 

 

3 التعليق رقم :
aaddi oyidire بقلم :
ait zagora تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
tanmmirete ima yegan amazighe ssi damene machi ghire nkki gighe amazighe aygan lekemal nwawal tanmmirete b3da itta3eli9 nomazighe ddaghe igan g l3onewan nnasse -amazighe 7a9i9i ar ssenimmireghe imazighene nlibia kolchi yan sseyan artemennaghe g ljiche nlmagherib hatin kolchi 90f100 amazighe ayega addisse yili ame li7essasse ddaghe illan gljiche nlibia ador ghofessan teghanete lmachakil lmadia tton lassele nessan_  
 

 

4 التعليق رقم :
amazigh بقلم :
tamazegha تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
ayouz bahra f mayad  
 

 

5 التعليق رقم :
azwoo بقلم :
ayyuz تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
azul imeghnasen imazighen n lybia ayyuz bravo nwen imenghi ar tirni  
 

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق 0ywjcgdg هنا :    
 

 

 

 

 

 

   
   

الجزائر

 
   
مصر  
   
المغرب  
   
جزر الكناري  
   
موريطانيا  
   
ليبيا  
   
مالي  
   
تونس  
   
النيجر  
   
عريضة  
 
 

 

 

 

مقالات اخرى





في طرابلس "أمازيغي" من قلب "سوس"
بتاريخ : 2019-04-22 21:31:00 ---- بقلم : مصطفى منيغ



ليبيا وعوامل فشل الحل السلمي
بتاريخ : 2018-06-11 22:34:00 ---- بقلم : احمد الدغرني


ماذا يريد الأمازيغ في ليبيا
بتاريخ : 2018-03-28 09:01:00 ---- بقلم : محمد شنيب

17 فبراير،ليبيا إلى أين
بتاريخ : 2018-02-01 08:11:00 ---- بقلم : محمد شنيب


الهوية والإنتماء
بتاريخ : 2017-12-25 21:05:00 ---- بقلم : محمد شنيب

العلمانية والديمقراطية
بتاريخ : 2017-12-19 17:57:00 ---- بقلم : محمد شنيب

ليبيا المكونات الثقافية
بتاريخ : 2017-12-07 10:29:00 ---- بقلم : محمد شنيب

 

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.