Français
English
 

 

 

"بيان صادرعن لقاء التنسيقية الوطنية للحركة الثقافية الأمازيغية بـإمتغرن (الراشيدية)"

بقلم التنسيقية الوطنية للحركة الثقافية الأما& - AmazighWorld.org
بتاريخ : 2013-12-10 13:42:00


تحية المجد و الخلود إلى كل شهداء قيم تيموزغا/شهداء المقاومات المسلحة التاريخية لشعبنا وكذا شهداء القضية الأمازيغية وكل الثورات و الانتفاضات الشعبية فوق أرض تا مزغا...

تحية النضال و التحدي إلى المعتقلين السياسيين للقضية الأمازيغية كل من حميد أعضوش و مصطفى اوسايا مناضلي الحركة الثقافية الأمازيغية الصامدين ضد مصادرة حريتهم النسبية في سجون المخزن العروبي.
تحية الحرية و الكرامة إلى شعبنا الأمازيغي الساعي للتحرر (أزاواد، ليبيا، جزر الكناري، المغرب، الجزائر، تونس، ?) وكذا إلى كل الشعوب التواقة إلى الإنعتاق و التحرر (الكرد، التبت، فلسطين، ...)

انسجاما وخلاصات اللقاء الوطني للتنسيقية الوطنية للحركة الثقافية الأمازيغية المنعقد بموقع إمتغرن ( الراشيدية) يوم السبت 24- نونبر-2013 والمتوج بزيارة للمعتقلين السياسيين للقضية الأمازيغية مصطفى اوسايا وحميد اوعضوش بسجن( تولال 1 ) بأمكناس يوم الخميس 29 نونبر 2013.

وبعد دراسة ومناقشة مجموعة من المستجدات المرتبطة بالمعتقلين السياسيين للقضية الأمازيغية من قبيل استفزازات والمضايقات التي يتعرضون لها من داخل سجون الذل والعار، وأيضا المستجدات المتصلة بإستمرار الهجومات المخزنية التي تطال مواقع الحركة الثقافية الأمازيغية ( أمكناس، إمتغرن، أكادير...) بتسخير أذيال النظام المخزني من داخل الساحة الجامعية، سعيا منها إلى اجتثاث الصوت الراديكالي الحر، وذلك بمحاولتها جر الحركة الثقافية الأمازيغية إلى مستنقع العنف.

أما على مستوى الحركة الطلابية نسجل تردي شروط التحصيل العلمي من خلال استمرار النظام المخزني في إجهازه على ما تبقى من مكتسبات الطالب المغربي، على إيقاع تعنت المكونات العاملة من داخل اوطيم للاستجابة لدعوة الحركة الثقافية الأمازيغية من أجل توقيع ميثاق شرف ضد العنف والإقصاء وتوحيد الصف الطلابي، للدفع بنضالات المنظمة النقابية إلى الأمام، وتحصينها من محاولة اختراقها من أبواق النظام المخزني ( اليسار التقدمي، شبيبة الأصالة والمعاصرة...)

وقد خلص هذا اللقاء إلى تسطير إستراتيجية نضالية تنسجم وهذه المستجدات المرتبطة بالقضية الأمازيغية ومعتقليها السياسيين وذلك بالخوض في أشكال نضالية تصعيدية على مستوى المواقع الجامعية وعلى مستوى التنسيق الوطني

وبناء على ما سبق نعلن للرأي العام الوطني والدولي ما يلي :

تأكيدنا على :
- ضرورة إطلاق سراح معتقلينا السياسيين دون قيد أو شرط.
- ضرورة إقرار دستور ديمقراطي شكلا ومضمونا يقر بأمازيغية المغرب.
- ضرورة ترسيم الأمازيغية في دستور ديمقراطي شكلا ومضمونا .
- ضرورة إعادة كتابة التاريخ بأقلام وطنية وموضوعية.
- تحصين كافة مواقع الحركة الثقافية الأمازيغية على المستوى الوطني.

تشبثنا بــ :
- براءة معتقلينا السياسيين من التهم المنسوبة إليهم.
- mca الممثل الشرعي والوحيد للقضية الأمازيغية من داخل أسوار الجامعة الامتداد الموضوعي للمقاومة المسلحة وجيش التحرير.
- بسلمية الحركة الثقافية الأمازيغية.

دعوتنا:
- كل المواقع الجامعية للحركة الثقافية الامازيغية لرص صفوف ضدا على المخططات المخزنية.
- كل الديمقراطيين لدعم المعتقلين السياسيين للحركة الثقافية الأمازيغية.
- كل المكونات الطلابية العاملة من داخل اوطيم لتوقيع ميثاق شرف ضد العنف ولإقصاء قصد توحيد الصف الطلابي.

إدانتنا لـ:
- الاستفزازات والمضايقات التي يتعرضون لها معتقلونا من داخل السجون.
- الأحكام الصورية والمتابعات البوليسية التي تطال مناضلينا.
- الإرهاب المتمركس الذي يطال مواقع الحركة الثقافية الأمازيغية (أكادير، إمتغرن، أمكناس، مراكش..)
- كل المحاولات الرامية إلى جر الحركة الثقافية الأمازيغية إلى مستنقع العنف.
- الإجهازات المخزنية على ما تبقى من مكتسبات الطالب المغربي.
- سياسية التهميش والإقصاء الممنهجة في حق الشعب الأمازيغي.
- قمع الانتفاضات الشعبية ( اميضر،كرامة،بومالن دادس،تاركيست..)
- كل محاولات احتواء القضية الأمازيغية (ircam ،الدستور الممنوح...)

تضامننا مع :
-معتقلينا السياسيين و عائلاتهم في محنتهم.
ضحايا الإرهاب المتمركس من داخل الساحة الجامعية
- كل الانتفاضات الشعبية ومعتقليها.
- المعطلين والعاطلين عن العمل.
- كل الشعوب التواقة للإنعتاق والتحرر ( الشعب الأمازيغي: أزواد، ليبيا...، الشعب السوري، الفلسطيني...)

وفي الأخير نؤكد عزمنا مواصلة درب النضال على نهج الشهداء ومعتقلينا السياسيين. حميد اوعضوش
'' من وسط اليأس تنبعث الإنسانية وتتقوى المقاومة.''


تابعونا على الفايس البوك الجديد

 

 

 
تواصل
انشرها او انشريها على الفايس بوك
مقالات لنفس الكاتب التنسيقية الوطنية للحركة الثقافية الأما&
ارسل المقال الى صديق
مقال قرئ 4279

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق v8xiljtk هنا :    
 

 

 

 

 

 

   
   

الجزائر

 
   
مصر  
   
المغرب  
   
جزر الكناري  
   
موريطانيا  
   
ليبيا  
   
مالي  
   
تونس  
   
النيجر  
   
عريضة  
 
 

 

 

 

مقالات اخرى


ما هكذا تورد الإبل يا استاذ
بتاريخ : 2021-11-13 05:21:00 ---- بقلم : الطيب أمكرود














 

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.