Français
English
 

 

 

إميضر-المغرب: ساكنة مهمشة و كنوز تغطيها الجبال


خرج اليوم بإميضر مناضلي و مناضلات حركة على درب 96-إميضر- في شكل إحتجاجي سلمي على جنبات الطريق الوطنية رقم10، للتعبير عن استمرارهم في النضال و المقاومة حتى انتزاع الحقوق المشروعة، المنهوبة لعقود تحت سياسات إقصائية ممنهجة لضمان الاستنزاف و النهب ومحاولة زرع الفتنة و في دات السياق، تجذر الإشارة إلى كون إميضر عرفت في عدة مناسبات أحداثا و صراعات ناتجة عن استمرار المخزن في سياسة تهديد السلم الإجتماعي عبر تحريض أذياله للتهجم و الإعتداء على المناضلين لخلق صراعات تمارس فيها الضابطة القضائية الحياد السلبي لتبرير الاعتقالات السياسية في صفوف الحركة، و محاولة منه لتشويه سمعة النضال بإميضر و تحريف مسار الحركة الإحتجاجية السلمية، واليوم مازال سكان إميضر يلقون نفس السياسة القديمةـ الجديدة، صم الاذان، التماظل ونهج سياسة الصمت و التهرب من المسؤولية في ظل غياب اي مفاوضات مع المعتصمين لما يزيد عن سنة من اجل إنصاف المظلومين وجبر اضرار سنوات من الاستنزاف و النهب


اليوم عبر مختلف المتدخلين في حلقية النقاش العام (اكراو) عن عزمهم في الاستمرار في اداء واجبهم النضالي تجاه القضاء على سياسة التهميش و الحكرة و الاقصاء، ولقد طالب معظم المتدخلين بزيارة ملكية إلى إميضر للوقوف على حقيقة معاناة الساكنة قرب احد اكبر مناجم للاستخراج الفضة عالميا.
ولقد عرفت هذه المرحلة مجموعة من الاحداث في ظل مقاربة امنية و استفزازية و استمرار التماطل و للامبالاة بحيت يمكن التعبير عنها في شكل قصيدة شعرية للمناضل حسن امني :


تحــــــية تــحد و صــــمود للمناضلــــــين**** للفقـــــر و التهميـــــش رافضيـــــن
تحـــــية خزي و عار لــكل البـلـطــــجيين**** بكل اصنافه مخـــزن و مدنيــــيــــــن
تـحـيـة الـعـز والكرامة لمناضـلي اميضــر الابـطــال **** بـــــكـــــــــل الـــــفـــئــــــات نـــســــاء ورجـــال
شيـــــوخـــا واطفــــال **** الصامــــدون في وجـــــه شركة الإحتــــــلال
رغم قسـاوة ظروف الطبيعة فـــي كـــل الأحـــــــوال **** برد قارس في الشتاء وحــر شمس الصيف عنـــــد الـــــــزاول
فصعـــدوا جبل ألبَّـــان نحــــــو التــــلال **** لفــــك القيـــود و الأغـــــلال
سلبوا منا الأراضـــــــي والميـــــــاه و الرمــال *** ويدَّعـــــــون أننــــــا شــــــــــعب الحريــة و الإستقــلال
خـــرق للقانـــــون فـي كـــل مجال **** * مـــوادُّ ســـا مـــة فــي طريقـــــــة الإستعـمـال
دون المراعاة لما ينص عليه القانون أو تعويض عن الإستغلال **** تخــريب للبيئة عبــــر طرحــهم للنفايات و الأزبــــال
ولا مستشفـــى حتــــي لمرضــــى السعــال *** توريـث لمنــاصـــب الشغــل لابنـــــاء العمـــال
وليــس هناك عدالة لتحاسبهم عــــــن تــلك الأفعــال **** يـــرتكــبـــون مجــــازر لــــجــنـــــي الامـــوال
لا فـرق عندهـم بين الحــرام والـــحـــلال *** فهــــمـشــونـا لسـنـيـــن طـــوال
وتركونــــــــا في خانــــة الاقصـــاء والاهمــــال*** واتهمـــــونـــا بـــتهــــم لا تتحملهـــــا الجبـــال
فـــارتــعـدت كــان هــــز بـهـا الزلـــزال **** اتـهمــونا بـالعصيـــان والانفصـــال
عــبــر الاعـــلام وعـــبــر الاذيــال *** لتشـويـه ســمعـــــة المنا ضلــيــن والنضــــال
لان الحقيقة كالرمــــح فـــي القلـب عندما تقال**** يحـــاولـون اخفـــاء الشمـــس بـــالغـربــال
حقـوق المراة لا يعرفون لهـــا الا تسمية يـوم الاحتفال *** يتقنـون لـغــة الاكـاذيــب والاحــتــيـال
ديمـــوقـراطـيون هــم فقط فـي الانتحال *** فنهجــوا في حقـنا سيـاســـة الاستفزاز والاعتقال
رغم الاستفزاز و السـجن نــــحن صامدين****** من دون الحــقوق ما نحن بمستسلميــن
ارضـــــنا عنها كان اجـدادنا مــقاومـين****** بالرصاص جعلتم منهم شهداء و مــعتـــقلين
على سفك الدماء و نهب الحقوق انتم مدمنين****** تفـعلون ما لا يفـعله الارهـابيــين
و تســمون انفســـكم بالمسـلمين****** يا لوصمة عار قد كتبه لكم التاريخ على الجبين
نهبتم حقوق اليـتامى و المسـاكين******ولم ترأفوا بالشيوخ و الاطفال و حتى المعوزيـن
لتنصــرو اهـلكم في فلـسطين****** و اهل لنا يعــيشون كالمشــردين
اظنان من الفضة من ارضينا لتبنى بها قصور المسؤولين ******حقوق لنا صارو بها بورجوازييــن
غيرو الدستور و تعهدواعلى تطبيق القوانين****** فقط ليحسنوا صـــورتهم عند الاروبييــــــــــــن
اما الحقيقة فهي مرة من عاشها صار حزين****** فالعدالة اصبحت بضـــــاعة في ايدي الخائنيـــن
قضــاة رشــاة بالمــلايـيـن ****** واصبح الابرياء عرضة للســـجن في اي حيـــن
قنواتهم و إعلامهم في اسفل سـافليـن****** يتســابقون في نقل الاوهام و الاكاديب للمواطنين
اعينهم عمياء لا ترى معاناة المحتجيــن****وبدلك قد صــنافناهم مــن المجرميــــن
منهم ما كـــنا خــائفين ****** سنظل مناضـــلين إلى ان نكون منتصرين
وسنبقى امــازيغ وانتم كارهين ***** سنــنتصر و نعود فائــزيــن


صامدون صامدون رغم القمع و السجون

البّـــان : 06 نونبر 2014


الكاتب: حركة على درب 96-إميضر-

بتاريخ : 2014-11-08 10:19:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 3585 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق chdjkm66 هنا :    
 

 

 

 

 

 

   
   

الجزائر

 
   
مصر  
   
المغرب  
   
جزر الكناري  
   
موريطانيا  
   
ليبيا  
   
مالي  
   
تونس  
   
النيجر  
   
عريضة  
 
 

 

 

 

مقالات اخرى






من أجل بعث روح وفضاء "تومليلين"
بتاريخ : 2019-05-01 11:05:00 ---- بقلم : أحمد عصيد










 

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.