Français
English
 

 

 

مراكش: طالب امازيغي بين الحياة والموت من جراء غزوة دواعش طلبة البوليساريو

بقلم امازيغ وولد - AmazighWorld.org
بتاريخ : 2016-01-23 19:40:00


وردت هدا المساء من مدينة مراكش اخبار تأكد اقدام مجموعة من الطلبة الصحراويين الانفصاليين والمؤيدين للجمهورية العربية الصحراوية على الأراضي الامازيغية والمعروفة بالبوليساريو على هجوم بالسيوف بالطرق الداعشية على طلبة امازيغيين امام كلية الحقوق التابعة لجامعة القاضي عياض.

واقد اسفرت هده الغزوة المباغتة على جرح أربعة طلبة امازيغ بجروح خطيرة والخامس بين الحياة والموت في غرفة الإنعاش بأحد المستشفيات بالمدينة الحمراء التي أسسها القائد الامازيغي العظيم يوسف ابن تاشفين .
الامازيغ يهانون في عقر دراهم من ازلام حزب البعث العربي الدين رسم لهم الديكتاتور صدام حسين علمهم الدي هو صفة طبق الأصل لعلم التورة العربية ضد الامة الإسلامية الموحدة بزعامة الاتراك وهو نفس العلم الدي اختاره صدام حسين للفلسطينيين.

فبعد ان استهزأ بهم قادة حزب الاخوان المسلمين بالمغرب مرة بالشرق الأوسط العربي ومرات عديدة بالمغرب نفسه من طرف امين عام الحزب ها هم الامازيغ اليوم يقتلون بسيوف القوميين العرب الانفصالين الدين يؤسسون لأنشاء دولة عربية أخرى على ارض تامازغا.


تابعونا على الفايس البوك الجديد

 

 

 
تواصل
انشرها او انشريها على الفايس بوك
مقالات لنفس الكاتب امازيغ وولد
ارسل المقال الى صديق
مقال قرئ 4869

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 

1 التعليق رقم :
Amrrakchi بقلم :
تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
العرب هم أخطر مستوطن قد يتحول إلى مستعمر في ظرف وجيز مستعملا كل الوسائل الهمجية ,الحيل والتظليلات منها إستغلال الإسلام بإلصاقه بالعروبة وسرقة عقول البسطاء من سكان محليين غير عرب.التاريخ علمنا أن العرب هم أبشع من النازية والفاشية والإمبريالية الأوربية مجموعين.أنظروا ماذا حدث للأمازيغ في قعر دارهم ماذا حكى إبن خلدون من إبادة عرقية من طرف عقبة بن نافع وغيره.  
 

 

2 التعليق رقم :
aboudrar بقلم :
تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
الطامة الكبرى ان هؤلاء الامازيغ رغم كل ما يقع لهم ويلحق بهم من الاهانات التي لا تعد ولا تحصى رمزية كانت او مادية وفوق ارضهم تراهم مهرولين للارتماء في احضان هؤلاء ، فتراهم ينخرطون وبكثافة في كل توجه معارض لوجودهم من فكر قومي عربي او اسلامي او اي توجه اخر المهم ان يكون ضد ثقافتهم ويصوتون عليهم في الانتخابات ويمجدونهم في كل شيء ، الشيء الدي يطرح علامة استفهام متى سيستفيق هدا القوم من سباته العميق واي هدا العالم القدر على معالجة هدا القوم الشاد.  
 

 

3 التعليق رقم :
نورالدين بني ملال بقلم :
تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
تبا لك أيها الكاتب الحقير العنصري. ما دخل العرب والأمازيغ في الحادث؟ اتفو على العنصري.  
 

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق wuwpli5g هنا :    
 

 

 

 

 

 

   
   

الجزائر

 
   
مصر  
   
المغرب  
   
جزر الكناري  
   
موريطانيا  
   
ليبيا  
   
مالي  
   
تونس  
   
النيجر  
   
عريضة  
 
 

 

 

 

مقالات اخرى


ما هكذا تورد الإبل يا استاذ
بتاريخ : 2021-11-13 05:21:00 ---- بقلم : الطيب أمكرود














 

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.