Français
English
 

 

 

في بلد التطبيع مع اسرائيل يؤسس المسلمون هيئة جديدة لمناهضة التطبيع مع اسرائيل


بعد اعلان التحالف العربي بالخليج أن منظمة " اتحاد علماء المسلمين" التي يترائسها يوسف القرضاوي وينوب عنه الفقيه المغربي أحمد الريسوني منظمة إرهابية، يعود اسد السنة الطيب اردوكان لينشئ في اسطانبول هيئة إسلامية جديدة اسمها " علماء الأمة لمقاومة التطبيع مع الكيان الصهيوني".

حيث استضاف اسد السنة بمدينة استانبول بقرب بناية القنصلية الإسرائيلية مجموعة من علماء في الشريعة الإسلامية من عدد من دول العالم يوم الاثنين 18 دجنبر واسهوا هيئة إسلامية جديدة2017 تبنت "ميثاق" لمقاومة التطبيع مع إسرائيل في كافة مستوياته السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية.


وقال العلماء في مؤتمر عقدوه بمدينة إسطنبول التركية تحت عنوان "ميثاق علماء الأمة لمقاومة التطبيع مع الكيان الصهيوني"؛ إن إطلاقه يهدف إلى الحد من تنامي موجة التطبيع المتزايدة مع إسرائيل في العالم الإسلامي،
لكن الهيئة لم تشير من بعيد ولا من قريب الى مطالبة تركيا البلد المضيف بإغلاق سفارة إسرائيل كما يقول المثل "عار ان تنهى عن خلق وتاتي متله". لكن يبدوا ان بإقدام السعودية بقطع المال على فقهاء المسلمين بضغوط أمريكية فدية لتورطها في احداث الحادي عشر من شتنبر 2001 جعل فقهاء المسلمين في ضعف شديد.


الكاتب: امازيغ وولد

بتاريخ : 2017-12-19 08:16:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 3059 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق xeeric48 هنا :    
 

 

 

 

 

 

   
   

الجزائر

 
   
مصر  
   
المغرب  
   
جزر الكناري  
   
موريطانيا  
   
ليبيا  
   
مالي  
   
تونس  
   
النيجر  
   
عريضة  
 
 

 

 

 

مقالات اخرى









الصحافة الغوغائية
بتاريخ : 2018-11-28 14:24:00 ---- بقلم : أحمد عصيد







 

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.