Français
English
 

 

 

المغرب : بيان تضامني مع رئيسة جماعة تافراوت لملود


في مغرب القرن الواحد والعشرين، لا تزال المرأة الموجودة في مواقع المسؤولية تصارع من أجل الاستمرار في أداء واجب الوطن والمواطنة. فرغم كل ما أبانت عنه المرأة من نجاعة أدائها فيما يسند لها من مهام، وعلى الرغم من المرجعية القانونية التي تؤكد على ضرورة إشراكها في تدبير الشأن العام للقيام بدورها إلى جانب الرجل إعمالا لمبدئ المناصفة، فإن بعض الممارسات لا تزال تطفو على السطح لتضرب بعرض الحائط كل المكتسبات التي تحققت لصالح المرأة والتي أصبحت مصدر فخر واعتزاز للمغرب وتمت الإشادة بها من طرف المنظمات الحقوقية الدولية والوطنية.

وإن ما أقدم عليه أعضاء مجلس جماعة تافراوت لملود القروية التابعة لدائرة أنزي-إقليم تيزنيت، محاولة منهم لرفع سيف ملتمس الاستقالة المنصوص عليه في المادة 70 من القانون التنظيمي للجماعات في وجه سيدة تترأس هذا المجلس، يعد نموذجا صارخا مما تمت الإشارة إليه أعلاه، وسلوكا ينم عن الرغبة الجامحة في إقبار مجهودات هذه السيدة من المشاريع التي نجحت في تحقيقها لصالح الساكنة والأوراش التي فتحتها وتعتزم إنجازها في السنوات المقبلة.

وقد شاع في أوساط الرأي العام المحلي في الآونة الأخيرة، أن السيدة الرئيسة تتعرض إلى حملة شرسة من طرف عدد من أعضاء المجلس المذكور وبعض العناصر الأخرى التي لا تلتفت إلى مصالح الساكنة وانخرطت في حسابات سياسية وحزبية ضيقة لا تفيد المواطنين المنتميين للجماعة في شيء بقدر ما ستساهم في هذر الزمن السياسي وتٌوقف عجلة التنمية المحلية وتٌعمق مأساة المواطنين. وقد أبدت هذه الساكنة –عكس ذلك– تشبثها برئيسة الجماعة ورغبتها في استمرارها في منصبها حتى تتمكن من استكمال ورشها التنموي انسجاما مع مبدئ استمرار المرفق العام.

وبناء عليه، نندد نحن ساكنة جماعة تافراوت لملود ومعنا مختلف الفاعلين المدنيين الغيورين على تحقيق الصالح العام، بموقف أعضاء المجلس وندعوهم إلى التراجع عن اتخاذ قرار ملتمس الاستقالة والإنصات إلى ضمير الحق بدل الانصياع لاعتبارات غير عقلانية. وإننا سنستمر في تأييد رئيسة الجماعة في المحنة التي تجتازها في هذه الظرفية الحرجة وسنحتفظ بحق ممارسة كل الأشكال التضامنية والنضالية من أجل إنصافها.

حرر في تافراوت لملود بتاريخ 23/07/2018

الجمعيات المحلية الموقعة على هذا البيان:
 جمعية أفا إزعنان للتنمية والتضامن؛
 جمعية ألموګار نتمغارين تافراوت لملود؛
 جمعية توريرت إيخليفن للتنمية والتضامن؛
الجمعيات الوطنية المتضامنة
 جمعية صوت المرأة الأمازيغية؛


الكاتب: مراسل

بتاريخ : 2018-09-26 16:51:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 3060 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق la463rvv هنا :    
 

 

 

 

 

 

   
   

الجزائر

 
   
مصر  
   
المغرب  
   
جزر الكناري  
   
موريطانيا  
   
ليبيا  
   
مالي  
   
تونس  
   
النيجر  
   
عريضة  
 
 

 

 

 

مقالات اخرى









الصحافة الغوغائية
بتاريخ : 2018-11-28 14:24:00 ---- بقلم : أحمد عصيد







 

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.