Français
English
 

 

 

عصابات جبهة البوليزاريو تحتل جامعة اكادير : عودة لمعانات طلبة الحركة الثقافية الامازيغية MCAموقع اكادير


بعد تجميع حوالي 500 توقيع للتضامن مع الحركة الثقافية الامازيغية موقع اكادير. و على بعد ستة ايام على اجتماع مجلس الامن الدولي لاتخاد قرار جديد في موضوع الصحراء الامازيغية المغربية (نهاية شهر اكتوبر 2018) فقد توصلت باخبار تفيد انه مند مطلع الموسم الدراسي الحالي 2018/2019 الى الآن، تعرض العشرات من الطلبة بجامعة ابن زهر بأكادير للعنف والترهيب من طرف عصابات مسلحة تابعة لشبيبة البوليزاريو التي تنشط بالعديد من الجامعات المغربية خاصة بجامعة ابن زهر باكادير، أحد الضحايا تم الإعتداء عليه و إجباره على سحب شهادة البكالوريا من كلية الاداب والعلوم الإنسانية وهو مسجل حاليا ببني ملال، فيما تعرض طالب آخر بكلية الحقوق للإعتداء وتصويره في شريط فيديو تحت التهديد للتشهير والتحريض بأشخاص آخرين، كما تعرضت حالة أخرى للضرب والجرح بالأسلحة البيضاء والسلاسل يوم 22 شتنبر بالقرب من ثانوية إبن ماجة بعدما تم رصده من طرف نفس العصابة،


فيما تعرض ثلاث طلبة آخرين للإعتداء يوم 17 اكتوبر 2018 بكلية الحقوق من طرف نفس الجماعة، الى جانب هؤلاء؛ الكثير من الطلبة تلقيت اتصالات عن عدم استطاعتهم ولوج الجامعة بعد ان طوقت الابواب والترصد لهم من قبل جماعة البوليزاريو.

اليوم 24/10/2018 تعرض طالب اخر للضرب والجرح من قبل نفس الجماعة بسبب ولوجه الجامعة لمتابعة دروسه وهو الان حسب الاخبار المتواترة في ضيافة الشرطة لتقديم شكايته.

النيابة العامة في شخص رئيسها ووكيل الملك بابتدائية اكادير ووكيلها العام باستيافية اكادير ورئيس الجامعة مسؤولون عن الوضع . وعن ترك جماعة البوليزاريو يفرضون حالة الاستثناء بالجامعة وحالة الحصار. وهي حالات مقرر دستوريا من له الصلاحية في اعلانها.

اخواننا ومناظلينا ومناظلاتنا بالحركة الثقافية الامازيغية بموقع اكادير في حالة استنفار وجب التحرك باستعجال لوقف النزيف وفرض القانون وحماية الحق في الولوج للتعليم والسلامة البدنية والامن الشخصي.

الجامعة للعلم وللفكر والابداع والحوار وليس وكرا للجماعات بمخططات استئصالية سياسية ظرفية او استراتيجية .


الكاتب: احمد ارحموش

بتاريخ : 2018-10-25 08:31:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 1506 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق tlv0ndds هنا :    
 

 

 

 

 

 

   
   

الجزائر

 
   
مصر  
   
المغرب  
   
جزر الكناري  
   
موريطانيا  
   
ليبيا  
   
مالي  
   
تونس  
   
النيجر  
   
عريضة  
 
 

 

 

 

مقالات اخرى
















 

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.