Français
English
 

 

 

مكتب السكك الحديدية رفض كتابة اسم القطار بلغة الامازيغ وابقائه فقط بلغة العرب والفرنسيين

بقلم موحى بواوال - AmazighWorld.org
بتاريخ : 2018-11-18 20:41:00


مع تدشين القطار السريع الرابط بين طنجة والبيضاء الدي أنزف ميزانية المغرب بما يناهز 2 مليار يورو، حيث استغرب العديد من المناضلين الحقوقيين لمادا استبعدت اللغة الامازيغية من اسم القطار؟ كما استغربوا من اختيار اسم دو حمولة دينية وهو البراق الدي حسب الديانة الإسلامية هو حيوان ما بين البغل والحمار. وهو حيوان غير موجود على ارض الواقع لحد الان.

واليوم يأتي الجواب من مصمم LOGO القطار الدي هو امازيغي ابن مدينة اكادير والدي صرح ان عدم ادراج اللغة الامازيغية في اسم القطار خارج عن ارادته وان المكتب الوطني للسكك الحديدية هو الدي امر بان يكون الاسم بلغة الفرنسيين ولغة العرب فقط في دفتر التحملات. مما يضع اكتر من علامة استفهام على وضعية الامازيغ بالمغرب هل هو شعب مستعمر ام لاجئ ام مادا بالضبط؟

وما يزيد الطين بلة ان ما المكتب الوطني للسكك الحديدية يرفض أيضا ادراج الامازيغية في تداكره وكدلك محطات القطار بالمغرب لكن المتتبع للقضية الامازيغية بالمغرب يربط هدا الفعل بما أقدم عليه المغرب في تصميم النقود الجديدة للمغرب حيث اقتصرت على لغة الشعوب الوافدة لبلاد الامازيغ أي العرب والفرنسيين.

هدا نص تصريحه :

 


تابعونا على الفايس البوك الجديد

 

 

 
تواصل
انشرها او انشريها على الفايس بوك
مقالات لنفس الكاتب موحى بواوال
ارسل المقال الى صديق
مقال قرئ 3198

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 

1 التعليق رقم :
Amrrakchi بقلم :
تحت عنوان :
Italy البلد :
 
إذا قلنا أننا نحن الأمازيغ بشمال إفريقيا نرزح تحت استعمار شرس و مدمر لا تقف عند أقوالنا يا من يبحث عن الحقيقة وينبد الظلم. فأخذ تنويرك من الواقع الملموس. الحكام العرب يضغطون بكل ثقلهم لتذويب الأمازيغ وتخديرهم مستغلين السلطة و المال . و العمليات القذرة التي يلجؤون لها لضرب الأمازيغ من الداخل حيث تسربوا إلى وجدان وعقول أمازيغ مأجورين ليقنعون أمازيغ آخرين بسطاء جهلاء بقداسة العروبة راكبين على الدين واستعمال ورقة إسرائيل ووضعها في نسق مغلوط و إخفاء أن إسرائيل أصبحت اليوم عضو في جسم العرب بعد أن باعوا القدس (صفقة القرن ). الذي يجعلهم يرتجفون خوفا هو وعي الأمازيغ و اتحادهم. لذا يضربون الحصار على كل الوسائل المؤدية إلى الاستفاقة والوعي مثل اللغة و الهوية البصرية والإعلام. ...  
 

 

2 التعليق رقم :
تينهيان بقلم :
البراق تحت عنوان :
Morocco البلد :
 
الا لست متخصصة في الدراسات الدينية لكنني حسب ما قرات في احد المراجع الاسلامية الموتوق بها ان الرسول (صلعم)انه سال عاءشة(ض)لما وجدها تصنع رفقة صديقاتها بخيول ذات اجنحة فقال:الاخبار اجنحة؟ اجابت :اما تعلم انه كان لسليمان خيل لها اجنحة.  
 

 

3 التعليق رقم :
femme amazigh بقلم :
فهمنا ما يجري في بلاد الامازيغ تحت عنوان :
France البلد :
 
اذا استمر التماطل في الاستجابة لحقوق الامازيغ في شمال افريقيا ، سنعلن نحن الامازيغ اننا عرب وسنحمل الرايات الصفر للدفاع عن عروبة بيت المقدس ، لاننا نعرف من عرب الامازيغ و من ينهب ثرواتهم كفى من اللعب بعواطف الامازيغ ، فنحن نتلهف متى نسترجع حقوقنا هويتنا الامازيغية لغتنا الام الامازيغية ، استرجاع خيراتنا . نحن شعب طيب مسالم متعايش يؤمن بحقوق الشعوب الاصلية . (بركا من هاد التمرضين نعرف من همش الامازيغ نعرف من يسير المغرب و من يسير فرنسا كفى كفى كفى )  
 

 

4 التعليق رقم :
سوس م.د. بقلم :
تحت عنوان :
Italy البلد :
 
لاحظوا معي جيدا. المعلق رقم 2 !!

اذا كان تعريبيا متموها بامازيغي فهذا مألوف ويعد من تكتيكات خدام الدولة المخزنية الملكية العروبية. مثلا: لأ ب أمازيغي مؤخرا رفضوا تسمية ابنته ب سيليا. فوقع على كاتب الحالة المدنية بالضغط فتظاهر هذا الأخير بانصاف الأب فسجل البنت بسيلية عوض سيليا بكلمة لاتعني شيئا على الإطلاق. بل تظهر على أنها عربية و تضرب في الصميم مصداقية الأمازيغ.اما اذا كان المعلق أمازيغي يعبر عن ثقافته فهذه كارثة أكبر. لأنه ابتعد عن صميم الموضوع الساخن وهو عنصرية الدولة ضد الأمازيغ، فانغمس في قصص الكتيبات الصفراء ونحن في القرن 21 زمن الذكاء المعلومة والعلم عبر الإنترنيت و الفضائيات. فلا أحد يمكن أن يكذب على أحد إلا إذا كان هناك ذكي متعلم و أمامه حمار يأكل التبن. نحن بحاجة إلى شباب أمازيغي مثقف ثقافة كونية نافعة مبنية على العقل والمنطق و التحليل الجيد لمحيطه الثقافي و السياسي و يدرك أنه مسلم بذون العرب وواع أن لا قيمة له على الإطلاق اذا سلب منه أحد أصله و أرضه و لغته وهويته تحت أي دريعة أو مسميات مهما كانت. من اخترع لك الوصفات الدينية هو يعيش في القصور والفيلات و الرغيد والفساد و الاستعباد و قمع الخصوم وقتلهم. يتواطىء مع إسرائيل و أمريكا و الشيطان فقط للبقاء و السيطرة و يتفرج عليك و انك فأر مختبر.
 
 

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق u2jgqfpt هنا :    
 

 

 

 

 

 

   
   

الجزائر

 
   
مصر  
   
المغرب  
   
جزر الكناري  
   
موريطانيا  
   
ليبيا  
   
مالي  
   
تونس  
   
النيجر  
   
عريضة  
 
 

 

 

 

مقالات اخرى








ما هكذا تورد الإبل يا استاذ
بتاريخ : 2021-11-13 05:21:00 ---- بقلم : الطيب أمكرود








 

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.