Français
English
 

 

 

فاس وامريكا: السباقون لإدخال التكوينات حول محرقة اليهود الى المغرب


نشر موقع متحف الهولوكوست التذكاري الأمريكي خبر شراكته مع جمعية ميمونة بفاس والتي اسفرت على اعداد وتقديم برنامج لتقديم معلومات دقيقة حول محرقة الهولوكوست التي تعرض لها اليهود ودلك إلى الشباب في المغرب ليطلعوا على حقائق مغايرة لما تشبعوا عليه سواء من قبل المدرسة المغربية أو وسائل الاعلام والمساجد الدينية والجمعيات الدينية من انكار لهدا الحدث التاريخي.

حيث أقام المتحف وجمعية Mimouna في نوفمبر 2018 خمس ورشات عمل في ثلاث مدن مختلفة للطلاب والأساتذة والمؤثرين في وسائل التواصل الاجتماعي لتقديم معلومات عن الأيديولوجية العنصرية والديكتاتورية والشمولية النازية. كما تشاور المتحف مع ميمونة حول المحرقة التي تعرض لها اليهود في المغرب، والتي تم توزيعها في مدن إفران وفاس والرباط ومراكش.

ونشرت صحيفة "هريتز" الإسرائيلية يوم 23 شتنبر 2018 تغطية خاصة عن الحدث مرفوق بالصورة أعلاه الدي اعتبرته "اول منتدى في العالم العربي لدراسة الهولوكوس" وأضافت انه بفضل العمل الأساسي الذي وضعه برنامج يسعى إلى تثقيف خريجي المدارس حول تاريخ التعاون بين اليهود والدول الأخرى". وأضافت الصحيفة ان مؤتمر الهولوكوست الوحيد الذي عقد في العالم الإسلامي قبل هدا الدي نظم بالمغرب كان في مدينة طهران ، إيران في ديسمبر 2006 ، وقد ندد به على نطاق واسع من قبل القادة اليهود على أنه محاولة لعدم اكتساب فهم أكبر لتلك الأحداث ، ولكن لإلقاء الشكوك على صحة الحدث بنفسه". هدا رابط الصحيفة الإسرائيلية :الرابط

أما الاعلام الرسمي المغربي فقدمت القناة الأولى تغطية ملخصة لبعض الورشات في الاربط الاتي : الرابط

وقد سبق للصحافة المغربية ان نشرت خبر تقديم سعد الدين العثماني رئيس الحكومة المغربية وعد للبعثة اليهودية الامريكية بإدخال محرقة اليهود الى المقررات المدرسية المغربية ودلك على هامش جلسة الأمم المتحدة بنيويورك الأخيرة. وهو الخبر الدي لم تكذبه رئاسة الحكومة ولكن شهورا بعد دلك ينشر موقع رئيس الحكومة المغربية خبر استضافة المنظمة اليهودية الامريكية AJC بقر الحكومة وهي المنظمة التي تعمل مع حكومات العالم لأدخال دروس المحرقة لمقرراتها المدرسية كوسيلة لتحقيق امن وسلامة اليهود عبر العالم. هده صورة الاجتماع كما نشرها موقع رئاسة الحكومة:


ومن الملاحظ تسجيل اقصاء تام للشباب الامازيغي في كل هده الدورات التكوينية خصوصا وان التيار القومي العربي والتيار الاسلاموي العربي ما فتئ يتهمهم في كل مناسبة بالعمالة الى إسرائيل. حيث تم الاقتصار فقط على أبناء الحركة الوطنية وأبناء الحركة الاسلامية مما يضع اكتر من علامة استفهام سياسية خصوصا ادا علمنا ان الحركتين هما اشد التيارات السياسية بالمغرب التي تتظاهر بالعداء لأسرائيل.

وقد يدكر هدا بدور العداء الدي تقمصته الحركة الوطنية في الماضي تجاه فرنسا وفي الأخير تفجر وسائل الاعلام مسلسل المفاوضات السرية بينها وبين فرنسا العدوة وتتويجها في مدينة ايكس ليبان الفرنسية. فهل سيعيد التاريخ نفسه وهده المرة مع إسرائيل؟

لحد الان هناك تشابه الى حد التطابق.








الكاتب: موحى بواوال

بتاريخ : 2018-12-26 17:31:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 6071 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 

1 التعليق رقم :
femme amazigh بقلم :
لا لقتل الانسان مهما كان الاختلاف . تحت عنوان :
France البلد :
 
اتفق مع ادخال محرقة اخواننا اليهود في المقررات المدرسية المغربية و الاعلام المغربي ، لقد بكيت كثيرا كلما شاهدت هذه المحرقة في الاداعات العالمية ، بكيت للامهات التي تم قتلهن امام اعين ابنائهن و بكيت للاطفال الذين قتلت امهاتهم و اباؤهم امام اعينهم, بكيت لكل اليهود الذين قتلوا عبر التاريخ وطرحت اسئلة كثيرة: لماذا يقتل و ينفى اليهود عبر التاريخ ؟؟؟؟؟ على الامازيغ ان يدخلوا محرقة اليهود في قنواتهم الامازيغية و في برامجهم و مقرراتهم المدرسية الامازيغية . على الامازيغ ايضا ادخال ابادة الامازيغ عبر التاريخ في الاداعة و في البرامج و المقررات المدرسية، و ادخال اشرطة واقعية بالصوت و الصورة لابادة الفرنسيين للامازيغ و التعريف بالشخصيات التي كانت ورائ تلك الابادة . لانه في المقررات المدرسية الحالية نصفق للحماية الفرنسية و نصفق للاستقلال الممنوح و لا نتطرق بالتفصيل للابادة التي تعرض لها الامازيغ ما بين الحماية و الاستقلال مع العلم ان هناك اشرطة واقعية توثق لكل ما جرى . اطرح ايضا اسئلة كثيرة : لماذا يستعمر الامازيغ عبر التاريخ ؟؟؟؟؟ لماذا من استعمار الى استعمار اخر مع انهم شجعان و اقوياء ؟؟؟؟؟؟ علينا ان نقول الحقائق اذا اردنا الخلاص ، على الامازيغ ان يعرفوا اخطائهم، سلبياتهم و ايجابياتهم التاريخية، عليهم ان يعترفوا بضعفهم و بقوتهم عبر التاريخ اذا ارادوا الخلاص النهائي .  
 

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق 6sky6vnb هنا :    
 

 

 

 

 

 

   
   

الجزائر

 
   
مصر  
   
المغرب  
   
جزر الكناري  
   
موريطانيا  
   
ليبيا  
   
مالي  
   
تونس  
   
النيجر  
   
عريضة  
 
 

 

 

 

مقالات اخرى
















 

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.