Français
English
 

 

 

رسالة الحركة الوطنية لتحرير أزواد (MNLA) الى قناة أفريقيا TV5


الحركة الوطنية لتحرير أزواد (MNLA)

المكتب التنفيذي

إلى
السيد: مسؤول قناة أفريقيا TV5

الموضوع: طلب إيضاح وتصحيح بشأن تغطية قناة TV5 المتعلقة بنشر الأخبار عن اغتيال السائحين الفرنسيين ورفاقهم النجيريين في كوري، على طريق أغاديز/النيجر، حيث استُعملت رموز الحركة الوطنية لتحرير أزواد مع رموز الحركات الإرهابية.

السيد مدير قناة أفريقيا TV5،

لاحظت الحركة الوطنية لتحرير أزواد (MNLA) بذهول وأسف شديد أن رموزها استُخدمت في الفيديو الإعلامي الذي يتحدث عن مقتل السياح الفرنسيين ورفاقهم النيجيريين الذين قُتلوا أمس ، الأحد 9 أغسطس 2020. في منطقة كوري، على الطريق المؤدية إلى أغاديز في النيجر من قبل مسلحين مجهولين.

تذكر الحركة الوطنية لتحرير أزواد (MNLA) إن هذه المناورة الفوضوية والمضللة لإستخدام رموزها للتغطية أصبحت للأسف عادة منذ فترة لقناة TV5 أفريقيا.

من المؤسف للغاية أن تتعامل وكالة أنباء دولية ذات مكانة قناة TV5 أفريقيا مع الأخبار بخفة وبدون قلق، وتعريض نفسها للارتباك، دون أن تكلف نفسها عناء التحقق من المعلومات ومراجعتها مسبقًا ، قبل إطلاقها ومشاركتها مع الآخرين، علنًا، ما لم تكن هناك نية متعمدة من وراء الفعل.

هذه الاختصارات ، التي من غير المرجح أن تنقل صورة إيجابية وذات مصداقية ل TV5، تستخدم قناتكم رموز شعب مسالم يعاني بالفعل من جميع أنواع الظلم، وهذا مما يعارض نضالها النبيل.

السيد مدير TV5 ،
تشعر الحركة الوطنية لتحرير أزواد (MNLA) بالغضب الشديد والانزعاج من هذا الموقف الذي لا يهدف إلا إلى تشويه صورتها والقضاء على نضالها المشروع عند الرأي الوطني والدولي، والذي غالبًا ما تتجه إليه قناة TV5 بشدة، لأنه يجب أن نتذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي نرى فيها مثل هذه الممارسة.

تدين الحركة الوطنية لتحرير أزواد بشدة الإرهاب بجميع أشكاله ، كما تدين التشويش وخلق الغموض اللذين استُخدما عن قصد في الصورة وطريقة تعامل قناة TV5 مع الأخبار. مطالبنا بالتوضيح حول دوافع هذا الفعل، خاصة أنه لا يمكن لأي جهاز إعلامي اليوم أن يدعي براءته أو جهله بما يوجد في منطقة الساحل ، أو يتجاهل رموز وأجندات الجهات الفاعلة المشاركة هناك، ولا سيما TV5.

إن محاولة خلق إلتباس والخلط بين الحركة الوطنية لتحرير أزواد والحركات الإرهابية، هذه الحركة الوطنية التي حاربت الإرهاب في المنطقة بمفردها، بأدلة لا يمكن إنكارها، إلا إذا أصبحت من الواضح أن هناك سوء نية تريد تشتيت الانتباه عن المجرمين الحقيقيين، ويجب أن يتوقف ذلك على الفور.

على أية حال ، السيد مدير TV5 تدين الحركة الوطنية لتحرير أزواد بشدة هذه المحاولة الفاشلة لـ TV5.

التي تميل إلى استيعابها في صورة الإرهابيين وزرع البلبلة في أذهان الرأي العام و الفاعلين الناشطين في منطقة الساحل، في حين الحركة الوطنية تعد من أكثر مستهدفة من قبل هؤلاء الإرهابيون، كما أن الحركة الوطنية واحدة من الجهات الأساسية لإقامة السلام.

من الآن فصاعدا فإن الحركة الوطنية لتحرير أزواد تحتفظ بجميع حقوقها في استخدام جميع الأدوات المتاحة لها لتضعها أمام مسؤولياتها إتجاه كل من يخاطر ربطها بأي شكل من الأشكال بالمؤسسات اللاإنسانية والإجرامية لأغراض التشويه إن وجدت أدلة عن سوء نية، في أي وقت من الأوقات.

فنحن نعتمد سيد المدير على تعاونكم الصريح والعاجل للتوضيح والتصحيح وتعديل هذا الظلم الذي لحق بنا بسبب هذه الصور التوضيحية الكاذبة في الفيديو المنشورة المتعلقة بكوري/ النيجيري، والتي ندينها بشدة.

نرجو سيد مدير TV5 قبول تعبيرنا عن أسمى آيات الامتنان.

كيدال ، 10 أغسطس 2020

المكلف بالشؤون الإعلامية للحركة الوطنية لتحرير أزواد
سيدي أق باي


الكاتب: الحركة الوطنية لتحرير أزواد

بتاريخ : 2020-09-06 15:47:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 1696 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق fsqbbj7p هنا :    
 

 

 

 

 

 

   
   

الجزائر

 
   
مصر  
   
المغرب  
   
جزر الكناري  
   
موريطانيا  
   
ليبيا  
   
مالي  
   
تونس  
   
النيجر  
   
عريضة  
 
 

 

 

 

مقالات اخرى
















 

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.