Français
English
 

 

 

هل لترحم التيار القومي العربي بالمغرب على اليهود شروط؟

 








 


مات اليهودي المغربي أبرهام السرفاتي الذي قضى 17 سنة في السجن في عهد الحسن الثاني? على سن يناهز 84 سنة. كان شيوعيا ومن اشد المعارضين لنضام الحسن الثاني واكبر اليهود المغاربة المساندين للقضايا العربية وعلى رأسها القضية الفلسطينية. وكان توجهه العروبي هدا ما جعله يقف ضد القضية الامازيغية. لكن بعد خروجه من السجن وعودته إلى المغرب والاستقرار بمراكش أخد يكتشف الحركة الثقافية الامازيغية فتغير تصوره للقضية الامازيغية كقضية تحرر فكري من هيمنة الاديولوجيتين العربيتين القومية و الاسلاموية. فأصبح من الوجوه البارزة في احتفالات السنة الأمازيغة بمراكش. وبعد أحدات 16 ماي الإرهابية بالدار البيضاء صرح للقناة الثانية المغربية أن المغرب محصن من التطرف الاسلاموي نظرا لوجود العنصر الامازيغي الذي تتجدر مبادئ العلمانية في ثقافته العريقة والتي تتجلى بالخصوص في كون السلطة السياسية لأمغار ?رئيس القبيلة بالانتخاب- لا تجتمع قط في شخص واحد بالسلطة الدينية للفقيه? الذي بدوره يتم التوافق حوله من طرف القبيلة لفترة معينة من الزمن. تلك العلمانية التي سيكتشفها الغرب في القرن التاسع عشر كوسيلة لحماية الحقوق الدنيوية والعقادية للأفراد. كان دلك لما خرج من 17 سنة من السجن? ووجد اغلب الرفاق الماركسيين المغاربة بالأمس كلهم حجوا ورجموا الشيطان ابتداء من عبدالرحمان اليوسفي واليازغي عميد الاتحاديين الى الناصري وبن عبدالله من رفاق التقدم والاشتراكية.


دفن يوم الجمعة 19 نوفمبر بمقبرة اليهود بالدارالبيضاء. الدفن شهد إلى جانب ممثلي الجالية اليهودية بالمغرب كأندري ازولاي وبيرديكو وغيرهم? مجموعة من الوجوه اليسارية الاشتراكية المغربية والوجوه القومية العربية المسلمة كخالد السفياني. لكن الملفت للانتباه هو ان هدا التيار القومي العربي بالمغرب ?رفاق السرفاتي بالأمس- شارك في جنازة الفقيد بأعلام فلسطين ورموزها في المقبرة اليهودية بالدار البيضاء. ورددوا أتناء الجنازة شعارات معادية لأسرائيل ومناصرة للقضية الفلسطينية. الشئ الذي يجب الوقوف عنده لأنها سابقة في تاريخ المغرب. اد لم يسبق قط في تقاليد المغرب قبل وبعد الإسلام أن دفنت الموتى بشعارات سياسية.
صحيح أن السرفاتي كان مناصرا للقضية الفلسطينية وقسم ?حسب القوميين- ألا يزور إسرائيل للقاء أصدقائه اليهود حتى تتأسس الدولة الفلسطينية. لكن هدا لا يعني انه ضد دولة اسمها إسرائيل? يعيش فيها أهله وأصدقائه اليهود.
فما المشكل المطروح ادا؟

1- المشكل الأول هو أن ليترحم التيار القومي العربي على فقيد يهودي أو أمازيغي له تمن. وهو تبني القضايا العربية: فما معنى أن يدفن السرفاتي بعلم فلسطين كما تظهر الصورة؟ هل هي رسالة لجميع اليهود المغاربة؟ اي لن نرضى عليكم ?نحن القومييون- حتى تتبعوا ملتنا؟ وادا رجعنا شيئا ما الى الوراء فسنجد نفس التعامل مع جنازة الامازيغي عابد الجابري الدي بايع القضايا العربية الى درجة ندائه بقتل لغته الامازيغية. فرغم انه قبل موته اصدر كتابا يقول فيه ان القران محرف و ان آيات مثل آيات الرجم و رضاعة الكبير لم تدون في القران لأن داجن ?حسب روايته- اكلهما وهما تحت سرير النبي? فعوض أن ينعت بالكافر أو المرتد او المشكك في دين الله? دفن دفن الأبطال في مقبرة الشهداء. هل تمن دلك كانت عروبته لكونه ليس عربيا؟

2- المشكل التاني افتراضي? فادا افترضنا ?علما ان السرفاتي يؤمن بحق أهله اليهود في دولة اسمها إسرائيل- ان مجموعة من اليهود ارادوا دفنه بالعلم الإسرائيلي? ستشعل حرب بين الإخوة الأعداء. ربما ستسفر على ضحايا. فهل سينقل الصراع العربي الإسرائيلي من الشرق الأوسط إلى هده المقبرة اليهودية في ارض الامازيغ؟

3- المشكل الثالث: ادا دخل هؤلاء المسلمين مقبرة اليهود ودفنوا يهودي بعلم فلسطيني? فمن واجبهم وفي نطاق التسامح أن يسمحوا لليهود دخول مقابر المسلمين? ولما لا دفن مسلم بعلم إسرائيلي في مقبرة الشهداء بالدارالبيضاء؟

وهنا يجب أن نسأل الفكر القومي العربي بالمغرب? لما نقوم في وفد جنازة رجل -بغض النظر عن هويته وديانته- عوض ان نبكي فقدانه? نناصر قضية قومية عربية ? هل يمكن أن نفهم منه انه اعتراف ضمني أن الشخص لاقيمة له و ليس إلا وسيلة لخدمة القضية القومية العربية؟ وهل يمكن أن نعتبر هدا إرهاب فكري؟ ويتجلى لنا دلك بالملموس في نفس المقبرة يصرح اليهودي سيون اسيدون لمكرفون التلفزة المغربية انه "يهودي عربي مغربي". هل عبارة "يهودي مغربي" فقط غير كافية؟ أو يخاف أن يحسبه البعض أمازيغي لدالك اراد ان يضيف عربي? لكون دلك يزعج الرفاق؟ ام انه دهب ضحية الإرهاب الفكري الذي هو سلاح اديولوجية العروبة والإسلام. من لا يناصر قضاياهم ظالمين أو مظلومين فأولئك أحفاد الاستعمار والامبريالية والصهيونية. ونفس الشئ عند اندري ازولاي الذي ما فتئ في كل مداخلاته يؤكد انه يهودي عربي امازيغي مغربي? لكن لما تم ترشيحه على رأس منظمة انالييند لحوار الحضارات صرح انه يهودي عربي ومرشح الجامعة العربية؟


الكاتب: موحا بواوال

بتاريخ : 2010-11-22 21:41:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 4662 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 

1 التعليق رقم :
ayyur بقلم :
esprit de mercenaire تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
ce drapeau si chere au mercenaire de sefyani ressemble etrangement a celui de la bande de polisario ,une autre bande si chere a l etat providence de l algerie  
 

 

2 التعليق رقم :
mehdi بقلم :
حتى تتبع ملتهم تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
لقد صدقت يا اخي .. فحال هؤلاء العروبيين المنافقين والدين الفوا المتاجرة بقضايا الشعوب يقول كما تفضلت مشكورا بشرحه وتوضيحه:لن ترضى عليك فلول القوميين العرب حتى تتبع ملتهم. رفع العلم الفلسطيني خلال تشييع جنازة مغربي يدين باليهودية وفي مقبرة خاصة باليهود يعطي الدليل على الافلاس الفكري والاخلاقي لهده المجموعة. انها تحس جيدا انها على وشك السقوط والغرق لدلك تحاول جاهدة الامساك باي شيء من اجل النجاة حتى لو كان هدا الشيء ماثما وجنازة.  
 

 

3 التعليق رقم :
ما نحشمش بقلم :
انعل دين العروبة تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
انعل لي مايحشم اخ تفوا على عروبية ديال الزبل

هذه ليست جنازة وانما مهزلة مامعنى رفع علم فلسطين دولة غير موجودة فوق جثة مدفونة اهو استهزاء اين الاحترام على الاقل يرفع العلم الوطني وحده هؤلاء يجب طردهم من بلدنا او سجنهم مدى الحياة فهم يشكلون خطرا على الامن القومي فغدا سيوالون اسبانيا
 
 

 

4 التعليق رقم :
نعمان رب بقلم :
تفو على فلسطين ومنظمة التحرير الحقيرة تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
اصلا هذا اليهودي الذي تعاطف مع منظمة التحرير فهو ساذج لان منظمة التحرير الفلسطينية الحقيرة وفلسطين يجب حرقها بايلول اسود جديدة وليس التعاطف معها  
 

 

5 التعليق رقم :
zahra بقلم :
ut a baha تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
nous imazighn sommes toujours victimes d'une alliance arabo juif?  
 

 

6 التعليق رقم :
masin بقلم :
shalum تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
اللهم حط أعضامو فالجنة  
 

 

7 التعليق رقم :
sifax Mi US بقلم :
walo walo تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
...I cant wait to see soufyani soufring like us .Iwa Bazz Soufyani should be  
 

 

8 التعليق رقم :
سيمو بقلم :
العرب مرضى نفسانيين تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
احقر المخلوقات على وجه الارض هم العرب  
 

 

9 التعليق رقم :
Ferhaoui-Alg?rie بقلم :
إنهم ضحايا تناقضاتهم تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
هذه الحادثة تذكرني بيوسف القرضاوي، هذا الشيخ يلعن التعصب و القومية في منابر خطبه و لكنه يشارك في كل مؤتمرات القومية العربية.

إنهم مستعدون لسلوك مسالك "ابليس" لتمرير أكذوبة "العروبة" في بلاد الأمازيغ خاصة عندما يشرفنا على الإفلاس كما في أوائل القرن الحالي.
 
 

 

10 التعليق رقم :
Ayyur66 بقلم :
Maudit drapeau تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
Cette merde de drapeau-gain pain de mr sefyani et semblables- et tout ce qu il represente sont la source de tous nos maux.  
 

 

11 التعليق رقم :
vive imazeran بقلم :
vive imazerghan تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
vive imazeghan pour tout jour imazeghan a la mort  
 

 

12 التعليق رقم :
نعمان رب بقلم :
جمعة الهباز ومعتوب الوناس خير من كل تونس وفلسطين الكلاب تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
هؤلاء الشهداء نعالهم تساوي كل الشعب التونسي والفلسطيني  
 

 

13 التعليق رقم :
نعمان رب بقلم :
يا ابراهام السرفاتي ايها الطيب الساذج تضامن مع شهداء تمزغا خيرا تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
كان بالاولى بهذا المسكين ان يتضامن مع شهداء تمزغا جمعة الهباز ومعتوب الوناس خيرا لان نعالهم تساوي كل تونس وفلسطين والبوليساريو  
 

 

14 التعليق رقم :
نعمان رب بقلم :
الله يجعل اليهود يدمرون فلسطين وخاصة قرية الفندقومية تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
اتمنى ان يحرق اليهود كل اهل الضفة الغربية وخاصة قرية الفندقومية القذرة وكل قرى الضفة  
 

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق 88kysrn9 هنا :    
 

 

 

 

 

 

 

افتتاحية

قرئنا لكم
وجهة نظر
مختصرات
مواعيد
استجوابات
لقطات
رسائل القراء
استطلآع للرئ

مقالات اخرى

















 

Headquarters : Amazigh World  (Amadal Amazigh), North America, North Africa

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2014  Amazigh World. All rights reserved.