Français
English
 

 

 

المغرب "الخليجي" هل يقايض التغيير بالمال ؟


لم يكن أمرا مثيرا للإستغراب بالنسبة إلي أن يقوم عرب الخليج بالإستنجاد بالمغرب والأردن في السياق الراهن، كانت كل المؤشرات تدلّ على سعي العربية السعودية إلى تحجيم الثورات في البلدان المغاربية والشرق أوسطية عامة وفي بلدان الأنظمة الملكية على وجه الخصوص، وهي إذ تعمل في كواليس الأحداث على إجهاض المخاض التونسي والمصري واليمني العسير، فإنها تقترح بالنسبة للملكيات خطة استباقية، لوقاية النظام السعودي من الإنهيار.

فمن المعلوم أن العربية السعودية التي أصبحت بمثابة "بيت الداء" العالمي، وكذا أنظمة خليجية أخرى، تعتمد في حماية نظامها بشكل كبير على قوة المال، تدلّ على ذلك الطريقة التي لجأ إليها ملك السعودية مؤخرا لتطييب خواطر "رعاياه" وتهدئة النفوس الثائرة التي أضجرها القمع وأمضّها الإستبداد التيوقراطي، حيث أنفق على إرشاء مواطنيه بالمال ما يقرب من 36 مليار دولار، من أصل 450 مليار دولار تمثل احتياطي هذا البلد من عملة عائدات النفط، مبلغ ضخم جدا، لكنه لا يساوي شيئا إن كان سيعمل في أرض الحجاز، ولو إلى حين، على تخدير "الفتنة" التي أيقظتها شياطين تونس ومصر وليبيا واليمن، وهي نفس الطريقة التي تعوّد عليها هذا النظام مع الدول الغربية. فالسعودية هي تقريبا البلد الوحيد الذي يشتري تخلفه بالمال، حيث استطاع أن يحافظ على أحد أقدم أنماط الحكم القائم على مختلف أشكال خرق حقوق الإنسان وإهانة كرامة المواطنين وخاصة من النساء، دون أن تطاله عقوبات من أي نوع، ذلك أن أموال العائلة الحاكمة والأمراء والنخب الغنية بأموال البترول والمودعة في بنوك الغرب وخاصة في أمريكا، وكذا الرهانات المرتبطة بتسويق الذهب الأسود عبر العالم، والذي تمتلك منه السعودية الإحتياطي الأكبر في العالم، تجعل أي تفكير في الضغط على هذا البلد من أجل إخراجه من البداوة العشائرية أمرا منافيا لـ"الحكمة" التي تقتضي قبل كل شيء بالنسبة للغربيين الأنانيين، حماية المصالح المادية وضمان الحفاظ على امتيازات في الشرق الأوسط.
لكن مكر التاريخ الذي يفاجئ الناس بما لا يتوقعونه، شاء أن يظهر سياق جديد غير مسبوق، أدى إلى أن تحيط بدول الخليج توترات من جميع الجهات، بل امتدّت الإضطرابات إلى عمق الخليج، مما اضطرّ السعودية إلى نقل ترسانتها العسكرية لقمع الشعب البحريني بوحشية نادرة، بعد أن تسارعت الأحداث التي أدّت بالرياض إلى أن تخسر حلفاء أقوياء لها في كل من تونس ومصر، إلى جانب المشكلة القديمة الجديدة مع الجار الشيعي إيران.
وقد ظهر من المحاولات اليائسة لمجلس التعاون الخليجي لرأب الصدع اليمني، وفشله في إقناع شعب اليمن بحل سياسي، بعد أن ظهر بالملموس استحالة الإبقاء على الرئيس صالح في منصبه وعودة الأمور إلى نصابها، ظهر مدى انزعاج أنظمة الخليج من الحراك الشعبي الدائر الذي يتجاوز المطالب الشعبية إلى المطالبة بتغيير سياسي جذري، وهو ما تعتبره تهديدا لـ "استقرارها" القائم على اقتصاد الريع والإستهلاك ومظاهر الترف الشكلي والعصرنة السطحية.

في هذا السياق تأتي مبادرة دول الخليج لمحاولة جذب المغرب والأردن إلى دائرتها، وهي مبادرة تراهن بالواضح على ضرورة إغداق الهبات المالية على البلدين من أجل خفض الإحتقان الشعبي وضمان استمرار النظامين الملكيين الحليفين للسعودية والبحرين، فقد سبق للمغرب أن ارتكب بتسرع عجيب خطأ قطع علاقاته مع إيران إرضاء للبحرين، كما أنه من الناحية المذهبية الدينية يعتبر نفسه بلدا سنيا حليفا لدول الخليج، وقد سبق أن استفاد من "خدمات" السعودية أيام صراع النظام المغربي مع اليسار الإشتراكي والماركسي، حيث ساهمت في نشر السلفية الوهابية بشكل كبير بالمغرب، مما أحدث أضرارا بليغة في بنية الوعي والمجتمع المغربيين، وساهم في تأخير التطور المطلوب نحو الدمقرطة والتحديث، فهل تأتي مبادرة الخليجيين اليوم لتعيد نفس العملية من جديد ؟ مشروعية السؤال تنبع من كون المبادرة جاءت في سياق يطبعه توجه حثيث نحو ترسيخ البناء الديمقراطي بالمغرب، والحسم في الإختيارات التي ظلّ النظام المغربي يتلكأ بصددها لعقود خلت.
وقد لوحظ ارتباك الموقف المغربي في البداية بين موقف التروّي والتذكير بالتزامات المغرب في الإطار المغاربي وبالرغبة في تدارس الموضوع، وبين الترحيب بالمبادرة والتعبير عن القبول بالإنخراط فيها بحماس، غير أن الملفت للإنتباه هو التوجه العام لدى المسؤولين المغاربة إلى تجاهل الخصوصية المغربية على شتى الأصعدة، بهدف التقارب مع دول تعيش سياقا مختلفا عن المغرب بشكل كبير، فقول وزير الخارجية المغربي بالرياض بأن المغرب "لديه مع دول المجلس الرؤية المشتركة ذاتها بالنسبة للتحديات التي تواجه العالم العربي"، وأن التعاون الإقتصادي والمالي بين المغرب وبلدان الخليج "خطوة ستتبعها خطوات أخرى"، وإشارة الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف الزياني بأن بين المغرب ودول الخليج "سمات مشتركة وعلاقات خاصة وأنظمة متشابهة أساسها العقيدة الإسلامية"، كل هذا يبرز وجود توجه نحو محو الخصوصية المغربية سواء في الوقع الجغرافي القريب من أوروبا أو في مواقفه السياسية وتقديراته الإستراتيجية وجعلها تتبع لحاجات بلدان الخليج العربية.

انطلاقا مما سبق نعتقد أن المغاربة ملزمون أمام هذه النازلة، وفي هذا الظرف بالذات، بالتذكير بالأمور التالية:

1) أنّ المغرب بصدد وضع دستوره الجديد الذي تتطلع كل قواه الحية لأن تجد فيه مبتغاها، وأن هذه العملية لا ينبغي أن يتمّ التشويش عليها من أيّ طرف أجنبي كان في الوقت الراهن.

2) أن للمغرب رهاناته الجيوسياسية الخاصة التي لا علاقة لها بدول الخليج، وأنّ قربه من أوروبا يفرض عليه أن يسعى إلى تقوية دوره الإفريقي والمغاربي والمتوسطي، وموقعه لدى الإتحاد الأوروبي، وأن هذا الرهان ينسجم تماما مع توجهه السياسي إلى إقامة نظام ديمقراطي حديث بشكل سلمي وحضاري في المنطقة، خاصة مع وجود الثورات المغاربية التي تنبئ بتغيير مستقبلي كبير في دساتير وواقع هذه الدول.

3) أن مشكلة المغرب لا تتلخص في الفقر والبطالة، لكي يتم إصلاحها بالهبات المالية والشراكات الإقتصادية مع أغنياء النفط، بل هي قبل ذلك مشكلة استبداد سياسي، وفساد مؤسساتي، وبحاجة إلى إصلاح ثوري.

4) أن الإصلاح الثوري المنشود، والذي هو إصلاح شامل يخصّ أيضا مجال القيم والثقافة والهوية، لا يقبل المساومة، بل يتجه بإصرار نحو ترسيخ القيم الديمقراطية بشكل لا رجعة فيه، وأنّ "التعاون المالي والإقتصادي" مع العشائر الخليجية قد يصبح مخططا لتحويل المغرب إلى سوق لترويج البضاعة الخليجية الفاسدة، سواء منها الدينية أو الثقافية، وسيكون ذلك انتكاسة حقيقية للمشروع الديمقراطي المغربي.

5) أن قرار الإنضمام إلى مجلس التعاون الخليجي لا يعود إلى الحكام المغاربة، بل هو قرار ينبغي أن يستفتى فيه الشعب المغربي، بعد أن يتمّ تعميق النقاش العمومي العلني في الموضوع وفي جدوى هذا الإنضمام وحدوده وآفاقه، خاصة أن قوانين هذا المجلس سترهن المغرب عسكريا أيضا، إذ سيكون عليه الإسهام ـ مثلا ـ في تقتيل الخليجيين دفاعا عن أنظمة النفط عند الحاجة، وهذا آخر ما نرجوه لبلدنا.


الكاتب: أحمد عصيد

بتاريخ : 2011-05-18 23:51:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 4331 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 

1 التعليق رقم :
الفاروق بقلم :
لاتفرقوا لا اعصبية الجاهلية تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لأفرق بين عربي وأعجمي ولا لأبيض على أسود إلا بالتقوى

ان هذه امتكم امة واحدة

لايضر العجم ان يتكلمو العربية ولا العرب ان تتكلم لغة اخرى وقد امرنا الرسول بطلب العلم النافع ربما بع الامازيغ(قلت القلة لاتعرف اللغة العربية الا القليل منها) ولاكن الاغلبية لاعرف حرف ايفيناغ وقداظن في حدود علمي ان الامازيغية لن تفيددنا بشيئ سلبياتها اكثر من ايجابياتها ليس كباقي اللغات وذللك لممارسة التجارة ونقل العلوم اظن اه ليس هناك ولا علم واحد مكتوب بالامازيغية والاولى ان نتعلم اللغة العربية لغة القران لنفهمه افضل فكثير من اعلام الامة ليسوا عربا مثل البخاري ولاكن اعطوا للاسلام ما لم يعطه العرب وحلاوة القران بلغته الام ............ وقد اساء النظام الظالم للاسلام بتحريف تعاليمه لاغراضهم ومصالحهم وعمدو الى نشر التصوف والخرافات .

ويعد بن كيران من كلاب هذا النظام .....

نصيحة اخيرة ارجو من اخواني ان لاتكون ابصارهم محدودة فنحن لسنا امازيغ التي لاتتعدى مساحتها بضع دول حتى انها انتهت من اغلبها.. ونحن لسنا عربا التي لا تتعدى بضع دول وانما نحن اكثر من مليار ونصف مسلم والعدد بازدياب بشكل صاروخ انما هذه امتكم امة واحد فلا للعصبية الجاهلية وكل من لديه فكر انفصالي فهناك جهات غربية تسعى لذللك وعني الدليل وقد عرض ذللك على شخصيا
 
 

 

2 التعليق رقم :
عمار ابو بقلم :
معاناة تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
من خلال اطلاعي على بعض الثقافات والتطلعات التي لديكم .. اجد انكم مظلومون كما ظلمنا في العراق وتم محاربت حريتنا من جيراننا وخاصتاً العائلة الحاكمة في السعودية بزراعة الطائفية وقتل الابرياء بالانتحاريين الذين ارسلتهم الى العراق والسيارات المفخخة والاموال الظائلة لزعزعة امن البلد بعد خلاصه من اكبر دكتاتور عرفه التاريخ صدام المجرم وزبانيته .. وما تعانونه ليس بجديد علينا لأننا سبقناكم بالمعاناة والالم ولكن لم يسمعنا احد وتكالبة الانظمة علينا وانتم الان تعانون ونحن نفهم ولكن الذي لم يعاني لا يفهم ويتمسك بأكذوبة العروبة والقومية وشعارات الانظمة الفاسدة مستغلين جهل وتعصب الكثير من شعوبهم وبتوجيه مباشر من فقهاء السلاطين لأبعاد الشعوب عن التوجه الى روسائهم (بفتوة طاعة المرؤوس سواء كان عادلاً او ظالماً وعدم الخروج عليه كي لا يعتبر كافر ) وانما التوجه لأخوانهم المسلمين وقتلهم واستباحة اموالهم واعراظهم باسم الجهاد وهذا ما حصل في العراق حيث قطعت الاف الرؤوس ورميت في نهر دجلة والفرات وفجرة اشلاء الكثير بشتى انواع المتفجرات واغلبها لأطفال وشباب ونساء وكبار السن لا لذنب اقترفوه وانما لكونهم مسلمين من فقه اخر يمارسون طقوسهم دون الاضرار باحد يعيننا ويعينكم الله على تكالب الامم عليكم ولا ترون ما رأيناه .. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته  
 

 

3 التعليق رقم :
AHMED BOUMEHDI RETRAITE DES FA بقلم :
استغلال الجاه والنفوذ لتحدي القانون في بـــــلاد الحق والقانون تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
استغلال الجاه والنفوذ لتحدي القانون في بـــــلاد الحق والقانون من طرف المستشار مدوجي ميمون بن حمو أومحمد الذي استـــــول عـــــلى الارض المسمات تلغــنــت والتي هي في ملك قــبيلة أيت بوعريف مساحــتــها 507 الهكتارات و32 آر لفيف عدد 92/623 المدرج بمذكرة الحـفـــض الأول رقم 06 عدد226 صحيفــــة 187 والشهادة الادارية رقم 481 المسلمة لسيد باعزيزي الحاج البهــــلـــول بن حدو بن أحمد بتاريخ 04/02/1992 الممثل الرسمي لقبيلة أيت بوعريف بجماعة الحمام قيادة مريرت نصادف اليوم وكما جرت العادة دائما واحدة من أبرز صور الشطط في استعمال السلطة و استغلال الجاه و النفوذ في مغربنا الحبيب الذي ما نلبث يتردد على مسامعنا فيه شعارات من قبيل النزاهة والشفافية و استقلال القضاء ..... فعن أي نزاهة نتحدث و عن أي شفافية نقول خصوصا عندما تعرض أمامنا مثل هذه القضايا الحية والتي تعتبر خير دليل على استمرار عصر القوة في مغرب الحداثة والديمقراطية. منبر المدينة لمصداقية الخبر و حرية التعليق يحملكم إلى كشف ملابسات هاته القضية والاستماع إلى ممثل القبيلة السيد باعزيزي الحاج البهــــلـــول بن حدو بن أحمد الممثل الرسمي لقبيلة أيت بوعريف بجماعة الحمام قيادة مريرت. وبناءا على تصريحات المعني بالأمر السيد محمد لبصير و استنادا على المعطيات الوثائقية التي يتوفر عليها أرشيف الجريدة : لفيف عدد 92/623 المدرج بمذكرة الحفض الأول رقم 06 عدد 226 صحيفة 187 والشهادة الادارية رقم 481 المسلمة بتاريخ 04/02/1992 من عمالة خنيفرة و التي يقول نصها بالحرف / أن عامل عمالة خنيفرة تبعا للبحث الذي أجري من طرف السلطات المحلية لقيادة مريرت بجماعة الحمام , وتبعا لطلب قبيلة أيت بوعريف في ممثلها الشرعي الذي له الحق في المرافعة أمام المحاكم حسب الشهادة الإدارية سالفة الذكر بجماعة الحمام أعاميين بتاريخ 16/01/1992 يشهد أن الأرض المسمات : تالغــنــت الواقعة بمزارع فلات أيت بوعــريف يحدها شرقا بلاد ابن امكيلد وغربا سهول أيت بوعريف و شمالا الواد الكبير و جنوبا الطريق و التي مساحتها هي :507 الهكتار و 23 آر .عقار في ملك قبيلة أيت بوعريف بالوثائق الرسمية أبا عن جـــد وهي ارض من الأراضي السلالية التي تملكها قبيلة أيت بوعـــريف . خنيفرة في :04/02/1992 امضاء عامل الاقليم :علي كبيري . زيادة على حكم قضائي ابتدائي صادر عن ابتدائية مكناس بتاريخ :04/02/1992 و الذي يــقــــضي باسترداد الحكم الصادر و الرامي الى تمكين القبيلة من العقار المذكور أعلاه علاوة عن الأمر القضائي الرامي الى صحة حجة التعرض المقيد بتاريخ 24 يونيو 1974 جزء 13 عدد 1209 من طرف جماعة اعاميين بمريرت و تحميل طالبي التحفيظ الذين خسروا الدعوى الصائر. كل هذه القرائن لم تقف حاجزا أمام الرغبة الجنونية للمترامي السيد: الجنرال ح_م في امتلاك و السيطرة بالقوة على العقار المذكور هذا الأخير الذي استغل منصبه كضابط سامي في صفوف الجيش ليتحدى بذلك سلطة القضاء و يترامى على أراضي جماعية مشتركة ترجع ملكيتها للسلالة الأصلية لقبيلة أيت بوعريف . ضاربا عرض الحائط بكل القوانين و الأنضمة الجاري بها العمل و معرضا بذلك مصلحة قبيلة برمتها للضياع .جلهم من النساء و الأطفال و الشيوخ الذين لا حول لهم ولا قوة و كلهم ممن يعانون قسوة الحياة و الفقر المدقع . فلأزيد من 54 سنة و صاحب النفوذ يتمادى في استغلاله للعـــــقار موضوع النزاع علما أنه قبل هذا التاريخ كان قد صدر أمر قضائي محكوم ضد المترامي يقضي باسترجاع القبيلة لعقارها مع تحميل المترامي الصائر لخسارته الدعوى إلا أن العكس كان صحيحا حيث لجأ المترامي إلى استغلال المنصب و الجاه و سلطان النفوذ ليتلاعب بالأحكام القضائية و يماطل تنفيذها .لتبقى حيازته و تصرفه على العقار المذكور مستمرة إلى اليوم الشيء الذي يدق أكثر من ناقوس للخطر و ينذر بصريح العبارة وواضح التعبير عن سيادة بارون الجاه و النفوذ و استمرار عصر القوة و هزالة القضاء . وللموضوع عودة ........................... استغلال الجاه والنــفــوذ لتحدي القـــــــــانـــــون في بـــــلاد الحـــق والــــقــــانــــون من طـــــــــرف الجنيرال الحسين محتان الذي استول على أرض مساحتها 580 هكتار في ملك خمسة قبائل الاتي ذكرهم بالوثائق الرسمية المسجـــــــــلة في المحافظة تحت رقم 1954/164 وهم كما يلي / قــبــيــلــة أيت بوعـريف, قــبــيــلــــة أيت موسي , قــبــيــلــة أيت عـــثــمان, قــــبــيــلــة أيت عبد الـلـــه, قـــبـــيــلــــة ارشــكــيــكــن قـــيـــــــادة مريرت نصادف اليوم وكما جرت العادة دائما واحدة من أبرز صور الشطط في استعمال السلطة و استغلال الجاه و النفوذ في مغربنا الحبيب الذي ما نلبث يتردد على مسامعنا فيه شعارات من قبيل النزاهة والشفافية و استقلال القضاء. فعـــــــن أي نزاهة نتحدث و عن أي شفافــية نقــــــول خصوصا عــــنـــدما تعــــــرض أمامنا مثل هذه القضايا الحية والتي تعتبر خير دليل على استمرار عصر القوة في مغرب الحداثة والديمقراطية . منبرجريدة المدينة لمصداقية الخبر و حرية التعليق يحملكم إلى كشف ملابسات هاته القضية والاستماع إلى ممثلي القبائل الأتي ذكرهم وهم كما يلي/ -1/- أورحو محمد بن عمر قبيلة أيت موسي , -2/- الليموني بن علي بن عـــقى قبيلة أيت عثمان , فهؤلاء الاثنان هم الممثلين الحقيقيين للقبائل الخمسة في المرافعات أمام المحاكم لمدة تزيد عن 54 سنة وبناءا على تصريحات المعــــني بالأمر السيد محمد لبصير و استنادا على المعـــطــيات الوثائقية التي يتوفر عليها أرشيف الجريدة : زيادة على حكم قضائي ابتدائي صادر عن ابتدائية مكناس بتاريخ 07 ماي 1958 و الذي يقضي باسترداد الحكم الصادر في 14/01/1957 و الرامي الى تمكين القبائل الخمسة وهــم قــبــيــلــة أيت بوعريف, قــبــيــلــــة أيت موسي , قــبــيــلــة أيت عثمان, قــــبــيــلــة أيت عبد الله, قـــبـــيــلــــة ارشــكــيــكــن التابعين لــــقـــيـــــــادة مريرت من استرجاع العقار المذكور أعلاه علاوة عن الأمر القضائي الرامي إلى صحة حجة التعرض المقيد بتاريخ 24 يونيو 1974 جـــزء 13 عدد 1209 مـــن طـــرف جماعـــة أعاميين بمريرت و تحميل طالبي التحفـيظ الذيـــن خــسـروا � �لدعوى الصائر. كل هذه القرائن لم تقف حاجزا أمام الرغبة الجنونية للمترامي السيد: الجنرال الحسين محتان في امتلاك و السيطرة بالقوة على العقار المذكور هذا الأخير الذي استغل منصبه كضابط سامي في صفوف الجــيــش ليتحدى بذلك سلطة القضاء و يترامى على ألارض مساحتها 580 هكتار في ملك خمسة قبائل الأتي ذكرهم بالوثائق الرسمية المسجـــــــــلة في المحافــظة تحت رقم 1954/164 مــشـتـركة ترجع ملكيتها للقبائل الخمسة وهم قــبــيــلــة أيت بوعريف, قــبــيــلــــة أيت موسي , قــبــيــلــة أيت عثمان, قــــبــيــلــة أيت عبد الـلــه, قـــبـــيــلــــة ارشــكــيــكــن التابعين لقـــيــــادة مريرت. ضاربا عرض الحائط بكل القوانين و الأنضمة الجاري بها العمل و معرضا بذلك مصلحة قبيلة برمتها للضياع .جلهم من النساء و الأطفال و الشيوخ الذين لا حول لهم ولا قوة و كلهم ممن يعانون قسوة الحياة و الفقر المدقع . فلأزيد من 54 سنة و صاحب النفوذ يتمادى في استغلاله للعـــــقار موضوع النزاع علما أنه قبل هذا التاريخ كان قد صدر أمر قضائي محكوم ضد المترامي يقضي باسترجاع القبيلة لعقارها مع تحميل المترامي الصائر لخسارته الدعوى إلا أن العكس كان صحيحا حيث لجأ المترامي إلى استغلال المنصب و الجاه و سلطان النفوذ ليتلاعب بالأحكام القضائية و يماطل تنفيذها . لتبقى حيازته و تصرفه على العقار المذكور مستمرة إلى اليوم الشيء الذي يدق أكثر من ناقوس الخطر و ينذر بصريح العبارة وواضح التعبير عن سيادة بارون الجاه و النفوذ و استمرار عصر القوة و هزالة القضاء . وللموضوع عودة .............. بقلم مـحـمـد لـبـصـيـــر ابن فلات  
 

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق nlumd457 هنا :    
 

 

 

 

 

 

 

افتتاحية

قرئنا لكم
وجهة نظر
مختصرات
مواعيد
استجوابات
لقطات
رسائل القراء
استطلآع للرئ

مقالات اخرى

















 

Headquarters : Amazigh World  (Amadal Amazigh), North America, North Africa

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2014  Amazigh World. All rights reserved.