Français
English
 

 

 

الا متى سيبقى الدين الاسلامي يحشر نفسه في السياسة؟


نحن في اوج التطاحن الى درجة القتل في الدستور المصري الجديد الدي لم يتوافق عليه المصريون? اد انسحب جزء من هيئة تحرير الدستور لعدم التوافق والرضى على جعل الاسلام مصدر التشريع وكان المنسحبون هم الجناح الديمقراطي من المسلمين والمسحيين. فقام الرئيس المصري و اقترح دستور له يكفل له وحده جميع الصفات ليرتقي الى درجة فرعون كما وصفه معارضوه? مما ادى الى اشتعال الشارع المصري الدي ادى تمن التورة من اجل حد حكم الديكتاتورية. الشئ الدي ادى بالرئيس الاسلامي المصري للتراجع عن بعض تصريحاته الى انه مضى مصرا على تقديم الدستور للتصويت? ناسيا بدالك ان اعتبار الدستور قانون الاغلبية هو في حد داته التعريف الصحيح للديكتاتورية. اد الدساتير توضع من اجل حماية الاقلية من بطش الاغلبية فيما يخص الحقوق والواجبات والا فجميع دساتير الديكتاتوريات التي مرت عبر التاريخ تعتبر ديمقراطية لأنها من صنع الاغلبية الحاكمة.

كان هدا موقف رجل سياسي وحزب سياسي اسمه الاخوان المسلمين الدين كانوا بالأمس جمعية دينية دعوية فقط. لكن ما موقف علماء الاسلام الدين من المفترض ان يكونوا بعيدين عن السياسة؟ الصدمة تأتي من رئيس علمائهم الشيخ القرضاوي رئيس علماء المسلمين الدي قال وقبل بداية عملية الاستفتاء: "سأقول نعم للدستور مع الاغلبية وضميري مستريح" !

لكن الطامة الكبرى هي ولو عالم اسلامي واحد قال ان موقف القرضاوي هدا ليس الا موقف شخصي ولا يمتل موقف مجمع علماء المسلمين الدي يترأسه الشيخ ! فعجيب امرأ فقهاء المسلمين ! نواخد عليهم الملاحظات التالية:

اولا يتدخلون في السياسة ويصرحون عن نوايهم في التصويت على الدستور

تانيا يعرفون مسبقا نتائج التصويت (بقول القرضاوي الاغلبية ستصوت بنعم) مما يدخل في علم الغيب حسب الدين الاسلامي? وان كان كدلك فلمادا لم يوفروا على المصريين تكاليف الاستفتاء؟

تالتا ان ضميرهم سيكون مرتاح فقط لأنهم مع الاغلبية وليس لسبب اخر. ناسين الحديث النبوي الدي يقول "لا تكونوا امعة" وقالوا وما الامعة يا رسول الله؟ فقال ان تقولوا اني مع الناس.

رابعا ومادا سيكون موقفهم ان تدخل سياسي وقال موقفه في امور المساجد والصلاة والصوم والحج بنفسة الحجة "مع الاغلبية" فهل لا يقولون هدا من شان الفقهاء والعلماء؟ ام انهم اهل الحل والعقد في الدين والسياسة معا؟ وان كان كدلك فلمادا فشل المسلمون ولمدة 14 عشرة قرنا في دينهم ودنياهم معا؟ الم يتفرق المسلمون دينيا الى مئات المذاهب مباشرة بعد موت الرسول ؟ الم تعطي الدول الاسلامية كلها وبدون استثناء اطياف متعددة من الديكتاتوريات؟ الم يتدخل الغرب الكافر من اجل فك رقبة العبيد في البلدان الاسلامية؟ الم يتدخل وبالقوة من اجل تحريم تجارة العبيد عند المسلمين ؟ الم يتدخل من اجل سماح السنة لأهل الشيعة للقيام بمناسكهم الدينية في الدولة الاسلامية السنية؟ الم يتدخل كدلك من اجل سماح الشيعة لأهل السنة للقيام بمناسكهم الدينية في الدولة الاسلامية الشيعية؟

فهل من مجيب؟


الكاتب: امازيغ وولد

بتاريخ : 2012-12-18 19:45:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 3889 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 

1 التعليق رقم :
said بقلم :
تحت عنوان :
Unkwown البلد :
 
إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها  
 

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق 0ua287xg هنا :    
 

 

 

 

 

 

 

افتتاحية

قرئنا لكم
وجهة نظر
مختصرات
مواعيد
استجوابات
لقطات
رسائل القراء
استطلآع للرئ

مقالات اخرى

















 

Headquarters : Amazigh World  (Amadal Amazigh), North America, North Africa

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2014  Amazigh World. All rights reserved.