Français
English
 

 

 

مصطفى ملو : ردا على بلطجية هسبريس بخصوص "مباراة الترقية"

بقلم مصطفى ملو - AmazighWorld.org
بتاريخ : 2014-02-11 22:56:00


كعادته اجتهد الموقع المسمى هسبريس في تزوير الحقائق المتعلقة بما سمي بهتانا بمباراة الترقية التي شرعت وزارة بلمختار في تنفيذها على الأساتذة اليوم الثلاثاء 11 فبراير,حيث تدخل هذا الموقع نيابة عن حزب العدالة و التنمية لتزوير الحقائق و إعطاء معلومات مغلوطة للرأي العام, و بهذا الخصوص لا بد من توضيح مجموعة من الأمور:

-أن هذا الموقع الموالي لحزب العدالة و التنمية لا ينتظر منه نقل الحقيقة كما هي,فهو معتاد على الدفاع عن الرواية الرسمية و خطاب حزب اللامبة بالخصوص,كما من عادته تزوير الحقائق و تضليل الشعب,إذ ليست هذه أول مرة و لن تكون هي الأخيرة في تخوين و تجريم كل من يعارض السياسة الفاشلة لحزب بنكيران.

-أن الصحافي المحنك و الذي يحترم مهنته ينتقل إلى مكان الحدث متحديا كل الظروف مواجها البرد في الجبال و الحرارة في الصحاري مضحيا بكل غال و نفيس لنقل الحقيقة,عكس ما يقوم به هذا الموقع الذي يشبه عمله عمل القوادة, حيث يكتفي بجمع الأخبار من هنا و هناك و تزويق و تنميق الرواية الرسمية,دون أن يكلف المشرفون عليه أنفسهم عناء مغادرة مكاتبهم المكيفة في الرباط.

-ذكر هذا الموقع المأجور نقلا عما اسماه وزارة التربية الوطنية بأن الأساتذة المقصيين حاولوا منع زملائهم من اجتياز المباراة و هذا كذب في كذب, هدفه تغليط الرأي العام, فلو كان هذا الموقع يلتزم الحياد و المصداقية لانتقل إلى موقع الحدث ليرصد الحقيقة,و مادام أنه لم يفعل و لن يفعل, فقد كان عليه على الأقل أن يتصل بالمنسق الإعلامي أو المنسق الوطني لأخذ رأيهم بخصوص هذه التهمة.

-أن هذا الموقع عوض فضح هذه المباراة الفضيحة و ما شابها من خروقات, من مثل السماح بإيداع الملفات و لو عن طريق الفاكس و بعد انتهاء الآجال المخصصة لذلك, و كذا تدخل نقابة العدالة و التنمية للتغرير بالأساتذة و التحايل عليهم و وعد منخرطيها بالنجاح, مما يعتبر زبونية و خرقا سافرا لمبدأ تكافؤ الفرص و إيراد الوزارة لأسماء مكررة, بل و لأسماء من لم يتقدموا بطلباتهم أصلا, فضلت السباجة ضد التيار و توجيه اتهامات باطلة و لا أساس لها للتنسيقيتين الوطنيتين للمجازين و الماستريين, بناء على ما وصفته باتصال مع وزارة التربية الوطنية, و متى قالت وزارة التربية أو غيرها من الوزارات الحقيقة؟؟

-أن أكاذيب و تزويرات هذا الموقع المستفيد من الريع و الفساد الإعلامي لن يثني الشرفاء عبر ربوع هذا الوطن من مواصلة درب التغيير.

-أن الأساتذة المقصيين يتبرؤون من اتهامات هذا الموقع و تضليلاته و يدينون بشدة هذه الأساليب المنحطة, الوقحة و الصبيانية التي لا علاقة لها بأخلاق الصحافة و القائمة على تزوير الحقائق.

- أن التنسيقية الوطنية تدعو كافة الإعلاميين الشرفاء للوقوف معها في نقل الحقيقة و تشكر مجموعة من الجرائد الذائعة الصيت كجريدة المساء, الأخبار, أخبار اليوم... ومجموعة من المواقع الإلكترونية على دعمها و سهرها على نقل الحقيقة.

-تشجب سكوت الموقع البلطجي المسمى هسبريس عن نقل حقيقة حزب العدالة و التنمية و نقابته لعموم الشعب المغربي و القيام بحملة انتخابية سابقة لآوانها لفائدة هذا الحزب من خلال نقل أخبار تافهة لا تقدم و لا تؤخر و لا تفيد المغاربة في شيء, من قبيل (شطيح بنكيران, و مشوي رباح...)

-تندد بتدخل حزب العدالة و التنمية ممثلا في نقابته بإرسال عناصر لا علاقة لها بالمباراة من أجل ولوج مراكز الامتحان لإيهام الناس بأن هناك من يرغب باجتياز المباراة.

-تستنكر خرق الوزارة لكل القوانين من خلال استمرارها في قبول الملفات رغم انتهاء الآجال المخصصة لذلك.

رابط المقال الذي يتهم الأساتذة الشرفاء بمنع آخرين من اجتياز المباراة:
http://www.hespress.com/permalink/133031.html


تابعونا على الفايس البوك الجديد

 

 

 
تواصل
انشرها او انشريها على الفايس بوك
مقالات لنفس الكاتب مصطفى ملو
ارسل المقال الى صديق
مقال قرئ 3185

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق hy0f5lxe هنا :    
 

 

 

 

 

 

 

افتتاحية

قرئنا لكم
وجهة نظر
أمازيغيات
مواعيد
استجوابات
لقطات
رسائل القراء
استطلآع للرئ

مقالات اخرى


المغرب بين الأمني والثقافي
بتاريخ : 2022-05-07 21:52:00 ---- بقلم : أحمد عصيد















 

Headquarters : Amazigh World  (Amadal Amazigh), North America, North Africa

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2014  Amazigh World. All rights reserved.