Français
English
 

 

 

يجب تلطيخ باب دار كل مغربي دكر اسم فلسطين على لسانه

في خطابه للشعب المغربي أمر الحسن الثاني بان كل مغربي دافع أو حتى ذكر اسم فلسطين على لسانه' أن يلطخ باب داره بما لا يذكر الناس, نظرا للتضحيات الكبرى للمغاربة للفلسطينيين التي قوبلت بنكران الجميل. و للتذكير فقط فالجبهة الشعبية الفلسطينية ساندت تأسيس استعمار عربي أخر على ارض ايمازيغن بالصحراء و شبهت معانات الصحراويين بمعانات الشعب الفلسطيني? فلماذا لم يطبق هدا القرار الملكي و لمادا يتناسوا الإسلاميون و القوميون هدا الأمر أ لأن العروبة فوق كل شئ؟ فمتى سيفهم بعض الامازييغين هدا الجوهر؟


الكاتب: Moha Bouwawal

بتاريخ : 2009-02-03 18:03:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 5056 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق vgk4pe7e هنا :    
 

 

 

 

 

 

 

افتتاحية

قرئنا لكم
وجهة نظر
مختصرات
مواعيد
استجوابات
لقطات
رسائل القراء
استطلآع للرئ

مقالات اخرى















هل كل هؤلاء امازيغ الطوارق؟
بتاريخ : 2012-03-21 22:43:00 ----


 

Headquarters : Amazigh World  (Amadal Amazigh), North America, North Africa

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2014  Amazigh World. All rights reserved.