Français
English
 

 

 
الصمت العربي الاسلامي إزاء مسلمي بورما تجعل الأقلية القليلة من العرب المسلمين في العالم الاسلامي اكتر عزلة
مباشرة بعد انتشار صور عملية الإبادة الجماعية لمسلمي الروهينغا ببورما دعى رئيس الشيشان رمزان كديروف الى مسيرة شعبية يوم 4 شتنبر 2017 جمعت مليون ونصف مسلم في مدينة كروزني للتضامن مع مسلمي الروهينغا وتبعثها مجموعة من المدن الإسلامية بأسيا، لكن الغريب ان المدن العربية الاسلامية هي الوحيدة التي .... ... بقلم : امازيغ وولد بتاريخ : 2017-09-06 22:04:00

 

 
الهروب الجماعي من دار الإسلام الى دار الكفر والعدل والكرامة
القارئ لكتب المسلمين عبر التاريخ يلخصها في تقسيم المسلمين العالم الى قسمين : دار السلام ودار الحرب. فدار السلام هي بلاد الغير المسلمين التي تم غزوها وسبي نسائها وأصبحت دار سلام بعد انتهاء حروب غزوها وأصبح الحكم تحت سيطرة العرب المسلمين.... بقلم : امازيغ وولد بتاريخ : 2017-08-10 15:59:00

 

 
هل أموال حجاج المسلمين لإبهار الفتيات بمدينة نيس وطنجة ام لدوي القربى واليتامى والمساكين من المسلمين؟
في السنة الماضية أعلن ملك السعودية على مجموعة من القوانين التقشفية تمثلت في زيادة أسعار المحروقات وتقليص اجرة الموظفين وغيرها نظرا لتدهور أسعار البيترول من 120 الى 50 ولار للبرميل. ... بقلم : امازيغ وولد بتاريخ : 2017-08-02 09:29:00

 

 

توضيح واعتدار


توصل الموقع امازيغ وولد برسالة شكاية من السيد سمير بشة من تونس مدير المعهد العالي للموسيقى ومدير المركز التونسي للنشر الموسيقولوجي يشتكي من كاتب بعض المقالات تحت اسم "ن م" يرفق كتاباته بصور السيد سمير بشة. وبعد التحريات تبن لنا ان الصور فعلا للسيد سمير بشة ومنشورة في موقعه على الانترنت ب http://samirbecha.com/fr/galerie/ وعلى اتره راسل الموقع مرارا السيد "ن م" ولم يجب عن اسئلتنا.

وعليه تم حذف كل مقالاته على الموقع التي كانت جلها تنتقد حراك الريف. وبهده المناسبة نقدم الاعتذار للسيد سمير بشة والتوضيح لقراء موقع امازيغ وولد الدي كان اول موقع الكتروني للدفاع عن الهوية الامازيغية بشمال افريقيا وسيبقى وفيا لمبادئ احترام هويات الاشخاص والشعوب.

الكاتب: امازيغ وولد بتاريخ : 2017-04-20 08:28:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 5849 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق 6y1ey3f1 هنا :    
 

 

 

 

 

 

 

افتتاحية

قرئنا لكم
وجهة نظر
مختصرات
مواعيد
استجوابات
لقطات
رسائل القراء
استطلآع للرئ

Headquarters : Amazigh World  (Amadal Amazigh), North America, North Africa

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2014  Amazigh World. All rights reserved.