Français
English
 

 

 

ابو زيد الإدريسي أسقط ابن كيران من امبراطوريته الإعلامية و اعتلى منبر الدجل الفيزيائي


يعود اللساني ابو زيد الإدريسي إلى الواجهة في نفس السيناريو العزيز على قلبه : منصة كبيرة تضم مجموعة من العلماء، لكل واحد ميكروفون و هو كالعادة محاط برزمة من الكتب ، الرجل يتكلم بحماس لكن بأسلوب شجي يخاطب العاطفة و الغريزة و ليس العقل، لكنه يلعب دور الذي يعتمد العقل و الحجج الدامغة في الإقناع.

إنه يتحدث أمام جمهور مختار بعناية أغلبيته نساء من "كابول" حسب لباسهن، و كل مرة يلوح بكتاب من أجل إعطاء الانطباع بأنه يعي ما يقول لإعطاء قدر من الشرعية الزائفة لكلامه.

هذه المرة أراد الله أن يفضحه بين العالمين فأعلن تحد مشوق : من هو أبلد من الحمار هو أو الريسوني؟
هو أو مجذوب حزب العدالة والتنمية السيد أفتاتي ؟

لا ، التحدي ليس موجه لأفتاتي و لا الريسوني إنه موجه للفيزيائي ستيفن هوكينغ.


كيف للسيد الإدريسي الذي فشل في المواد العلمية و لم يحصل على المعدل في الرياضيات و الفيزياء في القسم التاسع إعدادي، و لم ينجح في امتحان التوجيهي إلى شعبة العلوم أن يفهم و ليس أن ينتقد أشهر عالم فيزيائي في العالم ؟

هل يتم تدريس الفيزياء الكوانتية و علوم الفضاء في شعبة الآداب و الدراسات الإسلامية التي درسها السيد ابو زيد ؟

إنني خجلت في مكانه لما أستعمل السيد ابو زيد مصطلح التوازي Parallèle بمعنى Egale التساوي في الكتلة و الحجم أمام جمهوره البليد.

قالك أ سيدي كتلة الجبل توازي ما تم استخراجه من الحفرة.

و قال مرة أخرى حجم الحفرة يوازي حجم الجبل.

إنه لا يفرق بين التوازي و التساوي و ينتقد عالم الفيزياء.

شخص لا يفرق بين التوازي و التساوي و ينتقد ستيفن هوكينغ يستوجب أن تكون له جبهة أعلى و أبرز من جبهة السيد ابن كيران.

في الختام صفق الجمهور تحت هتافات الله أكبر كعادة ندوات الظلاميين.

إنما يخشى الله من عباده العلماء، قرآن .

ملحوظة : الجبهة أقصد منها المعنى المعنوي، أما خلقة، فجبهتي أوسع و أعلى من جبهة الإدريسي و جبهة ابن كيران .


الكاتب: مروان مرواني

بتاريخ : 2019-05-06 00:52:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 1113 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق qa72xpcd هنا :    
 

 

 

 

 

 

 

افتتاحية

قرئنا لكم
وجهة نظر
مختصرات
مواعيد
استجوابات
لقطات
رسائل القراء
استطلآع للرئ

مقالات اخرى

















 

Headquarters : Amazigh World  (Amadal Amazigh), North America, North Africa

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2014  Amazigh World. All rights reserved.