Français
English
 

 

 

العروبة تأكل أبنائها

غادر الوفد المغربي الذي يرأسه الوزير الأول العروبي عباس الفاسي، بدعوة من قائد الثورة العربية الليبية العقيد معمر القذافي، لتمثيل المغرب في الاحتفالات المقامة في فاتح سبتومبر 2009 تخليدا للذكرى الأربعين لثورة الفاتح من سبتمبر العربية، مكان التظاهرة عندما لاحظ الوفد المغربي ضمن المدعوين حضور رئيس ما يسمى ب " الجمهورية العربية الصحراوية على أرض الامازيغ " مرفوقا بوفد أثناء العرض العسكري الذي ترأسه القذافي. كما قامت تجريدة القوات المسلحة الملكية المغربية، التي كان من المنتظر أن تشارك في الإستعراض العسكري المنظم بالمناسبة، على الفور بإلغاء مشاركتها والإنسحاب . واليوم يمكن القول أن العروبة بدأت تأكل أبنائها.


الكاتب: Moha Bouwawal

بتاريخ : 2009-09-03 23:21:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 4610 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق gk31kjt8 هنا :    
 

 

 

 

 

 

 

افتتاحية

قرئنا لكم
وجهة نظر
مختصرات
مواعيد
استجوابات
لقطات
رسائل القراء
استطلآع للرئ

مقالات اخرى















هل كل هؤلاء امازيغ الطوارق؟
بتاريخ : 2012-03-21 22:43:00 ----


 

Headquarters : Amazigh World  (Amadal Amazigh), North America, North Africa

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2014  Amazigh World. All rights reserved.