Français
English
 

 

 

ما الفرق بين الامازيغي الناطق و الامازيغي المدرج و كيف نحميهما معا من فيروس التعريب المخزني الخبيث الممنهج


المجد و الخلود لكافة شهداء الشعب الامازيغي الذين وقفو سدا منيعا امام قوات الغزو الاسبانية و الفرنسية و قدموا الغالي و النفيس لهذا الوطن الجريح على رأسهم موحند او عبد الكريم الخطابي موحا او حمو الزياني عسو او باسلام العطاوي زايد اوحماد المرغادي .و بعد الترحم على شهدائنا جميعا و بدون استثناء سندخل في موضوع اليوم الذي سنناقش فيه جريمة التعريب الممنهج التي مارسها و ما زال يمارسها المخزن العروبي العنصري على الامازيغ.

الامازيغي الناطق كما يشير اسمه هم الامازيغ الناطقين باللغة الامازيغية و يتركز اغلبهم في سوس و الريف و أسامر و الأطالس الثلاث و توجد ثلاث لهجات امازيغية و تواجد ثلاث لهجات راجع الى كون المجتمع الامازيغي مكون من ثلاث بطون امازيغية كبرى و هي صنهاجة مصمودة و زناتة و من أشهر اعلام صنهاجة نجد أمير المسلمين الامازيغي يوسف بن تاشفين أقوى قادة امبراطورية المرابطين الامازيغية الاسلامية اما عن اعلام مصمودة فمن أشهرهم المهدي بن تومرت الأب الروحي للامبراطورية الموحدية الامازيغية الاسلامية و محمد او مبارك الأقاوي المؤسس الروحي للامبراطورية السعدية الامازيغية السوسية الاسلامية و وضع أسسها وسلم مشعل القيادة بعدها للقائم بامر الله السعدي السوسي الشريف ليقود الامبراطورية بحكم انه من ال البيت اذ ان الامازيغ كانو من أكثر الناس حبا لأل البيت عكس العرب الذين طردوهم و خططو لهم مذابح جماعية للتخلص منهم نهائيا . اما عن قبائل زناتة فيعتبر ميسرة المطغري و عبد الحميد الزناتي القائدان العسكريان الامازيغيان اللذان وضعا حدا نهائيا للدولة الاموية بشمال أفريقيا احد أبرز شخصيات قبيلة زناتة .

أما الامازيغ المدرجون و كما يعلم الجميع فهم باقي سكان المغرب و يتوزع أغلبهم في مناطق دكالة و عبدة و الشاوية و جبالة و نقصد هنا بالمدرجين انهم يتحدثون الدارجة المروكية كلغة أم لهم و الدارجة كما يعرف الجميع هي لغة امازيغية في الأصل لانها تتكون من تعابير امازيغية .مثال عندما أقول لمول لحانوت عطيني واحد جوج خبزات هذه الجملة تتكون من 4 كلمات لكن باللغة العربية نقول أعطني قطعتا خبز و هذه الجملة تتكون من ثلاث كلمات فقط كما أن تركيبها يختلف تماما عن تركيب الجملة الدارجية .اما باللغة الامازيغية فنحن نقول فكيد يان سنات تغرمين و هي أيضا تحتوي على أربع كلمات و تركيبها هو نفس تركيب الجملة الدارجية اذ اننا هنا أضفنا كلمة يان أو واحد قبل كلمة سنات أو جوج للدلالة على عدد قطع الخبز التي نريد شراءها كما اننا هنا استخدمنا صيغة الجمع رغم اننا نريد قطعتان فقط و هذا راجع الا أن الدارجة الأصلية مثلها مثل الامازيغية لا تتوفر على المثنى عكس اللغة العربية.

ومن هنا ان كنت ذكي فستلاحظ ان الامازيغي المدرج يقوم فقط بترجمة جمل امازيغية بكلمات عربية يعني ان اجداده الذين كانو في يوم من الأيام يتكلمون اللغة الامازيغية هم نفسهم من قامو بصنع هاته اللغة الجديدة عن طريق ترجمة الكلمات الاصلية الامازيغية الى كلمات عربية لانه لو كان فعلا هؤلاء الناس عرب لما وجدنا عندهم هاته التعابير الامازيغية التي تعد بالمئات في الدارجة و لوجدنا عندهم تعابير عربية اصلية شبيهة بتعابير المشارقة و لكانت طريقة نطقهم ايضا شبيهة بطريقة نطق المشارقة في حين ان طريقة نطق الدارجة مثلها مثل نطق الامازيغية يغلب عليهما السكون و السرعة في الكلام و هنا سنشرح لك لماذا اجداد الامازيغ المدرجين قامو بهاته الترجمة .

اذا لاحظنا فالامازيغ المدرجون يسكنون في مدن كبرى مثل وجدة مكناس طنجة كازابلانكا الرباط سلا جديدة اسفي تطوان وغيرها من المدن التي حتى و ان لم تكن كبيرة فهي تعرف حركة و توافد كبير من مناطق أخرى نظرا لموقعها الاستراتيجي. في حين أن الامازيغ الناطقين بقي اغلبهم منحصرين في الجبال كجبال الريف و جبال الاطلس او في الصحراء كصحراء اسامر او ايت باعمران جنوب سوس او بالصحراء الكبرى مثل الطوارق و هذا الانحصار و الانغلاق على الذات هو الذي جعل الامازيغ الناطقين يحتفظون بلسانهم الامازيغي لانهم لم يكونو ينفتحون على العالم الخارجي و المدن الكبرى كما انه كان قلما يتوافد عليهم الناس من مناطق اخرى لان الاماكن التي يسكنونها ليست اماكن استراتيجية .اما الامازيغ المدرجون فبسبب انفتاحهم على العالم الخارجي و عيشهم في حواضر و مدن كبرى و مناطق يزورها الناس(امازيغ المناطق الاخرى) من مختلف أنحاء البلاد فقد وجدو انفسهم ان اللغة الامازيغية لم تكن كافية للتواصل فيما بينهم لانهم لم يكونو ليتفاهمو بينهم بها نظرا لاختلاف اللهجات الامازيغية من منطقة لاخرى و بالتالي ان جاء امازيغي جبلي الى منطقة دكالة فامازيغ دكالة سيجدون صعوبة في التفاهم معه نظرا لاختلاف كلمات اللهجة الامازيغية الجبلية الاصلية مع كلمات اللهجة الامازيغية الدكالة الاصلية و نفس الملاحظة نلاحظها الى يومنا هذا فعندما يلتقي ريفي و سوسي فهم لا يتفاهمون فيما بينهم لهذا يقومون باستخدام الدارجة للتواصل فيما بينهم .و هنا كان من الضروري ان يبتكر الامازيغ لغة اخرى تتوفر على مفردات و كلمات موحدة يفهمها الجميع و لهذا لجؤو الى اللغة العربية فبدأو يستخدمون كلماتها لان الكلمات العربية موحدة و يفهما الجميع فمثلا العرب كلهم يسمون الطريق بالطريق في حين التسميات الامازيغية للطريق تختلف من منطقة الى اخرى في شمال افريقيا و من اشهر التسميات نجد اغاراس و أبريد و أمدو و أمنزيغ ..... و غيرها من المصطلحات و لهذا فان جاء الامازيغي الجبلي الى دكالة و استخدم كلمة أمدو مثلا فامازيغ دكالة لن يفهموه نظرا لانهم يستخدمون مصطلح امازيغي اخر مخالف للمصطلح الجبلي و هذا ما دفعهم الى ترجمة الكلام الامازيغي بطريقة عربية فصار الامازيغ عوض تحدثهم بلغة امازيغية بتعابير امازيغية و كلمات امازيغية يتحدثون بلغة امازيغية بتعابير امازيغية لكن بكلمات عربية .

و الجدير بالذكر هنا ان اللغة العربية هي ايضا لم تكن موحدة و لا توجد لغة واحدة في العالم كانت موحدة بل جميع اللغات كانت عبارة عن لهجات و اللغة العربية الفصحى المتعارف عنها اليوم هي لهجة قبيلة قريش الذين نزل فيهم القران و بسبب انتشار الاسلام هذه اللهجة القريشية قضت تقريبا على باقي اللهجات العربية التي كانت هي ايضا تحتوي على كلمات مخالفة للكلمات التي نجدها في اللهجة القريشية و بهذا توحدت الكلمات العربية و صارت القبائل العربية تتفاهم فيما بينها بسهولة تامة و هذا كله يرجع الى القران و الاسلام الذي نزل على العرب فاستطاع العرب توحيد صفوفهم و توحيد لغتهم فاتخدو من لهجة قريش مرجع لهم . و نعود الان الى الامازيغ فبعد ان بدأو يستخدمون الدارجة للتفاهم فيما بينهم بدأت تلك الدارجة تنتشر شيءا فشيءا في المناطق التي تعرف توافد الناس من مناطق اخرى فصارت حلقة تواصل بين الامازيغ يعني يمكن ان نقول ان الدارجة هنا تمثل بالنسبة للامازيغ المدرجين ما تمثله اللهجة القريشية او ما يسمى العربية الفصحىى للعرب .

وتجدر الاشارة الى ان اللغة الدارجة الى جانب احتواءها على كلمات عربية الا انها كانت ايضا تحتوي على العديد من الكلمات الامازيغية و التي لم يكن هناك داعي لترجمتها لأن الجميع يعرف معناها و التي لم تعد تستعمل اليوم مثل السردون اصلها بالامازيغية هو اسردون و تعني الحصان و مثل الغرداي اصلها بالامازيغية اغرداي و تعني الفأر و مثل الزكروم اصلها ازكروم و تعني القفل و مثل الكنا اصلها ايكنا و تعني السماء و غيرها من الكلمات التي انقرضت تقريبا من اللغة الدارجة في حين هناك كلمات امازيغية اخرى ما زالت تستخدم في اللغة الدارجة الا يومنا هذا مثل الساروت و بزاف (بزاف كلمة أمازيغية صرفة و لا علاقة لها مع بجزاف كما يدعي العروبيون) و تمارا و ضروك و غيرها من الكلمات .يعني ان اللغة الدارجة الاصلية كانت تتكون من عدد كبير من الكلمات الامازيغية و عدد كبير من الكلمات العربية التي تنطق بطريقة امازيغية اضافة الى تعابير و طريقة نطق امازيغية يعني ان الدارجة هي لغة امازيغية بامتياز لانها حافظت على معجم لا بأس به من الكلمات الامازيغية كما حافظت على طريقة النطق و التعابير الامازيغية .لكن بعد الاستعمارين الفرنسي و الاسباني للمغرب دخلت كلمات اخرى فرنسية و اسبانية الى الدارجة منها كلمات لا تزال تستخدم الا الان مثل صبيطار و صبيطار هو نطق امازيغي لكلمة اوبيتال و منها كلمات انقرضت تقريبا مثل شماندفير و هو نطق امازيغي لكلمة شومان دو فيغ و يعني السكة الحديدية و كلمة نيبيرا و تعني الثلاجة . و من هنا سنلاحظ ان الدارجة عرفت انقراض عدد كبير من الكلمات الامازيغية و الكلمات الاسبانية و الكلمات الفرنسية في حين لم تعرف انقراض لكلمات عربية بل اكثر من هذا عرفت تزايد عدد كبير من التعابير و الكلمات العربية حتى صارت الدارجة المغربية تتشابه بشكل كبير مع اللغة العربية و ان أردت ان تعرف السبب الحقيقي لانقراض المكون الامازيغي و الاسباني و الفرنسي من الدارجة المروكية و التزايد الكبير للكلمات العربية فهذا كله يرجع الى جريمة التعريب التي اتبعتها دول شمال افريقيا و المروك بشكل أكبر لتعريب اللسان المغربي و ارجاعه لسان فصيح ليرجعو الدارجة المروكية اشبه باللهجة القريشية و يرجعو الشعب الامازيغي من شعب ناطق بالدارجة و اللغة الامازيغية الى شعب ناطق باللهجة القريشية و هناك وثيقة تم تسريبها من الجامعة العربية فضحت خبث الدولة المخزنية و نيتها في تعريب المغاربة و ذلك عبر ما سموه بتطهير اللسان المغربي من الكلمات الأجنبية و يقصد بالكلمات الأجنبية هنا الكلمات الامازيغية و بدرجة اقل الكلمات الفرنسية و الاسبانية و تعويضها بما يقابلها في اللغة العربية الفصحى و قد نجحو بالفعل في عملهم الشيطاني هذا نظرا لجهل الشعب في تلك الفترة .

و تعود اسباب جريمة التعريب الى انه عندما اراد المروك الانضمام الى جامعة الدول العربية رفض رفضا قاطعا بحجة ان المغاربة بربر و ليسو عرب و منذ ذلك اليوم و الدولة تنتهج جريمة تعريبية خبيثة و كانت اول خطوة قامو بها هي تحويل اسم البلد من مراكش و هو اسم امازيغي يعني ارض الله الى المغرب و هو اسم عربي و قامو بتعريب اسامي عدد كبير من المدن الامازيغية و منعو التسميات الامازيغية و منعو تدريس اللغة الامازيغية (و تجدر الاشارة هنا الى ان محند نعبد الكريم الخطابي القائد العسكري الامازيغي المعروف عالميا كان يعمل أستاذ للغة الامازيغية في مدينة مليلية) و هذا كله كان تحت طابع ديني اذ ان الدولة بدات تخدع الناس و توهمهم بان اللغة العربية لغة القران و لغة الجنة و الرسول عربي و الله عربي و أنه في يوم القيامة الله سيخاطبهم باللغة العربية لذا وجب تعلمها و بدأو يصنعون خرافات لا أساس لها من الصحة ليقدسو اللغة العربية و يحتقرو اللغة الامازيغية و نجحو بالفعل في غسل ادمغة عدد كثير من الامازيغ خاصة الامازيغ المدرجين كما نجحو ايضا في غسل ادمغة عدد لا بأس به من الامازيغ الناطقين الذين تخلو عن لغتهم الامازيغية نهائيا و فضلو عليها اللغة العربية لكن مع هذا بقيت نخبة مثقفة كبيرة لم تغسل ادمغتها و هذه النخبة يتركز أغلبهم في الريف و في أسامر اذ يعتبر الريف و أسامر معقل المناضلين و الفدائيين الامازيغ بامتياز اذ سبق للمخزن ان اغتال مغنيان ثوريان امازيغيان من هاتين المنطقتان الاول معروف بريفينوكص و الثاني معروف بنبا لا لشيء الا لانهما كانو يغنون اغاني ثورية حول القضية الامازيغية كما انه في الجزائر تم اغتيال مغني ثوري و فدائي امازيغي اخر شهير يدعى معطوب الوناس يعني ان العرب الذي سيطرو على السلطة بمساعدة فرنسا كانو يفكرون في ابادة المكون الامازيغي بشكل نهائي و لهذا كانو و لا زالو يعربون الامازيغ و يغتالون كل من ينتفض من اجل الامازيغية.

وهنا سنعود الى جريمة التعريب فبعد عقود من تدريس اللغة العربية بشكل مكثف و استخدامها في الاعلام و الادارات و الجرائد و المساجد عن طريق فرض العربية الفصحى و منع الاذان و خطب الجمعة باللغة الامازيغية رغم انه في عهد الموحدين وغيرها من السلالات التي حكمت المروك كان الاذان دائما يرفع باللغة الامازيغية بعد رفع الاذان العربي الاول كما كانت خطبة الامازيغية تتم باللغة الامازيغية .و بعد سنين طويلة لا زالت مستمرة الى يومنا هذا من منع تدريس الامازيغية و منع استخدامها في الحياة العامة في الادارات و المحاكم و الاعلام و اعتقال بل و اغتيال كل من سولت له نفسه الانتفاض من اجل هويته و لغته الامازيغية لكن و مع تزايد الوعي الامازيغي الذي بدأ بظهور شبكة الانترنت اذ صارت المعلومة متاحة لأي شخص ولم تعد حكرا على فئة معينة و بعد اكتشاف الامازيغ سواء ناطقين او مدرجين للجرائم التاريخية التي ارتكبها فيهم المخزن العروبي الذي منعهم من لغة اجدادهم و فرض عليهم لغة و هوية مشرقية لا علاقة لهم بها تحت غطاء ديني سارع المخزن الى ابتكار بعض الحلول الترقيعية تتجلى في بعض الاستخدامات الديكورية كحروف تيفيناغ التي لا يقرأها أحد لأنه لا احد درسها (و انا مع اعتماد حرف تيفيناغ كحرف رسمي للامازيغية شريطة ان يتم تدريسه في المدارس المخزنية مثلما تدرس العربية) و قنات امازيغية مخزنية تسمى تامازيغت تدعي الدفاع عن الامازيغية رغم انها في الحقيقة تحاربها خلف الكواليس و تعمل على تعريب اللغة الامازيغية بدل المحافظة عليها اذ أن قناة تامازيغت المخزنية تتعمد استخدام كلمات عربية في برامجها الناطقة بالامازيغية و الهدف من هذا هو جعل الناس ينسون المصطلح الامازيغي الحقيقي و تعويضه بالمصطلح العربي الذي سيسمعونه مرار و تكرارا في قناة تامازيغت المخزنية و كمثال فقناة تامازيغت تتعمد استخدام ارقام عربية و اسماء الالوان بالعربية و كلمات أخرى مثل كلمة السؤال رغم ان جميع الامازيع يعرفون ان السؤال اسمه بالامازيغية أسقسي و بهذا بعد مرور سنين سيصير الامازيغ الذين يستمعون الى قناة تامازيغت المخزنية يستخدمون تلك الكلمات العربية التي غرستها القناة المخزنية بلسانهم بدون شعور و سينسون الكلمات الاصلية الامازيغية التي كانو يعرفونها.

و نفس الشيء يحدث حتى مع القنوات المخزنية الاخرى الناطقة بالدارجة كدوزيم و الاولى اذ انها تتعمد استخدام كلمات عربية فصيحة داخل الافلام و البرامج التي تبثها بالدارجة و هكذا سينسى الامازيغي المدرج مع مرور الوقت الكلمات المدرجة التي اعتاد عليها و سيعوضها بالكلمات العربية الفصيحة التي غرسها الاعلام المخزني في لسانه بطريقة غير مباشرة و هكذا فقدت الدارجة العديد من الكلمات الامازيغية و الفرنسية و الاسبانية في حين تزايدت الكلمات و التعابير العربية بشكل كبير و هكذا شرحنا لكم دور الاعلام في جريمة التعريب .و قد استخدم التعليم ايضا في جريمة التعريب فمثلا الطفل الصغير دو السبع سنوات عندما ستضع له صورة في الكتاب المدرسي فيها فأر و تكتب تحتها فأر فأر فأر و سيقرأها الطفل عشرات المرات ثم تضع له امامها صورة لنمر و تكتب تحتها نمر نمر نمر و عندما سيشاهد هذا الطفل رسوم متحركة و يسمع كلمات الفأر و النمر تتردد دائما امامه فبالتأكيد سيتبناها نهائيا و سيصير يستخدمها في حياته اليومية و سينسى تماما الكلمات الدارجية التي كان اجداده يستخدمونها و هما لغرداي و لغيلاس و لغيلاس اصله اغيلاس و هي تعني النمر بالامازيغية و هي كلمة كانت تستخدم كثيرا في اللغة الدارجة لكنها انقرضت تماما بكثرة ما درس اطفالنا اللغة العربية و بكثرة ما شاهدوسلسلة النمر المقنع و قد يبدو لك الامر هنا مضحك امرا ما لكن هذه هي الحقيقة لان الدولة تعمدت تهميش الامازيغية و تشجيع الناس على مشاهدة قنوات مشرقية مثل سبيستون التي ساهمت كثيرا في تعريب اجيال من المغاربة في حين كان يجب على الدولة ان تعمل هي نفسها على ترجمة افلام و رسوم متحركة الى اللغة الامازيغية الموحدة و يشاهدها المغاربة كلهم سواء ناطقين بالامازيغية او ناطقين بالدارجة حتى يستعيدو لغة اجدادهم الحقيقية و من هنا ستفهم لماذا فقدت الدارجة العديد من الكلمات الامازيغية و دخلتها كلمات عربية كثيرة كما ان التعريب الاديولوجي الذي اعتمدته الدولة و درست للمغاربة طوال عقود على انهم عرب و على ان المغرب دولة عربية تنتمي الى الوطن العربي الكبير من المحيط الى الخليج و تدرسهم قضايا لا علاقة لهم بها كالقضية الفلسطينية العربية في حين تغفل احداث امازيغية مهمة كحروب الريف الامازيغية و حرب زايان الامازيغية و حرب افني الامازيغية و معارك امازيغية اسلامية خالدة كمعركة الزلاقة بقيادة الامازيغي يوسف بن تاشفين و معركة الارك بقيادة الامازيغي يعقوب المنصور الموحدي و معركة الدون نونيو بقيادة القائد العسكري الامازيغي يعقوب المنصور المريني بل و اكثر من هذا كان على الدولة تدريس الامازيغ تاريخهم الحقيقي من عهد الرومان الحروب التي خاضوها معهم و ممالك نوميديا و موريطانيا الامازيغية و القادة العسكرييين الامازيغ قبل الميلاد مثل ماسينيسا و يوغرطة و بهذا سيحس الامازيغي سواء ناطق او مدرج بالفخر لكونه امازيغي و سيحب لغته الامازيغية اكثر و اكثرو لن يبحث له عن هوية مزيفة يستعيروها من المشارقة .

جريمة التعريب هاته قسمت لنا الشعب الامازيغي الى قسمين و هما الامازيغ الناطقون الذين رفضو اللغة العربية تماما و طالما ناضلو من اجل ترسيم لغتهم الام الامازيغية و تدريسها و اعطائها الاولوية ثم قسم أخر يتكون اغلبهم من الامازيغ المدرجين () كما قلت سابقا دكالة جبالة شاوية و غيرهم الذين وجدو انفسهم يستخدمون دارجة مزيفة ليست هي نفسها الدارجة التي استخدمها اجدادهم لانها تعربت اكثر فاكثر بعد سياسة التعريب الخبيثة و دخلتها كلمات و تعابير عربية فصيحة كثيرة و فقدت كلمات امازيغية كثيرة فصار هؤلاء الامازيغ المدرجون و الذين غسل الاعلام و المدرسة و المساجد ادمغتهم و اوهموهم بانهم عرب يحاربون كل ما له علاقة بالامازيغية و يدافعون عن العروبة و العربية اكثر من العرب انفسهم اي ان الامازيغ المدرجون الذين غسل دماغهم و صارو يظنون انفسهم عرب صارو يستخدمون كبيادق من طرف المخزن لمحاربة هوية و لغة و ثقافة اجدادهم و ثقافة البلاد التي يسكنونها و صارو يعتبرون الامازيغ الناطقين الذين لم يأثر فيهم فيروس التعريب كثيرا كأعداء و كصهاينة يريدون تفتيت الوطن و يريدون محاربة الدين الاسلامي و صارو يكنون الولاء للمشرق و المشارقة العرب في حين يحتقرون الامازيغ الناطقين الى اقصى الدرجات و الحقيقة ان الامازيغ الناطقين همهم الوحيد هو علاج الامازيغ المدرجين من فيروس التعريب الخبيث الذي اصابهم لعقود في حين الامازيغ المدرجون يريدون نقل عدوى التعريب التي يعانون منها الى الامازيغ الناطقين و لهذا نريد ان نقول للامازيغ المدرجين اعداء الامازيغية انه باعتباركم احفاد امارات و دول عظمى امازيغية مرت من هنا كبورغواطا الصامدة و بنو يفرن و بنو مدرار و الموحدون و المرابطون و مغراوة و غيرهم فقد حان الوقت لتستيقظو من التنويم المغناطسي الذي مارسته عليكم الدولة المخزنية لايهامكم بانكم عرب و حان الوقت لكي تتصالحو مع هويتكم الحقيقية الهوية الام لشمال افريقيا و هي الامازيغية و حان الوقت لتقفو معنا جنبا الى جنب لنستعيد حقوقنا اللغوية و الثقافية المهضومة منذ عقود و على الاقل ان تنكرتم للامازيغية و بدلتم هويتكم و تبنيتم هوية عربية مزيفة فعلى الاقل توقفو عن تقديم ولائكم للمشارقة و لا تدعو المخزن يستخدمكم مرة اخرى كمرتزقة كما سبق ان استخدمكم مرارا و تكرارا بطرق غير مباشرة في محاربة اخوانكم الامازيغ الناطقين فمهما غيرتم هويتكم أصلكم سيبقى دائما امازيغي و ستظل الامازيغية دائما تجمعنا .

و سأختم موضوعي هذا بمجموعة من الاجراءات و التدابير الوقاية من فيروس التعريب الخبيث و الحد من انتشاره
أولا – الاقلاع عن مشاهدة القنوات المخزنية التي هدفها الاول هو تعريب الامازيغ منها تامازيغت دوزيم الاولى و كذا القنوات الالكترونية كشوف تيفي و هسبرس .

ثانيا – مقاطعة المساجد بصفة نهائية نظرا لكونها معاقل مخزنية لغسل الادمغة و تعريب الامازيغ تحت طابع ديني و يكفي ان تصلو في منازلكم و هذا ما أفعله شخصيا كامازيغي مسلم مدرج علماني مناضل من اجل حقوقي الامازيغية المهضومة .و على الأقل ان رفضتم مقاطعة المساجد افرضو على المخزن أن يعمل لكم دورات في محو الامية الامازيغية و ذلك عبر تخصيص اساتذة يدرسونكم اللغة الامازيغية في المساجد و فقهاء يوفرون لكم مراجع و كتب اسلامية مكتوبة باللغة الامازيغية مثلما تفعل باقي الدول الاسلامية كاندونيسيا و تركيا و ايران التي حافظت على لسان اجدادها رغم كونهم مسلمين .وجدير بالذكر ان ننبهكم هنا الى أن دروس محو الامية في اللغة العربية التي تقدم في المساجد تحت طابع ديني ما هي الا وسيلة من وسائل التعريب الممنهج الخبيثة خاصة و أن المخزن يلعب على ورقة القران ليخدع الناس بكون اللغة العربية لغة مقدسة و جب تعلمها و التخلي عن اللغة الامازيغية .ثم افرضو على المخزن ان يعمل لكم خطب جمعة و اذان باللغة الامازيغية كما كان في عهد الدول الاسلامية الامازيغية السابقة كدولة الموحدين .وفي حالة ما رفض المخزن الاستجابة لهاته المطالب قاطعو المساجد نهائيا و ادو شعائركم الاسلامية في المنازل فقط و هكذا ستاخذ القضية صدى دولي.

ثالثا – مقاطعة دراسة اللغة العربية في المدارس المخزنية و المطالبة بتوفير اللغة الامازيغية بدلا عنها .فنحن منذ ان دخلنا الى المدارس و نحن ندرس العربية لساعات طويلة كما ندرس جميع المواد باللغة العربية و هذا يشكل خطر كبير سواء على الامازيغ المدرجين او الامازيغ الناطقين لانهم سرعان ما سينسون كلماتهم الاصلية و سيعوضونها بكلمات عربية فصيحة لهذا وجب عليكم مقاطعة تعلم اللغة العربية و كافة المواد التي تدرس بهاته اللغة كالاجتماعيات على الاقل منذ مرحلة الاعدادي و مطالبة المخزن بتوفير اساتذة للغة الامازيغية و دراسة اللغة الامازيغية بدل العربية و في حالة ما رفض المخزن الاستجابة لمطالبكم قاطعو بشكل نهائي الحصص المخصصة للغة العربية ولا تحضروها و هنا سأعول بشكل أخص على معاقل الفدائيين الامازيغ أسامر و الريف و اتمنى ان لا يخيبو ظني خاصة و أن الدخول المدرسي على الابواب.

رابعا اعادة تمزيغ الدارجة المروكية نظرا لكونها لغة امازيغية في الاصل تعربت بشكل كبير بعد جريمة التعريب. وذلك عبر استخدام كلمات امازيغية داخل اللهجة المروكية و كذا استخدام كلمات فرنسية و اصبانية متداولة لايصال المعنى اكثر لغير الناطقين بالامازيغية ثم الحفاظ على الكلمات الدارجية الغير معربة و حمايتها من التعريب ثم محاولة تجنب استعمال الكلمات العربية الفصيحة القريشية سواء في الدارجة او في الامازيغية .

امثلة لكلمات امازيغية يجب ادخالها في الدارجة

أسي = اليوم
أصانط او أصناط = البارح
أسكا = غدا
لغرداي = لفار
لورغ = الذهب
لغيلاس = النمر
لغيول من اغيول = لحمار
لفوناسا من تافوناست = لبقرة
لغيرضم من اغيرضم = لعقرب
لملال من أملال = لأبيض
Lgnna (ignna) = السماء
ماشا = ولكن
أشخو = لأن
لمزيان = الصغير
لمقران = الكبير
سقسي = سول

وهذه مجرد امثلة لبعض الكلمات الامازيغية التي يجب استعمالها في الدارجة بدل استخدام الكلمات العربية القريشية الدخيلة و ليدة جريمة التعريب و يمكنكم البحث على كلمات أخرى امازيغية انطلاقا من هذا الموقع
https://glosbe.com/tzm/ar
امثلة لبعض الكلمات الفرنسية التي يمكن استخدامها في الدارجة

ليصطوار = القصة
لفيزاج = الوجه
ريبونديت = جاوبت
روماركيت = لاحظت
بار ابور = مقارنة ب
بار كونطر = عكس
ديسيديت = قررت
ليسي = الثانوية
لكوليج = الاعدادية
سيرتو = خصوصا
اون جينيرال = عموما
صون زيكسيبسيون = بدون استثناء
صون زاري = بدون توقف
صون روتور = بدون رجوع

و هناك كلمات و تعابير فرنسية اخرى جميلة يمكنك اعتمادها للقضاء على الكلمات القريشية الدخيلة على ثقافتنا لذا أبدع في اختيارك

كلمات اسبانية جميلة يمكن استعمالها في الدارجة

صولو = بوحدي
نيبيرا = الثلاجة
نيكرو = اسود
كلمات دارجية جميلة مهددة بالتعريب اذا لم نحافظ عليها مع مقابلها من المصطلحات العربية التي يحاول المخزن ترويجها بشكل كبير لغرسها في لسان الامازيغ المدرجين
صبيطار – مستشفى
دويت او هضرت – تكلمت
كنصيفط – كنرسل
دابا – الان
شكارا – المحفظة
لعشير – الصديق
طونوبيلا = السيارة
واعر – قوي
لوعورية – القوة
نزق – شجاع
النزوقية – الشجاعة
زوين – جميل
ماضي - ذكي

و هناك كلمات اخرى دارجية جميلة لا تمت للعروبة بصلة يحاول المخزن القضاء عليها نهائيا لهذا ابقو يقظين و ابتعدو قدر المستطاع عن معاقل فيروس التعريب التي ذكرناها سابقا كالاعلام المخزني مثلا .

------------------

و اخيرا سنعطيكم مثال لعبارة سمعتها اليوم من احد الاصدقاء ضحايا فيروس التعريب الاديولوجي و اللساني و ساعطيكم بالمقابل العبارة التي فكرت فيها انا مباشرة و انا اترجم عبارته المعربة الا لغتي الدارجة الغير المعربة و لغتي الام الامازيغية

بما ان الجو حار اليوم غانمشي للمسبح البلدي باش نعوم
العبارة كما ترجمتها بدارجتي

غانمشي اسي لابيسين باش ناجي أشخو كاين صهض
Ghanmchi assi lapissin achkho kayn sahd
العبارة كما ترجمتها بلغتي الامازيغية الام و لغة اجدادي التي أعتز بها
قادفتوغ أسي سلابيسين باش أدشفغ أشخو يلا وصهط
ⵇⴰⴷⴼⵜⵓⵖ ⴰⵙⵙⵉ ⵙ ⵍⴰⴱⵉⵙⵉⵏ ⴱⴰⵛ ⴰⴷⵛⴼⵖ ⴰⵛⵅⵓ ⵢⵍⵍⴰ ⵡⵙⵀⵟ

و تجذر الاشارة هنا الى أن كلمة أصهط الامازيغية التي تستعمل في الدارجة ضدها هو أصميط و يقال بالامازيغية الا وصميط للدلالة على أن الحال بارد لكن التعريب الممنهج سرعان ما ساعد في انقراض هذا التعبير الجميل اذ أن أغلب الامازيغ سواء ناطقين او مدرجين صارو يقولون ابرد الحال او لحال بارد لهذا وجب على الامازيغ اعادة احياء التعابير الامازيغية القديمة التي قضى عليها المخزن و اعادة استخدامها سواء في الامازيغية او في الدارجة.

------------

و اذا لاحظنا هنا فصديقي المعرب استخدم 4 تعابير لا أصل لها في الدارجة المغربية الاصلية و هي بما أن ثم الجو حار ثم اليوم ثم المسبح البلدي و هاته العبارات الاربع هي كلها وليدة جريمة التعريب لان المغاربة اعتادو أن يسمو المسبح بلابيسين في حين ان عبارة بما أن لا توجد اصلا في الدارجة لكنها دخلت اليها بعد التعريب كما أن الجو حار أيضا لا تستخدم في الدارجة لانها عبارة عربية قريشية في حين ان العبارة التي يستخدمها المغاربة المدرجون هي كاين صهض و هي في الاصل ترجمة لعبارة امازيغية اصلية بدات تنقرض شيءا فشيءا و هي ايلا وصهط اذ ان ايلا تعني كاين و أصهط تعني الجو الحار باللغة الامازيغية . وتوجد عبارة اخرى معربة و هي سخون لحال و هي ايضا عبارة جميلة الا انني شخصيا افضل عبارة كاين صهض على عبارة سخون الحال لان درجة التعريب في العبارة الاولى اقل من درجة التعريب في العبارة الثانية .ثم نجد كلمة اليوم و هي كلمة قريشية مائة بالمائة و شخصيا أستخدم بدلها في الدارجة أسي و هي كلمة امازيغية جميلة .

و ختاما دعونا نرفع شعار تمزيغ الدارجة المروكية واجب وطني لان الدارجة الممزغة ستساعد الامازيغ المدرجين في التقرب اكثر من هويتهم و لغتهم الامازيغية و ستجعلهم يدركون بالفعل انهم ليسو عرب و ان الكلمات العربية و التعابير العربية التي يستخدمونها اليوم في حياتهم اليومية هي فقط وليدة جريمة التعريب .يعني لو ركز المخزن المروكي على اللغة الامازيغية منذ البداية لصار المراركة اليوم كلهم ناطقين باللغة الامازيغية .و لا تنسى مشاركة المقال مع أصدقائك الأمازيغ المدرجين لسانيا و المعربين عقليا علنا نوقظهم من سباتهم العميق و نصالحهم مع هويتهم الامازيغية .

ملاحظة – لقد تعمدت طوال المقال من استعمال كلمة مروكي و مراركة و لمروك بدل المغرب و المغاربة و مغربي لان استعمال هاته التسميات المعربة سيساعد أكثر في تعريب المراركة و كما اشرت سابقا فاول خطوة اتبعها المخزن المروكي في جريمة تعريب المروك هو تبديل اسم البلد من اسم مراكش الامازيغي الى اسم المغرب .


الكاتب: ابورغواطي

بتاريخ : 2020-09-15 16:49:00

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 1070 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 

1 التعليق رقم :
سوس. م. د بقلم :
تحت عنوان :
Italy البلد :
 
اذا كنت أيها المستعرب المستحمر امازيغي جينيا وعربوشي مغرور في ثقافتك لانك تعرف فقط الداريجة او ولدت في الدارالبيضاء أو فاس ليس من ذنبك لانك فقط وعاء الاديولوجية العروبية التوسعية، لاكن ستدفع الثمن كله لأنك استبدلت أصلك الحقيقي تحت القسر بالعروبة المتخلفة واللغة العربية التي وضعها سبويه الفارسي وأنت لا تعرفها اصلآ. لابد أن تكون عبدا أخرس في طبعك وأمي طقوسي في ثقافتك عوض ذالك الامازيغي الحرالذي يعتبر أمه هي الأرض التي ورثها من اجداده منذ مآت آلاف السنين ويتحدى التزوير والاستنساخ الذي جاء به الغزو العربي الإجرامي. أنت مخدر وتنتظر الذيموقراطية من نظام عروبي استعماري فاسد، فمنحك الديموخراطية البولية العربية ومنح لنفسه الحكم والقصور وخيرات بلاد الأمازيغ. حينما أتى النظام العروبي بفرنسا لتحميه، كان الأمازيغ 98٪ من سكان المغرب وسرعان ما تحولوا إلى 27٪ في المئة فقط، بينما اليابانيين و الإسبان بقوا 98٪ يابانيين وإسبان! إن لم تعرف كيف ذالك، فأنت حمار و تحمل الأصفار.

 
 

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق cgfyi203 هنا :    
 

 

 

 

 

 

 

افتتاحية

قرئنا لكم
وجهة نظر
مختصرات
مواعيد
استجوابات
لقطات
رسائل القراء
استطلآع للرئ

مقالات اخرى






في معنى النزاهة، ومعنى الشفافية
بتاريخ : 2020-07-10 17:06:00 ---- بقلم : أحمد عصيد

حول عنف الـ"فيسبوك"
بتاريخ : 2020-06-17 18:34:00 ---- بقلم : أحمد عصيد



المغرب: حزب بألف قناع
بتاريخ : 2020-05-13 00:26:00 ---- بقلم : أحمد عصيد




هكذا تكلم المروكي
بتاريخ : 2020-04-19 15:51:00 ---- بقلم : ذ.مكافح

من الحجر الصحي الی النوم الفکري
بتاريخ : 2020-04-19 15:23:00 ---- بقلم : حسن عويد


 

Headquarters : Amazigh World  (Amadal Amazigh), North America, North Africa

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2014  Amazigh World. All rights reserved.