Français
English
 

 
وزارة الأوقاف السورية: لا يمكن فصل الإسلام عن العروبة، فما رأي وزارة الأوقاف والجماعات الاسلامية المغربية؟ :
نشرت وزارة الأوقاف الإسلامية السورية على موقعها الرسمي على الانترنت مقال تحت عنوان "لا يمكن الفصل بين فكرة العروبة وفكرة الإسلام / من أقوال السيد الرئيس" مأخوذ من اقوال بشار الأسد في عوامل نهضة الامة العربية الإسلامية. و التي نقلها عن ابيه حافظ الأسد جاء فيه : "العروبة جسد والإسلام روح ولا قيمة لجسد بلا روح". ....
suite  [امازيغ وولد] Date : 2017-04-04 11:09:00

 

 
جمعية سعودية تقدم عرضا للرجال: تزوج 3 واحصل على الرابعة مجانا :
جمعية تعمل على إتاحة تعدد الزوجات من خلال تقديم عرض ترويجي لتشجيع الرجال على الخطوة.وقالت أكاديمية سعودية، عضو في إدارة جمعية اجتماعية ناشئة تعنى بتعدد الزوجات: إن الجمعية ستبدأ فور انتهاء التراخيص الرسمية بالعمل على إتاحة الزواج للراغبين بالتعدد، بثلاث زوجات معًا على أن تقدم لهم الزوجة الرابعة مجانًا، حسبما أفاد موقع "إرم" الإماراتى. ....
suite  [وكالات] Date : 2017-03-27 21:13:00

 

 
بنكيران: أ المغاربة، إلى ما بقيتوش بغيتو الإسلام نمشي فحالتي! هل ينصب نفسه "أميرا للمسلمين"! :
تابعو مقتطفا من كلام سي بنكيران في لقاء بأعضاء حزبة بالواليدية يوم السبت الماضي: "واش عوال شي واحد اتراجع حزب العدالة والتنمية على المرجعية الإسلامية؟ وايتسنا!؟ نجتاهدو، نطورو الاجتهادات ديالنا، نعيشو العصر ديالنا، كلشي هادشي مقبول، ولكن واش غدي نغيرو الدين ديالنا أولا كيفاش؟
....
suite  [رشيد الحاحي] Date : 2017-03-14 15:31:00

 

 
تصريح خطير لبرلمانية أيزيدية : نشتري نسائنا المختطفات من الدولة الاسلامية من ايدي جارنا المسلم العربي الذي أكل وشرب معنا :
كشفت عضوة البرلمان العراقي اليزيدية فيان دخيل في مقابلة تلفزيونية لقناة بلادي العراقية، أن حكومة إقليم كردستان قد اشترت 2750 من النساء والأطفال اليزيديين من داعش، معربة عن حزنها أنهم قاموا بشراء النساء السبايا والمختطفات من قبل جيرانهم السنيين الذين أكلوا وشربوا معهم! ....
suite  [أمانى موسى] Date : 2017-02-10 09:09:00

 

 
البرقع بالمغرب وجدلية التلازم بين حقوق وواجبات المواطنة :
عرف المغرب مؤخرا نقاش محتدم حول البرقع خصوصا ، بعد قيام السلطات المحلية بتوزيع إشعار قاضي بمنع خياطة وتسويق البرقع وطالبت بالتخلص بالمنتوج المتوفر لى الباعة وهو إجراء يدخل في إطار التدابير والصلاحيات اللإجرائية للسلطات التنظيمية، كون البرقع الأفغاني يغزو الأسواق المغربية ،مما يدل على وجود جهات ماوراء غزو البرقع الأفغاني للسوق المغربي، ....
suite  [حسن سفري] Date : 2017-01-27 08:50:00

 

 

الطلبة المغاربة يحاصرون الداعية المصري زغلول النجار بأسئلة علمية حرجة حول الاعجاز العلمي في القران


مقال قرأ 3024 مرات


من تابع محاضرة المصري زغلول النجار العضو المؤسس للهيئة العالمية للإعجاز العلمي في القرآن والسنة النبوية، بكلية الشريعة بجامعة فاس المغربية والاسئلة المحرجة التي وضعها الطلبة المغاربة والاضطراب الدي وقع فيه زغلول يتبين ان الفكر المغربي محصن ولا خوف عليه من خزعبلات الشيوخ الدين فقدوا وعيهم بكترة شرب بول البعير.

قام الطلبة بمحاصر زغلول بعدد من الأسئلة المحرجة وطالبوا الشيخ بأدلة علمية وليس دينية. مما وضع زغلول النجار أمام حرج كبير بسبب الأسئلة الدقيقة الموجهة له ولم يتمكن من اشفاء غليلهم.

ومما اضحك الطلبة هو قول زغلول "ان الكثير من الأمريكيين أسلموا لمجرد سماع تلاوة القرآن أو صوت الأذان، فيما اصطلح عليه النجار بـ"الإعجاز التأثيري". ولم يقتصر على هدا فقط بل تحدث عمّا أسماه بـ"الإعجاز الاقتصادي"، مشيرًا إلى أن الإسلام وضع ضوابط في التعاملات المالية منها الزكاة، وأن كبار العلماء في الغرب أنطقهم الله بأن سبب الأزمة الاقتصادية هو الربا، مضيفًا أن خبيرة اقتصادية إيطالية (لم يعط اسمه كما هو العادة لدى كل شيوخ بول البعير) قالت إن النظام الاشتراكي صفر والرأسمالي يُحتضر ولم يبق سوى النظام الإسلامي.
فكانت بعض الأسئلة كالتالي :
1- تقول ان مكة هي مركز اليابسة, أتمنى جوابا علميا وليس دينيا؟ جواب زغلول : لا تقول لي هدا الكلام فانا أصلا استاد علوم وليس شيخ. وأضاف تبت علميا ان مكة مركز اليابسة, تبتا علميا ان بعد مكة عن القارات السبعة متساوي.
2- تفتقد أيها الاستاد للمراجع خلال حديثك عن موضوع معين؟ فرد الداعية المصري على الطالب بأنه يتوجب على الطالب البحث عن الموسوعات والمراجع دون أن يذكر اسمها (كما هو العادة) أو اسم مصادر البحوث التي استقى منها تفسيراته.
3- استادي أن الإعجاز العلمي في القرآن لا يقبله العقل بل يسيء للدين الإسلامي بالعديد من التخاريف"، فرد عليه النجار قائلا:" أنت المخالف للعقل"،

شاهد المحاضرة كاملة:



Auteur : امازيغ وولد

 

تابعنا على الفايس بوك

 

 
 
تواصل
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
 
  مقالات لنفس الكاتب
ارسل المقال الى صديق
Article lu 3024 fois
 

تعليقات القراء

هده التعليقات لاتمتل رأي أمازيغوولد بل رأي أصحابها

 
تعليقكم هنا
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
انقل كلمة التحقيق 4t42vt5p هنا :    
 

 

 

 

 

 
 

شعر

عادات

لغة

بيئة

ديانات

حكايات

أنشطة تقافية

اسماء أمازيغية

ضحك

 

جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2009  Amazigh World. All rights reserved.