Arabe
English
 
 
 

أكسل أمازيغ يرد على خديجة بن قنة ويتحداها


 

Proposer une video à partager avec d'autres


Suivez-nous sur Facebook
 

 
Communiquer
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
Envoyer l'article à un ami
Article lu 12296 fois

 

 

  Les commentaires : Prière de noter que les commentaires des lecteurs représentent les points de vue de leur auteurs et non pas d’AmazighWorld; et doivent respecter la déontologie, ne pas dépasser 6 à 10 lignes, critiquer les idées et non pas les personnes, êtres constructifs et non destructifs et dans le vif du sujet. Merci  

 
 
نعرف جيدا أن قنات الجزيرة القطرية هي دكان بيع العروبة الوهمية.كنت أعتبر المديعة الجزائرية خديجة قنة أنها وجدت هناك لتبيع المسروق وتنشر التظليل مقابل أجرتها من قبل النظام العروبي في قرية قطر الصغيرة.لاكن حين تنشر على موقعها الشخصي سخافات وتدهس كل الحقائق لترضي مرضها النفسي بعظمة العروبة الوهمية وتخدع الناس وتظحك عليهم بقولها ان المغرب بلد عربي بالدافونية ،فهي تعيش في حلم وتجلب صورة قبيحة عن حالتها الثقافية والنفسية.هي تخاف من فشل الإديولوجية العروبية في بلاد تامازغا خاصة مع بداية الصحوة الأمازيغية وتراجع أمريكا عن حماية الأنظمة العروبية الوهابية الإرهابية الخليجية وتسلل إيران إلى بيت العرب لتقلب كل شيئ رأسا على عقب.أقول لك ياشوفينية أن المغرب بلد أمازيغي أصيل مثله مثل كل بلدان تامازغا والحساب مع العرب المحتلين قادم.  
Par: Amazigh Marocain
 

 
Votre commentaire ici :
Nom
Email
(votre email ne sera pas affiché)
Titre
Commentaire
  Sécurité : copier le code suivant 5rv0rm2s ici :  
 
 


Autres Videos
 
  طريقة جديدة لأقناع المغاربة بالتعريب بعد نفورهم منه
  التعريبيون يكتشون جامعة لم يدركوا اسمها تقول ان العربية هي الوحيدة التي ستبقى في العالم. متناسيين انها قد انقرضت في الجزيرة العربية
  أبوزيد الإدريسي يجب فرض الغربية في المغرب بالحديد والنار
  كيف يكسب حكام الامارات رزقهم بالدعارة
  حكاية التعريب القصري مع طفل امازيغي ريفي صغير
  خالد مشعل في مقر حزب البيجيدي : يطعن في الوجود الامازيغي بالمغرب
  سفير السعودية : مخالف في القانون المطالبة بتغيير الحكومة. ولهدا قال ابن خلدون ادا عربت خربت
  الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين تجدد دعمها للكفاح العادل للشعب الصحراوي
  نتائج سياسات العرب
 
 

Headquarters : Amazigh World  (Amadal Amazigh), North America, North Africa

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2016  Amazigh World. All rights reserved.