Arabe
English
 
 
 

الى الكرابز الذين يقولون ان حزب العدالة والتنمية حزب ديموقراطي


 

Proposer une video à partager avec d'autres


Suivez-nous sur Facebook
 

 
Communiquer
Partager sur Facebook avec vos amis-es
 
Envoyer l'article à un ami
Article lu 1715 fois

 

 

  Les commentaires : Prière de noter que les commentaires des lecteurs représentent les points de vue de leur auteurs et non pas d’AmazighWorld; et doivent respecter la déontologie, ne pas dépasser 6 à 10 lignes, critiquer les idées et non pas les personnes, êtres constructifs et non destructifs et dans le vif du sujet. Merci  

 
 
fبما أن الغزو العربي سرق و مازال يسرق معتمدا على الدبح والسبي في وقته. اليوم يعتمد على طرق تلائم العصر. جرائم العرب التاريخية لاتمسح تماما مثل النازية. لاكن العرب متمسكين بالغنيمة. حين دمرت فرنسا البنية العسكرية و الاجتماعية للامازيغ، منحت الحكم لالعرب من أجل المصالح المتبادلة ضد الحق الشرعي للسكان الأمازيغ الذين لذيهم إرتباط وجداني بالأرض والبيئة و الانسان. بمجرد تحكم العرب بمفاصيل الدولة، بدأ مسح إسم الأمازيغية من الوجود و بناء العروبة على انقاضه مستغلين الإعلام و التعليم و كل الفضاءات. استغلوا الدين بجعل العروبة الركن السادس في الإسلام وتحريم الأمازيغية من لغة و عادات و تزوير التاريخ و طمسه و زرع مركب النقص تجاه كل ما هو أمازيغي و تحويل الشعب المغربي من 98% أمازيغ سنة 1912 إلى 27% ، فقط لانه ناطق.اما 71% الباقي أعيد عجنه بتركيب قطع بلاستيكية مستوردة من جزيرة العرب. اقحموا المغرب في جامعة العرب العرقية فزادت حدة التعريب والمسخ بالدعم المباشر من شيوخ البترول حتى بشراء أمازيغ خونة مذلولين.و مع الصحوة الأمازيغية الأخيرة، المخزن الملكي العروبي و العقليات التعريبة بدأت تستعمل تكتيكات أكثر قوة على الرأي العام المسلوب أصلا مثل الانفصال و التكفير و التخوين.  
Par: Souss m.d
 

 
Votre commentaire ici :
Nom
Email
(votre email ne sera pas affiché)
Titre
Commentaire
  Sécurité : copier le code suivant f4hbgpjd ici :  
 
 


Autres Videos
 
  أكراد سوريا: قوات “نبع السلام” تسرق قمحنا
  القضاة والمحامون في وقفة لدعم الحراك الشعبي بمجلس قضاء تلمسان
  عصيد عبر البي بي سي: "السلطوية تنخر بلداننا"
  قصيدة شعرية تحكي عن أسباب تفكير الشباب في ركوب قوارب الموت
  "مذابح الأرمن".. الإمبراطورية التي غابت عنها الشمس
  House Republicans hold a press conference on the impeachment process.
  حملة مقاطعة المنتجات التركية تجتاح أوروبا
  Une foule immense se dirige de la rue Hassiba vers la Grande poste d'Alger 1er novembre 2019
  مستشفى أطفال إسرائيلي يعالج أطفالا من المناطق الكوردية في كوردستان سوريا والعراق
 
 

Headquarters : Amazigh World  (Amadal Amazigh), North America, North Africa

  amazighworld@gmail.com

Copyright 2002-2016  Amazigh World. All rights reserved.